الاعاقة السمعية : كيف تساعد طفلاً أصم على تعلم التواصل ؟؟

0
142

عليك أن تلعب مع طفلك هذا كلما وجدت الفرصة لذلك مع إجراء حركات بوجهك و يديك و جسمك لمساعدته على تفهم ما تقول.
o اجعل هذا الطفل يراقب شفتيك و وجهك أثناء الكلام و أجعله يراك و أنت سعيد أو حزين…
o أنظر إلى حركات وجه الطفل فإن كان يبدو سعيداً فعليك أن تبتسم أو تضحك معه و إن كان يبدو حزيناً حاول إن تفرج عنه.
o · تكلم مع الطفل عن إفراد الأسرة و عن الأشياء الموجودة في المنزل و كذلك الناس و الحيوانات و النباتات …الخ
o اطلب من أطفال الأسرة استعمال الإشارات عندما يتحدثون مع الطفل الذي يعاني صعوبة في السمع .
o · يجب على الكبار و الأطفال التواصل مع الطفل بواسطة الكلام مع ممارسة حركات الجسم أو الإشارات في نفس الوقت. كما يجب أن يكون قادراً على رؤية حركات الجسم و الوجه و اليدين التي يقوم بها محدثه.
o يمكن أن يتعلم الطفل الأصم عن طريق عيونه ما يتعلمه الأطفال الآخرون عن طريق آذنهم.
 
كيف تساعد طفلاً أصم على تعلم التواصل ؟؟
حتى يتعلم الطفل التواصل يجب إن يكون راغبا في التواصل مع الآخرين و سوف تتوافر هذه الرغبة لدى الطفل إذا تبين له أنك تحبه و ترغب في التواصل معه.
o تكلم مع الطفل كلما أمكن حتى إذا كان لا يسمع أصوات على الإطلاق, فذلك يجعله يشعر بأنه طفل محبوب.
o اربت على الطفل و احتضنه كما تفعل مع أطفال الأسرة الآخرين فذلك سوف يظهر للطفل أنك تحبه .
o عندما تتكلم مع الطفل يجب ان تتأكد من أنه ينظر إلى وجهك و يجب أن يكون وجهك تحت الضوء حتى يستطيع الطفل ان يرى تحركاته و لاسيما حركات الشفتين و العينين .
o سوف يتعلم الطفل التواصل عندما يلعب مع الأطفال الآخرين فيجب أن تشرح لهؤلاء كيف يساعدونه على التواصل و اطلب منهم ان يلعبوا معه و ان يعلموه أسماء الناس و أسماء الأشياء التي يستخدمونها في اللعب .
o  يجب ان تخصص بعض الوقت الإضافي كل يوم لتمضيته مع الطفل لتعليمه كيفية التواصل و ينبغي ان تفعل ذلك في وقت يسرْ الطفل أن يتعلم فيه . أما إذا لم تكن لديه رغبة في ذلك فمن الأفضل الانتظار الى وقت لاحق .
o كثيراً ما لا يتعلم الطفل شيئاً عن الناس الذين حوله و الأشياء المحيطة به بسبب عدم سمعه و لذلك يكون في احتياج لتمضية وقت أطول معك ليتعلمها و ليعرف كيف يتواصل .
o في غير الوقت الإضافي المخصص لتعليم الطفل يمكنك أنت و جميع إفراد الأسرة الاستمرار في محادثة الطفل .
o حاول ان تجعل من أنشطة التدريب لعبة , عندئذ ستلعب معه و سوف يحب الطفل هذه الأنشطة.
o يجب ان يرى الطفل و يفهم ما يقوله و يفعله الآخرون .
o يمكن ان يتعلمه عن طريق عيونه ما يتعلمه الأطفال الآخرون عن طريق آذنهم . دع الطفل يرى الأشياء التي تفعلها و يلعب مع الأطفال الآخرين , مع تعليمه النظر الى وجوه الناس عندما يتكلمون و حاول التواصل معه ما أمكن .
o  يمكن أيضا مساعدة طفلك بتعليمه جميع ما يفعله الأطفال الآخرون . فعلمه كيف يرتدي الملابس و يذهب إلى المرحاض و يستحم دون مساعدة و علمه كيف يمارس الأنشطة المنزلية كالأطفال الآخرين مثل حمل المياه أو تنظيف المكان أو الاعتناء بالحدائق.

شارك
المقال السابقالاعاقة السمعية : ماذا تعرف عن طب التخاطب
المقال التاليالاعاقة السمعية : لغة الإشارة ودورها في عملية الدمج التربوي والاجتماعي والاقتصا

لا يوجد تعليقات

اترك تعليقك