جزء واحد من الدماغ مسؤول عن الروائح والذكريات

وأجرى الباحث اختبارات علمية على مجموعة فئران لمعرفة الكيفية التي تتكون بها الذكريات وقوتها بعد تخديرها ومراقبة ردّات فعلها بعد عودتها إلى وعيها.

ووجدت الدراسة تراجعًا قدره 40% في النشاط العصبي لمجموعة الفئران بعد إطلاق الخلايا العصبية لمادة "نورادرينالين" Noradrenaline  لديها مما يعني أن تذكرها  لرائحة معينة كان قد بدأ في التكون، كما تبين أنه بعد يوم من عودة وعيها إليها تبدلت تصرفاتها تمامًا.

المصدر : موقع الجزيرة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق