الجينات الوراثية وارء إختلاف سلوكيات النوم من عائلة لاخري

الإختلاف سمة كل شيئ في الكون وقد اهتم عدد من الباحثين في الآونة الأخيرة بدراسة السبب الحقيقي وراء التفاوت في عدد ساعات النوم من شخص لآخر. وقد أرجع بعض العلماء أن اختلاف حاجات الناس إلى فترات أطول أو أقصر من النوم تتأثر بشكل أساسي بجيناتهم الوراثية، أكثر من تأثرها بعوامل أخرى بيئية أو اجتماعية، وأن من يحمل موروثا جينيا يعرف بالرمز (ABCC9) يحتاج إلى ما معدله 30 دقيقة من النوم في الليلة أكثر من غيره.

النوم اسرار لازالت تتكشف

 

وقال الباحثون إن هذه الحاجة الجينية لا تتأثر بتغيرات الفصول أو طول أو قصر النهار، وأوضحت الدراسة التي ركزت على أوروبا وغطت نحو 10 آلاف متطوع أوروبي، أن نحو خمس الأوروبيين يحملون هذا الجين الوراثي. وتوقع الباحثون أن تفتح المعلومات الجديدة الباب أمام نوع جديد من البحوث المتعلقة بسلوكيات النوم، وبالتالي التحديد الدقيق لكيفية تنظيم هذا الجين الوراثي لتلك السلوكيات.

وصرح خبير سلوكيات النوم نيل ستانلي أن هناك نحو 6 أنواع من الجينات مسؤولة ومتصلة بميول وسلوكيات النوم عند الناس، وفقا لما نشر على موقع شبكة “بي بي سي” البريطانية.

وقالت الدراسة إن ميول النوم لفترات أطول أو أقصر موجود ومتوارث بين الأقارب والعائلات، رغم الحقيقة القائلة أن فترة النوم يمكن أن تتأثر بالعمر والموقع من سطح الأرض والفصول أو الساعة البيولوجية.
المصدر bbc

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق