التصلب المتعدد العصبي Multiple sclerosis

إعداد: د. أيمن الشافعي د. فادي رضوان

التصلب المتعدد مرض مناعة ذاتية يؤثر على الدماغ والنخاع الشوكي (الجهاز العصبي المركزي). ويؤثر التصلب العصبي المتعدد (MS) على النساء أكثر من الرجال. ويشخص المرض بشكل أكثر شيوعاً في الأعمار بين 20 و 40 عاماً، إلا أنه قد أن يشاهد في أي عمر.

طبيب عرب عصبية تصلب

أسباب التصلب المتعدد :

يحدث التصلب المتعدد بسبب تلف غلاف الميالين، وهو الغطاء الواقي الذي يحيط بالخلايا العصبية. وتتباطأ الإشارات العصبية أو تتوقف عندما يتلف هذا الغطاء العصبي. يحدث تلف الأعصاب بسبب الالتهاب. ويحدث الالتهاب عندما تهاجم الخلايا المناعية الخاصة بالجسم الجهاز العصبي، وقد يحدث هذا في أي منطقة من الدماغ، والعصب البصري، والحبل الشوكي.

لا نعرف بالضبط ما هي أسباب التصلب المتعدد. والفكرة الأكثر شيوعاً هي أنها ترجع لفيروس أو خلل جيني. كما قد تلعب العوامل البيئية دوراً في الإصابة بالمرض. يزداد احتمال إصابة الشخص بهذا الاضطراب إذا كان لديه تاريخ عائلي للإصابة بالتصلب المتعدد أو كان يعيش في منطقة من العالم يكون التصلب المتعدد شائعاً فيها.

طبيب عرب عصبية تشريح 1

أعراض التصلب المتعدد

تتنوع الأعراض لأن مكان وشدة كل هجمة قد تختلف من واجدة لأخرى. ويمكن أن تستمر الهجمة لأيام، أو أسابيع، أو أشهر. وتلي الهجمة فترة منخفضة الأعراض أو خالية منها (هوادة remission). ويمكن أن تثير الحمى، والحمامات الساخنة، والتعرض للشمس الهجمات أو تفاقمها.

من الشائع بالنسبة للمرض أن يعود (ينتكس)، ومع ذلك، قد يستمر المرض بالتفاقم بدون فترات من الهوادة. قد تتلف الأعصاب في أي جزء من الدماغ أو النخاع ألشوكي. ولهذا السبب يمكن أن تظهر أعراض التصلب المتعدد في عدة أجزاء من الجسم.

طبيب عرب عصبية تشريح

الأعراض العضلية:

• فقدان التوازن
• تشنجات عضلية
• خدر أو إحساس غير طبيعي في منطقة ما
• مشاكل في تحريك الذراعين أو الساقين
• مشاكل في المشي
• مشاكل في التنسيق العضلي والقيام بالحركات الدقيقة
• ارتعاش في واحدة أو أكثر من الذراعين أو الساقين
• ضعف في واحدة أو أكثر من الذراعين أو الساقين

أعراض الأمعاء والمثانة:

• إمساك وتسرب البراز
• صعوبة في بداية التبول
• حاجة متكررة للتبول
• إلحاح قوي للتبول
• تسرب البول (سلس البول incontinence)

الأعراض العينية:

• رؤية مزدوجة
• انزعاج في العين
• حركة عين سريعة ومتعذر ضبطها
• فقدان البصر (عادةً ما يؤثر على عين واحدة في وقت ما)

الخدر، أو الوخز، أو الألم:

• آلام الوجه
• تشنج عضلي مؤلم
• إحساس بالوخز، أو التنميل، أو الحرقة في الذراعين والساقين

الأعراض الدماغية والعصبية الأخرى:

• نقص سعة الانتباه، وسوء التقييم، وفقدان الذاكرة
• صعوبة في الاستنتاج وحل المشاكل
• كآبة أو إحساس بالحزن
• دوخة ومشاكل في التوازن
• فقدان السمع

الأعراض الجنسية:

• مشاكل في الانتصاب
• مشاكل في تزليق المهبل

أعراض الكلام والبلع:

• تلعثم أو كلام غير مفهوم
• انزعاج في المضغ والبلع

الفحوصات والاختبارات

قد تحاكي أعراض التصلب المتعدد تلك الموجودة في العديد من مشاكل الجهاز العصبي الأخرى. ونشخص التصلب المتعدد عن طريق استبعاد الاضطرابات الأخرى. وقد يمتلك الأشخاص المصابون بشكل من التصلب المتعدد المسمى المنتكس-المُهاود relapsing-remitting سوابق لهجمتين على الأقل تنفصلان بفترة منخفضة الأعراض أو خالية منها.

وعند المرضى الآخرين، قد يتفاقم المرض ببطء وربما يعانون من هجمات واضحة ويسمى هذا الشكل بالتصلب المتعدد المترقي المزمن. ربما يشتبه الأطباء بالتصلب المتعدد إذا كان هناك انخفاض في وظيفة جزأين مختلفين من الجهاز العصبي المركزي (مثل المنعكسات الشاذة) في وقتين مختلفين.

قد يظهر فحص الجهاز العصبي وظيفة عصبية منخفضة في منطقة واحدة من الجسم. أو قد ينتشر انخفاض الوظيفة العصبية على أجزاء عديدة من الجسم. وقد يشمل هذا:

• منعكسات عصبية غير شاذة
• ضعف القدرة على تحريك أحد أجزاء الجسم
• إحساس غير طبيعي أو متراجع
• فقدان وظائف الجهاز العصبي الأخرى ، مثل الرؤية

قد يظهر فحص العين ما يلي:

• استجابة غير طبيعية للحدقة
• تغيرات في المجال البصري أو حركات العين
• انخفاض في حدة البصر
• مشاكل في الأجزاء الداخلية من العين
• حركات سريعة للعين تثار عندما تتحرك العين

تشمل الاختبارات لتشخيص التصلب المتعدد ما يلي:

• فحوص الدم لاستبعاد الاضطرابات الأخرى التي تشبه التصلب المتعدد.
• البزل القطني Lumbar puncture لفحص السائل الدماغي ألشوكي ، بما في ذلك إجراء استشراط السائل الدماغي الشوكي قليل النسيلة CSF oligoclonal banding.
• الفحص بالرنين المغناطيسي MRI للدماغ والرنين المغناطيسي للعمود الفقري وهي مهمة للمساعدة على تشخيص ومتابعة التصلب المتعدد.
• دراسة وظيفة الأعصاب (اختبار الكمون المُحرض evoked potential test، من مثل استجابة جذع الدماغ الصوتية المحرضة).

طبيب عرب نصوير

علاج التصلب المتعدد

لا يوجد علاج شافٍ معروف للتصلب المتعدد في هذا الوقت. إلا أن هناك بعض العلاجات التي يمكن أن تبطئ المرض. والهدف من العلاج هو لضبط الأعراض ولمساعدة المريض في المحافظة على نوع طبيعي للحياة.

وعادةً ما تأخذ الأدوية لأجل طويل. وهي تشمل

• أدوية لإبطاء المرض
• الستيرويد لتقليل شدة الهجمات
• أدوية لضبط الأعراض مثل تشنج العضلات، والمشاكل البولية، والإجهاد، أو مشاكل المزاج.

تكون الأدوية فعالة في علاج التصلب المتعدد المنتكس-المُهاود أكثر منها في الأشكال الأخرى من التصلب المتعدد وربما يكون ما يلي مفيداً أيضاً للأشخاص المصابين بالتصلب المتعدد:
• العلاج الفيزيائي، وعلاج الكلام speech therapy ، والمعالجة المهنية occupational therapy والمجموعات الداعمة.
• الأجهزة المعاونة، مثل الكراسي المتحركة، ورافعات السرير، وكراسي الاستحمام، والمشايات والسلم الخشبي المثبت بالجدار.
• برنامج التدريبات المخطط له في مرحلة باكرة من الاضطراب.
• نمط حياة صحي، مع تغذية جيدة، وراحة كافية واسترخاء.
• تجنب الإجهاد، والتوتر، وارتفاع درجات الحرارة، والمرض.
• تغييرات في نوع الطعام أو الشراب إذا كانت هناك مشاكل في البلع.
• عمل تغييرات في ترتيب المنزل لتفادي السقوط.
• العامل الاجتماعي أو الخدمات الاستشارية لمساعدة المريض في التعامل مع الاضطرابات والحصول على المساعدة.
• فيتامين د والمكملات الغذائية الأخرى (يجب التحدث للطبيب أولاً).
• الطرق البديلة والمكملة، مثل الوخز الإبري أو الحشيش المخدر cannabis للمساعدة في مشاكل العضلات.

المجموعات الداعمة

يعتبر العيش مع التصلب المتعدد تحدياً صعباً. ويستطيع المريض أن يخفف ضغط المرض عن طريق الانضمام إلى مجموعة داعمة للتصلب المتعدد. والمشاركة مع الآخرين الذين يملكون خبرات شائعة قد تساعد على عدم الشعور بالوحدة.

توقعات (إنذارات) مرض التصلب المتعدد :

قد تختلف النتائج من حالة لأخرى، ومن الصعوبة التنبؤ بها. وعلى الرغم من أن الاضطراب مزمن وغير قابل للشفاء، فقد يكون متوسط العمر المتوقع طبيعياً أو عادي تقريباً. ومعظم الأشخاص المصابين بالتصلب المتعدد هم فعالين ويعملون في وظائفهم بأقل عجز.
تمتلك الحالات التالية إنذارات أفضل بطريقة متميزة:
• الإناث
• الأشخاص الذين كانو صغاراً (أقل من 30 عاماً في العمر) عندما بدأ المرض
• الأشخاص الذين يعانون من هجمات غير متكررة.
• الأشخاص المصابين بالتصلب المتعدد المنتكس-المُهاود.
• الأشخاص المصابين بمرض مقتصر على دراسات التصوير.

وتعتمد كمية العجز والإزعاج على:
• مدى تكرار وشدة الهجمات.
• الجزء المصاب بالهجمات من الجهاز العصبي المركزي.
يعود معظم الأشخاص إلى وظيفة طبيعية أو قريبة من الطبيعي بين الهجمات. وببطء، يكزن هناك فقداناً أكبر لوظائف الجسم مع تحسن أقل بين الهجمات.

المضاعفات المحتملة

• كآبة
• صعوبة في البلع
• صعوبة في التفكير
• قدرة متناقصة في الاعتناء بالنفس
• الحاجة لقثطار دائم
• تخلخل العظام أو ترقق العظام
• قرحات الضغط (قرحات الفراش)
• الآثار الجانبية للأدوية المستخدمة في علاج الاضطراب
• عدوى الجهاز البولي

متى يجب الإتصال بالأخصائي الطبي؟

يجب الاتصال بالطبيب إذا:
• ظهور أي من أعراض للتصلب المتعدد
• تفاقمت الأعراض، حتى مع وجود العلاج
• تفاقمت الحالة إلى نقطة تصبح عندها الرعاية المنزلية مستحيلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق