آلام الظهر عند الحوامل

حوالي ثلاث أرباع الحوامل يعانون في فترة الحمل من آلام بالظهر ورغم الآراء السائدة من أن هذه الآلام طبيعية وعادية خلال الحمل إلا أنه هناك طرق ووسائل عديدة لتخفيف هذه الآلام وعدم جعلها مزمنة .لذلك يجب مراجعة الطبيب الأخصائي بالمعالجة الفيزيائية ((تقويم الفقرات-إعادة تنظيم الحوض…..الخ)) أو معالج فيزيائي إذا استمر الألم أكثر من أسبوع

ماهي أسباب ألم الظهر خلال مدة الحمل :

يمكن تقسيم آلام الظهر عند الحوامل إلى نوعين :

النوع الأول ويقسم إلى فئتين:
الفئة الأولى: هو ما يدعى بآلام الظهر الحقيقية وهي نفس الآلام التي تصيب النساء ماقبل الحمل ( آلام سببها الفقرات – الديسك الأوتار – العضلات ..الخ) وهي آلام كانت ماقبل الحمل وتزداد أو تتحسن بفترة الحمل .(( للمزيد من المعلومات راجع موقع العيادة التخصصية – موضوع آلام الظهر -))
والفئة الثانية: هي نساء تصاب بآلام الظهر بفترة الحمل وأسبابها ارتخاء الأوتار والأربطة بسبب الهرمونات وبالتالي حصول تثبت بأحد مفاصل الفقرات أو الحوض المفصل الوركي العجزي أو إصابة عرق الأنسر .

النوع الثاني :
آلام الحوض :
يتكون الحوض من نصفين يلتقيان في الأمام بمفصل غضروفي مقوى بأوتار وأربطة شديدة تجعل حركته في الحالات العادية قليلة جداً (عظمي العانة) في فترة الحمل تنتج الحامل هرمونRelaxin   وهو هرمون مرخي مما يجعل هذه الأربطة لينة لزيادة الحركة بالحوض تمهيداً لمرور الطفل من الحوض للعالم الخارجي .
نتيجة لارتخاء الأربطة في الحوض بشكل عام في مفصل العانة قد يؤدي أثناء الحركة لحركة إحدى أنصاف الحوض بينما يبقى النصف الثاني متثبتاً وهذا ما يدعوللألم .
تحصل معظم هذه الحالات في النصف الثاني للحمل وإذا لم تُعالج تؤدي إلى إزمان حتى مابعد الولادة لذلك يجب علاجها بشكل مبكر خلال الحمل .

الوقاية
تتم الوقاية من آلام الظهر ببدأ تمارين رياضية ما قبل الحمل ، و حتى إذا ما تم الحمل فإنة من الافضل البداية بالرياضة بشكل مبكر و قد أظهرت الدراسات بأن الحوامل التي تتمرن لمرتين بالأسبوع على الأقل يتعرضون بشكل نادر لآلام الظهر و الحوض إذا لم تكوني متعودة على الرياضة فينصح بالبدء البطيىء وإنشاء مخطط متصاعد للحيلولة دون التعضيل أو الآلام الناتجة عن الحركات الخاطئة على بنية عضلة ضعيفة.وإذا راودكي الشك في التمارين عليكي مراجعة عيادة تخصصية في معالجة الألام والتأهيل الفيزيائي ، لوضع برنامج رياضي طبي يتناسب مع كل حالة .

علاج الام الظهر عند الحوامل

تتم المعالجة بعد دراسة  الحالة سريرياُ ومن ثم وضع التشخيص الصحيح ، وحسب التشخيص تتم المعالجة المناسبة لوضعها، فإن كانت الآلام ناتجة عن تثبتتات في الفقرات فيتم إزالة هذه التثبتات ، كذلك يتم التدخل على مفاصل الحوض الأمامية والخلفية ( عظم العانة – المفصل الوركي العجزي ) لتحريره وإعادة الحركة الطبيعية إليه كما يتم التدخل على الأربطة والعضلات بطرق فيزيائية وهناك طرق مساعدة للسيطرة على الألم مثل الوخز بالأبر الصينية ………………..الخ

د/ جورج شحادة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق