السرطان ثاني أسباب الوفاة بين المصريين

عقد مساء يوم الاثنين الماضى مؤتمر صحفى للإعلان الرسمي عن إطلاق الجمعية المصرية لدعم مرضى السرطان وكشف الدكتور ياسر عبد القادر، مدير مركز الأورام بالقصر العيني، عن ان السرطان هو ثاني أسباب الوفاة في مصر بعد الأمراض القلبية.

وشدد الدكتور عبدالقادر على ضرورة الفحص الدورى والاكتشاف المبكر لمرض السرطان والذى يساعد على ارتفاع نسبة الشفاء من هذا المرض اللعين حيث تصل نسبة الشفاء فى بعض السرطانات الى 90% مثل سرطان القولون.

ومن جانبه أكد محسن مختار، رئيس الجمعية المصرية لدعم مرضى السرطان، أن سرطان القولون من الأورام التي تصيب الجهاز الهضمي، وتصل نسبة الإصابة به حوالي 11.5% من حالات الإصابة بالسرطان على مستوى العالم، وهو السبب في إصابة نحو 6% من إجمالي حالات الإصابة بالسرطان في مصر.

وأكدت الدكتورة نرمين شوقى، المدير التنفيذى للجمعية، أن دور الجمعية لا يقتصر على المرضى الحاليين فقط، وإنما للمرضى الذين تم شفاؤهم أيضاً، لتقديم خدمات الرعاية الصحية ومتابعتهم، ومن المقرر إطلاق ثلاث حملات خلال هذا العام، الأولى للتوعية بسرطان الثدى، والثانية للتوعية بسرطان الغدد الليمفاوية، والثالثة حملة للتوعية بسرطان الرئة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق