الأطعمة التي تسبب مرض السكري

مرض السكري هو اضطراب الغدد الصماء الذي يحدث عندما يعجز الجسم عن إنتاج الأنسولين أو تصبح لديه مقاومة للأنسولين ، و الأنسولين هو من الأحماض الأمينية التي ينتجها البنكرياس و التي تساعد السكر (الجلكوز) على الدخول إلى خلايا الجسم المختلفة و بالتالي يستفيد الجسم من مادة الجلكوز كوقود للطاقة و لبناء خلايا الجسم المختلفة بالإضافة إلى وظيفته في بناء الجسم من البروتينات والدهنيات ، و نتيجة لهذا الخلل يستمر ارتفاع مستويات السكر في الدم مع مرور الوقت وهذا يمكن أن يسبب أضرارا خطيرة على الدورة الدموية و القلب و الأوعية الدموية ، و هناك فكرة خاطئة مفادها أن تناول الأطعمة التي تحتوي على السكر تسبب السكري من النوع الثاني، ولكن لا يوجد دليل على ذلك، و يمكن للخيارات الغذائية السيئة باستمرار إضافة إلى مجموعة متنوعة من العوامل الأخرى أن تؤدي إلى تطور هذه الحالة.

http://www.dreamstime.com/royalty-free-stock-photos-diabetes-concept-glucose-meter-hand-healthy-organic-green-red-pepper-tomatoes-almonds-fresh-salad-spaghetti-grapefruit-glass-milk-image29891528

أنواع مرض السكري
هناك شكلين رئيسيين من مرض السكري و هما: النوع الأول والنوع الثاني.

النوع الأول من مرض السكري هو مرض المناعة الذاتية حيث يهاجم نظام المناعة في الجسم الخلايا المنتجة للانسولين في البنكرياس، مما يؤدي إلى إنتاج قليل من الأنسولين، بينما السكري من النوع الثاني هو شرط يتطور مع مرور الوقت بسبب مجموعة متنوعة من العوامل التي تؤثر على إنتاج الأنسولين، بما في ذلك الاستعداد الوراثي، و الوجبات الغذائية ذات السعرات الحرارية العالية، فرط الوزن و السمنة، و الخمول كما أن الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في غدة اخرى من نظام الغدد الصماء مثل الغدة الدرقية أو تحت المهاد، هم أيضا أكثر عرضة لتطوير مرض السكري من النوع الثاني.

اساطير حول السكري
على الرغم من أن العديد من الناس يعتقدون أن الأطعمة السكرية تسبب مرض السكري، و الحقيقة هي أنه ليس هناك أي بحث يربط مباشرة بين الأطعمة التي تحتوي على السكر و الإصابة بالسكري ،كما أن الأطعمة التي يمنع على مريض السكري استهلاكها، مثل السكريات و الكربوهيدرات و النشويات، لا تسب في حد ذاتها مرض السكري. و مع ذلك، فإن الوجبات الغذائية الغنية بهذه العناصر تميل إلى أن تكون عالية من حيث محتويات السعرات الحرارية و غالبا ما تؤدي إلى زيادة الوزن،و الذي يمكن أن يسبب هذه الحالة، و بالتالي، لا يمكن اعتبار الأطعمة في حد ذاتها سببا لمرض السكري ، و لكنها تبقى من الأسباب المحتملة للمرض.

اللحوم المصنعة
وقد أظهرت بعض الأبحاث أن اللحوم المصنعة مثل اللحم المقدد والنقانق، يمكن أن تزيد من خطر إصابة الفرد بمرض السكري عندما تستهلك بشكل مستمر أكثر من مرتين في الأسبوع، لأنها تؤثر سلبا على قدرة البنكرياس على إنتاج الأنسولين. ومع ذلك، كما أن الأشخاص الذين يتناولون وجبات غنية من اللحوم المصنعة يميلون عادة نحو الخيارات الغذائية الأخرى ذات السعرات الحرارية العالية و التي تسب زيادة الوزن، و كلاهما من مسببات مرض السكري.

الاعتبارات
في كثير من الحالات، حتى عندما يكون استعداد وراثي، يمكن تجنب الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني من خلال بذل الجهود و المحافظة على نمط حياة صحي مثل الحفاظ على مؤشر كتلة الجسم السليم، و تناول حمية تكون ضمن نطاق معقول من حيث كمية السعرات الحرارية (ما بين 1،500 و2،500) و بذل الجهد للانخراط في ممارسة الرياضة البدنية لمدة 30 دقيقة على الأقل يوميا.

العلاج
في حال مرض السكري من النوع الثاني، فلابد من الحرص على تناول الأدوية الموصوفة ،و فقدان الوزن و دمج التمارين الرياضية بشكل أكبر في روتينك اليومي ، و تشمل الأدوية التي توصف عادة حقن الانسولين،و مثبطات هضم النشا و مركبات لتحفيز البنكرياس.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق