النظام الغذائي الصحي في فترة العلاج الكيميائي

العلاج الكيميائي هو علاج تستخدم فيه المواد الكيميائية لتدمير الخلايا السرطانية. ولهذه الطريقة في العلاج العديد من الآثار الجانبية المحتملة منها الغثيان وتقرحات الفم التي تجعل من تناول الطعام أمر مؤلم. وباتباع نظام غذائي صحي مناسب في هذه الفترة ستساعد نفسك على الشفاء وتجنب العديد من آثار العلاج الكيميائي الجانبية.

النظام الغذائي الصحي في فترة العلاج الكيميائي
النظام الغذائي الصحي في فترة العلاج الكيميائي

أهمية الغذاء الصحي أثناء العلاج الكيميائي:

ينصح بتناول وجبات صحية عالية القيمة الغذائية اثناء العلاج الكيميائي للحفاظ على قوة ونشاط الجسم. وكذلك لزيادة مناعة الجسم ضد العدوى والأمراض المختلفة، وللحفاظ على الوزن المثالي وكذلك مخزون العناصر الغذائية في الجسم.

المزيد من البروتين في النظام الغذائي

معظم الذين يتناولون العلاج الكيميائي يتعرضون لحالة من حالات التعب والاعياء، ولذلك ينصح هؤلاء بتناول اللحوم الخالية من الدهون ولحم البقر والفاصوليا والبيض وشرب الحليب الخالي من الدسم حيث يساعد البروتين علي التئام الجروح ونمو الخلايا‏.

نصائح عامة:

  • احرص علي تناول كميات كبيرة من الماء أثناء تلقي العلاج الكيميائي كي تساعد جسمك علي التخلص من الأدوية وحماية الكلي والمثانة‏.‏
  • في حالة فقدان الشهية يمكن تناول وجبات صغيرة علي فترات متقاربة‏.‏
  • تناول الأطعمة الغنية بالطاقة مثل البلح والتين والفواكه المجففة بشكل عام.‏
  • وبصفة عامة يفضل تناول الفواكه والخضراوات الطازجة والزبادي وعصير الجزر والبروكلي والخس والكرفس والحساء والأرز ويفضل الأرز البني‏,‏ والعسل الأسود مع الطحينة ومنقوع البلح مع اللبن‏.
  • تناول الوجبات الصغيرة، وبوتيرة أكبر هو أمر يمكن تحمله أكثر من الوجبات الكبيرة. يساعد الأمر على تجنب الغثيان والقيء أيضاً.

زيارة أخصائي التغذية

حيث يمكن لخبير التغذية أن يرشد المريض على قائمة متوازنة من الطعام الصحي الذي يحتوي علي جميع العناصر الغذائية والفيتامينات التي يحتاج لها الجسم. ويجب أن يتضمن النظام الغذائي هذا كميات مناسبة من الفواكه والخضراوات والخبز جنباً إلي جنب مع اللحوم الخالية من الدهون والحليب الخالي من الدسم.

التوقف فوراً عن تناول الكحوليات

في حالة ما إذا كان المريض يتناول أي نوع منها. ففضلاً عن تحريمها من رب العالمين عزوجل، فهي أيضاً لها آثار سيئة للغاية علي الكبد في هذه المرحلة وقد تتداخل مع أي نوع من أنواع العلاجات الكيميائية التي يعالج بها المريض.

بعد الشفاء بإذن الله، علي الشخص أن يداوم علي نظام غذائي صحي غني بالمواد المضادة للأكسدة والفيتامينات خصوصا فيتامين أ وفيتامين ج والتي تساعد الجسم في استعادة كامل عافيته. ونصيحة لا تترك أي وجبة غذائية، وبالأخص الإفطار، يمكن استبدال الوجبات الصلبة بالحساء او العصير في حالة صعوبة البلع، أو صعوبة تناول الطعام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق