أين توجد العقد الليمفاوية في جسم الإنسان ؟

معظم الناس لا يعرفون بوجود العقد الليمفاوية إلا عندما يكون لديهم تورم غدة في مكان ما، والواقع أن الغدد الليمفاوية موجودة في جميع أنحاء الجسم وتلعب دورا هاما في المناعة ووظائف الجسم الأخرى ، فهي جزء واحد فقط من نظام الجسم المدهش كما أن النظام الليمفاوي يوازي الدورة الدموية في الأهمية.

superficial_lymphatics

ما هي الغدد الليمفاوية؟

الغدد الليمفاوية تعتبر عنصرا هاما من نظام المناعة في الجسم و تساعد في مكافحة العدوى، و هي هياكل صغيرة، لينة، مستديرة أو بيضاوية الشكل  توجد في جميع أنحاء الجسم و ترتبط مع بعضها البعض في شكل سلسلة (السلاسل اللمفاوية)  عبر قنوات مماثلة للأوعية الدموية، وكل واحدة من العقد الليمفاوية مغطاة بكبسولة تتكون من النسيج الضام، وفي داخل الكبسولة، تحتوي الغدد الليمفاوية على أنواع معينة من الخلايا المناعية ، وهذه الخلايا هي الخلايا الليمفاوية والتي تنتج البروتينات التي تعمل على مكافحة الفيروسات و الميكروبات الأخرى، و الضامة التي تدمر و تزيل المواد التي تم التقاطها.

أين تقع الغدد الليمفاوية في الجسم؟

تقع الغدد الليمفاوية في جميع أنحاء الجسم، بعضها مباشرة تحت الجلد و البعض الآخر عميق داخل الجسم، و حتى العقد الأكثر سطحية أي التي توجد على مقربة من الجلد عادة ما تكون غير مرئية أو ملموسة إلا إذا كانت منتفخة أو موسعة لسبب ما ، و لأنها ترتبط مع بعضها البعض عن طريق الأوعية اللمفاوية فإن الغدد الليمفاوية تتجمع عموما في مناطق مختلفة في الجسم حيث أنها هي المسؤولة عن تصفية الدم و أداء وظيفتها المناعية في كل منطقة من الجسم، حيث أن السوائل في الأوعية اللمفاوية تصل في نهاية المطاف إلى الجهاز الوريدي (الأوردة) في الجسم.

و تقع الغدد الليمفاوية العنقية في الرقبة والوجه، و تحديدا هناك مجموعات وراء و أسفل الأذن، على الجزء الأسفل من الرقبة و تمتد نحو الجزء الأمامي من الكتف، على طول الفك السفلي و خط مائل من شحمة الأذن، و قد يكون هناك ما يصل الى 300 من العقد في هذه المنطقة ، و تتجمع الغدد الليمفاوية الإبطية في الإبط ، أما الغدد الليمفاوية الأربية فتوجد في الفخذ بعضها قريب من السطح، والبعض الآخر أعمق.

أهمية النظام الليمفاوي

أشهر وظيفة للنظام الليمفاوي هي حماية الجسم من الفيروسات و البكتيريا و الفطريات و الكائنات المعدية الأخرى، و هي مسؤولة أيضا عن التأكد من امتصاص الدهون و الفيتامينات من الأمعاء، و يعمل النظام الليمفاوي مثل الاسفنجة في الجسم. حيث أن تسرب السوائل من الأنسجة والدم يحدث في كل وقت، و عندما تصل هذه السوائل إلى المماسح في النظام الليمفاوي تعود إلى الدورة الدموية.

وظيفة النظام الليمفاوي

مثل الدورة الدموية، يقوم النظام الليمفاوي بنقل السوائل الليمفاوية التي يتكون معظمها من بلازما الدم، بالإضافة إلى عدد قليل من خلايا الدم الحمراء و البيضاء ،و سائل يسمى كيلوسية الذي يتسرب من الأمعاء و يحتوي على البروتين و الدهون ، و يعمل النظام الليمفاوي مع الدورة الدموية للمساعدة على نقل المغذيات إلى الخلايا و الفضلات بعيدا عن الخلايا.
بالإضافة إلى السوائل اللمفاوية، يتضمن نظام الليمفاوية أيضا أجهزة ذات وظائف مناعية مثل نخاع العظام و العقد اللمفاوية و الطحال و اللوزتين، و اللحمية، والغدة الصعترية، و التي تقع في الرقبة، كما أن نخاع العظم ينتج خلايا مناعية تسمى الخلايا الليمفاوية.

أنواع العقد الليمفاوية

حيثما توجد القنوات الليمفاوية، فهناك أيضا الغدد الليمفاوية، و التي هي هياكل بيضاوية الشكل معبأة بالعديد من أنواع مختلفة من الخلايا المناعية ، و على من أن الغدد الليمفاوية موجودة في كل مكان تقريبا (باستثناء الدماغ)، إلا أنها تتجمع بكثافة في الفخذ، و الإبطين و الرقبة.

حجم العقد الليمفاوية 
في ظل الظروف العادية، فإن العقد الليمفاوية صغيرة جدا لدرجة أنها لا يمكن أن تُرى ، و عندما تتضخم العقدة الليمفاوية فإن حجمها يصل إلى حوالي 1 سم في القطر، و يمكنك أن تشعر بها إذا ضغطت عليها،و لهذا السبب يشعر الطبيب بوجودها تحت ذقنك عندما يكون لديك التهاب في الحلق أو التهاب في الاذن ، و هذا هو تورم الغدد الذي قد يتطور نتيجة للعدوى ، أو وجود السرطان في الأنسجة المجاورة.

ما هي أسباب تضخم الغدد الليمفاوية؟

هناك أسباب كثيرة لتضخم الغدد الليمفاوية، التي يشار إليها أحيانا باسم “تورم الغدد” و بشكل عام، يحدث تورم الغدد الليمفاوية عندما تكون نشطة إما بسبب عدوى، أو التهاب، أو سرطان، و تعتبر الالتهابات السبب الأكثر شيوعا لتضخم الغدد الليمفاوية، و تتمثل الأسباب المعدية الشائعة لتضخم الغدد الليمفاوية في الأسباب الفيروسية، و البكتيرية و الطفيليات و الفطريات ، كما أن التهابات الجهاز التنفسي العلوي الفيروسية مثل نزلات البرد هي السبب الأكثر شيوعا لتضخم الغدد الليمفاوية ،كما تتضمن الأسباب الالتهابية و المناعية لتضخم الغدد الليمفاوية أمراض مثل التهاب المفاصل الروماتيزمي و الذئبة وكذلك الحساسية لبعض الأدوية.

كما أن العديد من أنواع السرطان يمكن أيضا أن تسبب تورم في الغدد الليمفاوية،حيث قد تكون هذه السرطانات هي التي تنشأ من العقد اللمفاوية أو خلايا الدم مثل الليمفوما و اللوكيميا، و يمكن أن تكون أيضا السرطانات التي تنتشر من عضو آخر في الجسم (السرطان النقيلي) مثل سرطان الثدي الذي قد ينتشر إلى أقرب الغدد الليمفاوية في الإبط (الإبطين)، أو قد ينتشر سرطان الرئة إلى الغدد الليمفاوية حول عظمة الترقوة.

و هناك العديد من الأسباب الأخرى الأقل شيوعا لتورم العقد، مثل الأمراض الوراثية و الساركويد، والعديد من الشروط الأخرى.

[toggle title=”المصادر” state=”close” ]12[/toggle]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

4 آراء على “أين توجد العقد الليمفاوية في جسم الإنسان ؟”

  1. بس لو ممكن تحدثوني اكثر عن الأوعية والغدد الليمفاوية الموجودة بالثدي وعلاقة ذلك بازالة الثدي عند الاصابة بسرطان الثدي

أضف تعليق

إغلاق