أورام الثدي الصغيرة وخطر ظهورها مره اخري

يقول علماء أميركيون إن الأورام الصغيرة بالثدي والتي تظهر أن صاحبتها قد شفيت منها بعد الجراحة، من المحتمل و بشكل كبير أن تعود مجدداً وذلك ان كانت من النوع “إتشايار-2” الإيجابي.

أورام الثدي

وتقول الباحثة “أنا غونزالس أنغولا” الدارسة بمركز أندرسون الطبي للسرطان بهيوستن وقائدة فريق البحث، إن السيدات اللاتي يعانين من هذه الأنواع من سرطان الثدى قد يحتجن إلى علاج إضافي بعقاقير مثل “هيرسيبتين”، حيث أشارت إلى أن الأطباء في العادة لا يعالجون الأورام الصغيرة بهذا العقار.

وتبعاً للبحث فإن 23 في المائة من المريضات اللاتي يعانين من هذا النوع من الأورام بحجم سنتيمتر واحد أو أصغر، عانين من عودة الأورام بعد الجراحة وقد شمل البحث أكثر من 1300 سيدة في الفترة بين عامي 1990 و2003.

وجاء في البحث الذي أجراه مجموعة من الباحثون الإيطاليون والذي نشرت نتائجه بالعدد الأخير لمجلة الجمعية الطبية الأميركية أن تدخين التبغ يزيد مخاطر نشوء سرطان القولون بنسبة 18%، ويزيد مخاطر الوفاة بسبب هذا الورم الخبيث بنسبة 25%، مقارنة بغير المدخنين.

وبحسب المؤلف الرئيسي للدراسة “إدواردو بوتيري” اختصاصي في الإحصاء الحيوي و الباحثين في قسم الأوبئة والإحصائيات الحيوية بالمعهد الأوروبي للأورام في ميلانو بإيطاليا، فإن التحليل الإحصائي يظهر ارتباط كبير بين التدخين والإصابات والوفيات الناجمة عن سرطان القولون والمستقيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق