إستئصال سرطان المثانة

توصل عدد من الباحثين لتقنية طبية جديدة من شأنها أن تكون عون في القضاء على أنواع معينة من السرطان، وهي تتم عن طريق إستخدام ذراع آلية في مقدروها أن تقوم بإستئصال أورام السرطان الموجودة في البروستاتا أو في المثانة.

وهذه التقنية الجديدة في مقدورها أن تقوم بحماية المريض من إخطار إستئصال البروستاتا أو المثانة المصابة بأورام سرطانيه، و هذا النوع من الجراحة من المتوقع أن يحافظ على عصب الحوض.

يشير الخبراء إلي أن الطريقة المعروفة والمتبعة كانت تقوم على عمل فتحة كبيرة من عظمة “العانة” لمنطقة المنتصف “السرة”، في حين أن جراحة الذراع الآلي تحتاج لما يساوي ثلث هذه الفتحة فقط، ما سيسهم فى الحد من كمية الدم المفقود، ويعجل الشفاء. وقد قام الباحثون بتجربة هذه الطريقة مع أحد المرضى؛و قد عاد إلى الحياة الطبيعية بعد 3 أشهر فقط من إجراء العملية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق