الفطام المبكر خطر علي صحة الطفل

حذر تقرير نشرتة دورية “Practical Parenting” من مخاطر الفطام المبكر علي صحة الطفل، لأن ذلك يعرض الطفل للإصابة بالحساسية و زيادة الوزن فيما بعد، حيث قال التقرير أن الفطام غير مستحب علي الإطلاق خلال الشهور الستة الأولي، كذلك من غير المستحب تقديم أطعمة للطفل قبل هذه الفترة.

وأكد الأطباء في هذا التقرير علي وجود أدلة تشير إلى أن إرضاع الطفل رضاعة طبيعية فقط في أول أربعة أشهر يقلل من مخاطر إصابته بالحساسية، واذا كان هناك تاريخ عائلي للإصابة بالحساسية فهذا سبب يستحق بالفعل تأجيل عملية الفطام.

وأضاف التقرير أن الدلائل التي تشير إلي أن الطفل قد يكون مستعداً للأطعمة الصلبة تشمل ظهور أعراض الجوع الشديد علية ووضعة اللعب و الأشياء الأخري في فمه, ويدل ذلك كله علي رغبة الطفل في تذوق الأطعمة, ويكون الطفل مستعداً كذلك للفطام عندما يكون بمقدورة أخذ الطعام بسهولة من طرف الملعقة ولكن لا يجب أن تتعجل الأم في فطام طفلها, لأنه بمقدورها دائماً الاستمرار في إرضاع الطفل رضاعة طبيعية بجانب تقديم الأطعمة الصلبة, وتختلف المدة التي سيستمر فيها الطفل في تناول الأطعمة الصلبة من طفل لآخر لذلك لا تقدمي للطفل ما لا يستمتع به.

ولمعرفة طريقة الفطام الصحيحة ومتى يبدأ الطفل فى تناول الأطعمة وما هى الأطعمه المناسبة لكل سن اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق