الطريقة الأفضل لضبط مستويات الكوليسترول لدى السيدات

0
150

لكن هناك أحد الآثار الجانبية الكبرى، فالمرضى يتجنبون النياسين لأنه يتسبب غالبا ً في إحداث حالة من الإحباط، وكذلك حالة من النضح الشديد الذي يتعذر السيطرة عليه، وتدفق الدم إلى الوجه وسطوح البشرة الأخرى مصحوبا ً بشعور ثاقب.

ومع هذا، فقد تمكن الباحثون الآن من تحديد المسارات الجزيئية المنفصلة التي تثار عندما يدخل النياسين في الجسم.

وأكدت بعض التقارير الصحافية على أن الكشف الجديد هذا ربما يؤدي إلى إحياء الطرق العلاجية التي تبنى على أساس فيتامين ب 3، والارتكاز عليها كعلاجات اختيارية.

وأوضح دكتور روبيرت والترز، اختصاصي الأمراض الجلدية بالمركز الطبي التابع لجامعة ديوك والباحث الرئيسي بالدراسة: تفتح هذه النتيجة عالم جديد بالكامل لاكتشاف سلسلة جديدة من العقاقير.

ولا يمكن أن تؤدي تلك النتيجة فقط إلى تطوير علاجات مبنية علي النياسين لضبط مستويات الكولسترول التي يمكن للمرضى أن يسيروا عليها.

بل من الممكن أن تساعد في الوصول أيضًا إلى علاجات جديدة لحالة النضح التي تصاحب بعض أنواع أمراض الحساسية وغيرها من الاضطرابات الخاصة بالبشرة.

المصدر : masrawy

شارك
المقال السابقالإنفلونزا التشخيص والوقاية والعلاج
المقال التاليانتشار الاصابة بالصمم بعد التهابات الغدة النكافية

لا يوجد تعليقات

اترك تعليقك