ما أنسب وقت لإجراء عملية الماء البيضاء فى العين cataract surgery ؟

هل الوقت مناسبٌ الآن كي أجري عملية الماء البيضاء فى العين cataract surgery (والتي نسميها الساد أيضاً)؟ يبدو أن هنالك العديد من الإجابات لهذا السؤال بعد ظهور الماء البيضاء، غير أن هناك خيار أفضل من بين تلك الخيارات.

georgia-cataract-surgeryيقول د.ريتشارد جانز أحد أشهر جراحي العيون: “يمكن الاعتناء بالماء البيضاء في أي وقت بعد تشكلها، لكن قد يكون هناك سبب مهم لتقييمها فوراً”. إذ أن الأعراض الشبيهة بالماء البيضاء يمكن أن تشير إلى مشاكل أخرى، والتي يمكن أن تحتاج إلى المعالجة على الفور.

يكون الوقت المناسب كي تعالج الماء البيضاء جراحياً عندما يعاني المريض من تبدلات الرؤية. وتكمن المشكلة الوحيدة في أنه يمكن للأعراض أن تشير إلى أمراض عينية أخرى، والتي تكون حساسة أكثر للوقت، لذا عليك أن تتأكد فيما إذا كان أمراً يحتاج أن يعالج بسرعة وجهد أكبر.

الماء البيضاء هو المرض الأكثر شيوعاً للتسبب بفقدان الرؤية للأشخاص بعمر فوق الـ 40، وهو لا يسبب أذية دائمة للعين. لذلك إذا كان المريض يعاني من الماء البيضاء دون أية مشاكل عينية أخرى، فإن لديه القدرة على أن يقرر متى بإمكانه معالجة الماء البيضاء، وعندما يكون الوقت مناسباً للقيام بذلك، يكون القرار بيد المريض. وبما أن الماء البيضاء لا تؤذي العين، ولا تسبب ضرراً لها على أي حال. فإذا كنت ترى بشكل جيد كفاية، فلا داعي للعجلة. أما إذا كنت لا ترى بشكل جيد كفاية، فقد حان الوقت للقيام بأمر ما.

إن وقت معالجة الماء البيضاء أمرٌ شخصي، فبعض الناس ممن لديهم احتياجات بصرية قليلة ولا يعتمدون على قدرة بصرهم كثيراً يختارون بألا يزيلوا الماء البيضاء، وبعضهم الآخر تكون لديهم قدرة بصرية 20-20 ولكنهم يعانون من بهر البصر، وقد يكون ذلك بسبب مهنتهم. وربما يختارون أن يجرى لهم شيء ما بوقت أسرع.

طبيب ع عيون 1 إشارات تحذيرية

انتبه إلى أن الماء البيضاء فى العين تسبب تراجعاً ثابتاً وبطيئاً ومترقياً في الرؤية، حيث تنتشر المناطق الضبابية، ويزداد ذلك حدة خلال مدة قد تكون أشهراً أو سنوات.

إن علامات تطور الماء البيضاء تتنوع ضمن الأنواع الثلاثة المختلفة لها. فمن الممكن أن تنزعج من بهر البصر بسبب أضواء السيارات الأمامية، ومصادر الضوء الساطعة الأخرى بالإضافة إلى ظهور هالات حول الأضواء الساطعة عندما تكون المنطقة المحيطة بها معتمة، وانخفاض الإدراك اللوني أو الحاجة إلى المزيد من الإضاءة لرؤية الألوان الشائعة والتمييز بينها.
وقد يختبر المريض عجزاً في القراءة والقيادة، أو القيام بأشياء اعتيادية يرغب الناس بالقيام بها كل يوم، وذلك لأن قدرتهم البصرية تزداد سوءاً بالتدريج.

أنواع الماء البيضاء الثلاثة

أنواع الماء البيضاء

لدى كل واحد من أنواع الماء البيضاء الثلاثة أعراضه المتنوعة الخاصة به إلى حد ما، وفترته الزمنية. ويمكن أن يتنوع التوقيت من تطور مدته 6 شهور مع بهر بصري شديد وصعوبة في تمييز الوجوه، إلى فترة زمنية قد تصل إلى 20 سنة، يتغير خلالها الوضوح عموماً، والقدرة على الرؤية في ظروف الإضاءة المنخفضة.

تتفرع الماء البيضاء فى العين إلى ثلاثة أنواع مختلفة:

1. الماء البيضاء النووية التصلبية (Nuclear sclerotic cataracts): يظهر فيها ترقي بطيء ثابت في وضوح الرؤية والإدراك اللوني والقدرة على رؤية التفاصيل الدقيقة. يلاحظ المرضى خلال تطور هذا النوع ظهور هالات حول الأجسام الساطعة في الليل، وصعوبة في القيادة ليلاً أيضاً. ويصاب به المتقدمون في العمر دوماً تقريباً

2. الماء البيضاء القشرية (Cortical cataracts ): تميل أيضاً بأن تكون مترقية ببطء وثبات، ولكنها تسبب مشاكل أكثر في البهر البصري والضبابية. وهي تشبه إلى حد ما عندما تنظر خلال الضباب المتشكل في الصباح الباكر.

3. الماء البيضاء تحت المحفظة الخلفية (Posterior subcapsular cataracts): يمكن أن تتطور بسرعة أكبر خلال بضعة أشهر، وهي أكثر شيوعاً لدى الشباب ومرضى السكري والأشخاص الذين يتناولون الأدوية الستيروئيدية. كما أنها تسبب البهر البصري في مراحل باكرة منها، بالإضافة إلى عدم القدرة على الرؤية عندما تكون الإنارة شديدة السطوع، وعدم القدرة على التعرف على الوجوه أيضاً.

والخلاصة بأن جراحة الماء البيضاء آمنة جداً وناجحة، ونستطيع حتى أن نصحح اللابؤريةastigmatism  باستخدام الليزر الموجه بالحاسوب، وهناك في متناولنا تقنيات جديدة توفر فرص أكبر في استعادة الرؤية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق