التواصل البصري وزيادة الإنتباه

اجعل وجهك شائقا بالنسبة للطفل حتى يرغب في النظر إليك، لأنه إذا رأى وجها خاليا من التعبير أو شاعرا بالملل فلن يغريه ذلك ولكن إذا حاولت التغلب على تعبك فقد تستطيع إعطاء ابتسامات عريضة — كون أشكالا بوجهك —- ارتد أقنعة وقبعات ملفتة.

زيادة مدة الانتباه  Extending Attention Spans
    يعاني كل الأطفال من عجز في مدة الانتباه الذي ينمو لديهم بمرور الوقت .. واليك بعض الخطوات المفيدة في ذلك:
o يجب أن تكمل مع طفلك كل الأنشطة حتى النهاية—-  حتى لو اقتضى الأمر أن تكمل أنت اللعبة جيدا وبسرعة لكي يتعلم الطفل انه يجب أن يكمل الشيء حتى النهاية.
o  ابعد عن طفلك كل ما يشتت انتباهه كلما أمكن ذلك.
o  لكي بفضل طفلك إكمال الأنشطة ولا يصاب بالإحباط بسبب عدم قدرته —-  لا تجعل الأنشطة صعبة جدا — ولكن اجعلها سهلة وممتعة.
o  قبل أن تلعب مع طفلك — اجعله ينتظر لحظة بدلا من البدء في الحال— على سبيل المثال (استعد,ثابت,ابدأ ) أو (3,2,1 —– ثم أبدأ النشاط.
o  انفخ فقاعات الصابون واجعله ينتظر للحظة قبل نفخ فقاعات أخرى
o  استخدم كتبا من كتب الطبخ واسأل طفلك أسئلة كثيرة— مثلا: هل تريد وضع الكاتشاب على فرشاة الأسنان؟ هل تريد وضعه على الأصابع؟ هل تريد وضعه فوق الكتاب —- ومجموعة أسئلة تتطلب الإجابة بلا —- حتى تصل للإجابة بنعم  — هل تريد وضعه على البطاطس؟
o  راقب طفلك أثناء اللعب — ولاحظ ما يمكن أن يفعله — وما يحب أن يفعله بنفسه — لا يهم مدى بساطة الشيء الذي يقوم به لأنه سيكون بمثابة مدخل لتطوير لغته..
 بعد تحديد النشاط:
o خذ شيئين متطابقين للعب لكي تستطيع أن تعكس أفعاله —- على سبيل المثال خذ مكعبين واجلس أمام الطفل أعطه مكعبا وأنت الآخر—-  قم بتقليد ما يفعله طفلك تماما — أعكس أفعاله ولكن دون أن توجه له تعليمات— فأنت تحاول السيطرة على انتباهه.
o  سوف ينتبه طفلك وينظر إليك ليراقب تقليدك لأفعاله —-  وعليه سيحدث ما يسمى بالاتصال البصري — افعل ذلك بقدر ما تستطيع حتى يزيد مدى الاتصال بينك وبين طفلك.
o  يمكن أن تبدأ بالحديث معه على أقل مستوى كأن تقول — ضع المكعب — أخرج المكعب..
o  سيؤدي ذلك إلى فكرة أخذ الدور —–  سيضع طفلك المكعب في الدلو مثلا وينظر إليك وينتظر أن تقلده بوضع مكعب في الدلو —- أفعل ذلك ثم أنظر إليه وانتظر حتى يضع طوبا آخر في الدلو —- ثم تأخذ دورك أنت أيضا.
o  عند ذلك يتعلم طفلك أنه جعلك تقلده —- وانه تعلم أن يتحكم بك— وهذه مهارة.
o  بعد أن تقلد حركات طفلك —-  يمكنك أن تمد اللعبة بأن تفعل شيئا مختلفا وترى أن كان طفلك سيقلدك —- وكلما زاد إدراك طفلك  — يمكنك أن تبدأ في استخدام لغة أكثر تركيبا في اللعب.
 
وأخيرا..
حاول أن تفكر في اللغة كوسيلة اتصال وليست وسيلة للتحدث فقط — فكل شخص يتمنى أن يأتي الوقت الذي يتحدث فيه طفله ولكنه يستغرق بعض الوقت —- ولذلك فعليك أن تجد طرقا أخرى للاتصال مع طفلك — وهذا سيمكن طفلك أن يطور كل مهاراته ويخفف بعضا من الإحباط الذي قد تشعر به أنت وطفلك إذا لم يتمكن طفلك من التعبير عن احتياجاته وعن رغباته — وإذا تأخر تحدث طفلك فكن حساسا لطرق أخرى يحاول بها الطفل التواصل معك بها — وشجع طفلك,فإذا شعر بمميزات الاتصال فسيحاول أن يتعلم التحدث.

المرجع:  العاب وانشطة الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في مرحلة ما قبل المدرسة-  ترجمة: د.خالد عبد الرزاق السيد.
المصدر : منتدى الخليج
www.gulfnet.ws
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق