التقييم التربوي النفسي للمعوقين بدنياً

ضف إلى ذلك أن أخصائيي العلاج الطبيعي والوظيفي – علاوة على الأطباء –  يستطيعون تقديم معلومات مفيدة عن الأدوات والأجهزة التصحيحية والمعدلة اللازمة للمعوق بدنياً ، بالإضافة إلى الأساليب التي يتعين استخدامها لتطوير المهارات الوظيفية لديه .

وفيما يتعلق بالأداء الأكاديمي ، والاحتياجات التربوية الخاصة للأشخاص المعوقين بدنياً، فإن المعلمين يقومون بتلك المهام .كذلك قد يشارك الأخصائيون النفسيون وأخصائيو اضطرابات اللغة والكلام ، والأخصائيون الاجتماعيون وغيرهم في عملية القياس والتقييم وذلك اعتماداً على طبيعة المشكلة الخاصة ، التي يعاني منها الشخص المعوق بدنياً .
وتقترح بيجي وسيرفيس  Bigge & Sirvis , (1982 ) أن تركز عملية تقييم الأشخاص ذوي الإعاقات الجسمية والحركية على الجوانب الستة التالية .
(1) مهارات العناية بالذات .
(2) مدى الحركة .
(3) الاعتبارات الخاصة التي ينبغي مراعاتها لتلبية الفروق الجسمية .
(4) مستوى وضوح ، وسرعة التواصل .
(5) الاستراتيجيات التربوية الخاصة اللازمة لتسهيل عملية التعلم .
(6) المساعدات الخاصة اللازمة .

الأستاذ الدكتور عبد الرحمن سيد سليمان
قسم التربية الخاصة كلية التربية – جامعة الملك سعود

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق