الرئيسية » أمراض شائعة وعلاجها » ملف كامل عن أسباب وعلاج حب الشباب

ملف كامل عن أسباب وعلاج حب الشباب

ما هو حَبّ الشباب؟هو مرض جلدي معروف, و لكنه غير معدي، يتميز بانسداد في مسام البشرة وظهور بثرات. وعلى الرغم من كونه لا يُشكل خطراً على حياة الإنسان فإن حب الشباب حالة مزعجة ومشوِهة، و يسبب حَبّ الشباب في الحالات الشديدة ندبات دائمة وخطيرة. هو مرض جلدي معروف, و لكنه غير معدي، يتميز بانسداد في مسام البشرة وظهور بثرات. وعلى الرغم من كونه لا يُشكل خطراً على حياة الإنسان فإن حَبّ الشباب حالة مُزعجة ومُشوِهة، و يُسبب حَبّ الشباب في الحالات الشديدة ندبات دائمة وخطيرة.

ما هي أنواع حب الشباب؟

o حَبّ الشباب الشائع (العادي) Acne Vulgaris : أكثر الأنواع شيوعاً عند اليافعين حول سن البلوغ، ويصيب على نحو نموذجي الوجه والأكتاف والصدر .

o حَبّ الشباب الوردي (العُدّ الوردي) Acne Rosacea: طفح أحمر يظهر غالباً على الوجه.

o حَبّ الشباب الجدري ( العُدّ الجدري أو الخِلْباني) Acne Keloidalis Nuchae: طفح يحدث بسبب الحلاقة.

o حَبّ الشباب المُكور ( العُدّ المُكور) Acne Conglobata: تجمع عنقودي من الخراجات أو الحبوب والتي قد يصل حجمها إلى حجم كرة صغيرة ويمكن أن تدوم لسنين.

o حَبّ الشباب التجميلي Acne Cosmetica:إصابة تُسببها مواد التجميل.

o حَبّ الشباب المُداهم (المُفاجئ) Acne Fulminans : هو شكل حاد وشديد من حَبّ الشباب المُكور.

o حَبّ الشباب الدوائي Acne Medicamentosa : سببه البدء أو التوقف عن استعمال دواء ما.

o حَبّ الشباب الكلوري Chloracne : سببه التعرض للهايدروكاربونات الكلورية مثل الديوكسينات، والفينيلات الثُنائية المتعددة الكلور polychlorinated biphenyls (PCBs).

أين وكيف تظهر الإصابة؟

تظهر إصابة حَبّ الشباب النموذجية على الوجه، والرقبة، والصدر، والظهر، والأكتاف وهي المناطق الجلدية الأكثر غنىً بالغدد الدهنية. ولحَبّ الشباب عدة أشكال من البثرات يُمكن تصنيفها في صنفين:

1. حَبّ الشباب غير الالتهابي (المُغلق) Non-Inflammatory Acne(Obstructive Acne):

o الرؤوس السوداء (الزوّان المفتوح Open Comedones ): تحدث عنما تُغلق المسام جزئياً، مما يسمح لبعض الدهن والجراثيم وخلايا الجلد الميتة من الارتشاح إلى سطح الجلد.

o الرؤوس البيضاء (الزوّان المُغلق Closed Comedones ) : تحدث عندما تُغلق المسام كلياً، مما يحبس المواد الدهنية والجراثيم وخلايا الجلد الميتة، وهذا يُسبب ظهور رؤوس بيضاء على سطح الجلد.

2. حَبّ الشباب الالتهابي Inflammatory Acne:

o الحُطاطات Papules: هي عبارة عن نتوءات حمراء مُلتهبة بدون رأس.

o النافطات Pustules: شبيهة بالرؤوس البيضاء إلا أنها مُلتهبة، وتظهر على شكل دوائر حمراء ذات مركز أبيض أو أصفر.

o العُقدNodules: هي نتوءات كبيرة وقاسية تظهر تحت سطح الجلد.
o الأكياس Cycts: تُشبه العقد إلا أنها تكون مملؤة بالقيح وقد يصل قطرها إلى 5 ملم أو يتجاوز ذلك.

o الندبات Scars: تنتج حين يُعصر كيس حَبّ الشباب، مما يؤدي بدوره إلى التهاب أعمق وأكثر إيلاماً.
عادة ما يُعاني المصابين من النوعين السابقين معاً.

كيف يتكون حب الشباب؟

يتكون حَبّ الشباب عندما يتراكم الدهن الناتج عن زيادة إفراز الغدد الدهنية وخلايا الجلد الميتة فيقوم بسد الجُريب الشعري. كما يظهر حَبّ الشباب في بعض الحالات بسبب خطأ في عملية توضع الكيراتين في الجلد مؤدياً إلى توسف غير طبيعي لطبقة الجلد المسامية.

تُشكل المُفرزات الدهنية التي تتجمع تحت المسام المُغلقة بيئة ملائمة لجراثيم بروبيون باكتيريوم أكنيز Propionibacterium acnes الموجودة في الجلد لتتكاثر بشكل كبير، ويلتهب الجلد كرد فعل طبيعي مما يشكل الإصابة التي نراها.

من هم المعرضون للإصابة بحَبّ الشباب؟

يُصيب حَبّ الشباب الذكور والإناث على حد سواء، إلا أنه يُمكن أن يكون أسوأ عند الذكور بسبب بشرتهم الأكثر إفرازاً للدهن . يُصاب ما يزيد عن 4 من كل 5 أشخاص بين سن 12 إلى 24 سنة بحب الشباب لمرة واحدة على الأقل، وليس مُستغرباً أن يُصاب من هم في الثلاثينات أو أكثر بحَبّ الشباب.

ما هي العوامل التي تزيد من خطورة الإصابة بحَبّ الشباب؟

يُمكن أن تُسبب التغيرات الهرمونية في الجسم الإصابة بحَبّ الشباب أو تزيد من تُفاقم الحالة، وهذه التغيرات شائعة عند :

o سن المراهقة الذكور والإناث.
o قبل موعد الدورة الشهرية لدى الإناث بيومين إلى سبعة أيام.
o الحمل.
o تناول بعض الأدوية مثل الستيروئيدات.

وهناك عوامل أخرى مثل :

o تعرض الجلد المُباشر للمواد الدهنية، أو بعض مواد التجميل.
o عامل الوراثة.
o الاحتكاك أو الضغط المستمرين على الجلد، كاستعمال الهاتف، والخليوي، والخوذات، و الياقات الضيقة، والشنط التي تُحمل على الظهر.

ما الذي يُمكن أن يجعل الإصابة أسوأ؟

هُناك عدة عوامل تؤدي إلى زيادة حدة الإصابة مثل:

o المواد التجميلية ذات الأساس الدهني، الزيوت الواقية من الشمس، هُلام (جيل) الشعر والرذاذ.

o الدورة الشهرية (الحيض) عند الإناث.

o عصر أو ثقب الحبوب.

o فرك الجلد بشدة.

o العوامل العاطفية، مثل الضغط النفسي والقلق.

o العوامل البيئية، مثل الرطوبة، أو التعرض للأوساخ أو المواد الدهنية في الهواء مما يسبب تهيج الجلد ( الأشخاص الذين يعملون في مطاعم الوجبات السريعة، وكذلك الذين يتعرضون بانتظام إلى الزيوت الخاصة بالآليات).

o تناول بعض الأدوية مثل الفينيتوين Phenytoin، والأيزونيازايد Isoniazid، والفينوباربيتال Phenobarbital، والليثيوم Lithium ، والكوينين Quinine ، والريفامبين Rifampin ، والستيروئيدات Steroids.

ماذا يمكنك أن تفعل للوقاية أو التحكم بحب الشباب؟

o اغسل المناطق المُصابة بمنظف لطيف: إن اتباع نظام غسل مرتين يومياً باستعمال الماء الدافئ وصابون خاص للوجه لا يحتوي على مرطبات، هو أحد الإجراءات الوقائية التي يوصى بها.

o استخدم غسولات حَبّ الشباب التي تُباع في الصيدليات بدون وصفة: تُستعمل لتجفيف الدهن الزائد وتعزز تقشير البشرة.

o ابتعد عن المواد المهيجة للجلد مثل المواد التجميلية الدهنية، والكريمات الواقية من أشعة الشمس. واستعمل المُستحضرات التي كُتب عليها عبارة ” أساس مائي water-based ” أو ” لا يُسبب الزوّان noncomedogenic”.

o انتبه من الأشياء التي تُلامس بشرتك، أبعد الشعر، واليدين، والأشياء الأخرى كسماعة الهاتف مثلاً.

o لا تثقب أو تعصر الحبوب.

o تناول الأطعمة الصحية المتوازنة، لا يزيد الطعام عادة من سوء الحالة، رغم أن بعض الأشخاص قد يلاحظون ازدياداً في سوء الحالة لديهم عند تناول بعض الأطعمة كالشوكولا أو المكسرات.

يجب على الذكور المُصابين بحَبّ الشباب والذين يستعملون آلات الحلاقة الآمنة أن يقوموا بتطرية الذقن قبل الحلاقة بواسطة الماء الدافئ والصابون. ويجب أن تكون عملية الحلاقة لطيفة بقدر الإمكان ويجب أن لا تُستعمل شفرات الحلاقة الحادة إلا نادراً. يجب أن يكون اتجاه الحلاقة باتجاه نمو الشعر وأن يكون المرور بآلة الحلاقة على كل منطقة مرة واحدة.

يُنصح بشكل عام تجنب أو تقليل التعرض لكل العوامل التي تزيد الحالة سوءاً، أو تسبب عودة الحبوب من جديد.

ما هي المُنتجات المتوفرة لعلاج حَبّ الشباب والتي تُباع بدون وصفة طبية؟

تتوفر في الصيدليات منتجات كثيرة ومُختلفة لعلاج حَبّ الشباب والتي تُباع بدون وصفة، وعادة ما تُستعمل لعلاج الحالات المتوسطة.

تحتوي هذه المنتجات على مواد فعّالة مثل البيروكسايد البنزويلي Benzoyl Peroxide، أو حمض الصفصاف (السالسيليك) Salicylic Acid، أو الكبريت Sulfur وقد تحتوي على مادة فعّالة واحدة أو تركيبة من عدة مواد.

وهذه المنتجات متوفرة بأشكال صيدلانية متنوعة مثل الهلامات gels، والغسولات lotions، والكريمات، والمحاليل المُنظفة cleansers، والأقنعة masks، والصابون.

يُعتبر البيروكسايد البنزويلي الأكثر فعّالية بين المُنتجات التي تُباع بدون وصفة طبية، حيث يعمل كمُقشر ويمتلك قدرة مُضادة للجراثيم ، ويُستعمل مرتين يومياً.

أما حمض الصفصاف والكبريت فهما مُقشران بشكل رئيس، ويستعملان بفعّالية للإصابات المتوسطة. تُستعمل مُنتجات حمض الصفصاف عادة كمُنظفات ثم تُشطف لإزالتها. أما المنتجات الحاوية على الكبريت فتُستعمل مرة إلى ثلاث مرات يومياً.

قد تسبب المنتجات التي تُباع بدون وصفة أعراضاً جانبية لبعض الأشخاص مثل تهيج الجلد، أو الحرق، أو الاحمرار.

معلومة هامة: عند استعمال مُستحضرات حَبّ الشباب ادهن على جميع المنطقة ولا تُركز فقط على الحبوب، وكن على علم بأن العلاج يستغرق من 6- 8 أسابيع قبل الشعور بتحسن ملحوظ.

ما هي المُنتجات المتوفرة لعلاج حَبّ الشباب والتي تحتاج إلى وصفة طبية؟

هناك عدة مُنتجات يمكن أن يصفها الطبيب مثل:

o المُضادات الحيوية:
مثل الكليندامايسين Clindamycin ، والدوكسيسايكلين Doxycyclin ، والمينوسايكلين Minocyclin ، والإيريثرومايسين Erythromycin.
يُمكن أن تؤخذ عن طريق الفم أو تُستعمل خارجياً على شكل مرهم أو غسول أو جيل.

o الريتينويدات السطحية Topical Retinoids:
مثل التريتينوين Tretinoin (يوجد تحت مسميات تجارية عديدة منها ريتين- أي Retin-A ، آفيتا Avita ، كريم آلتيناك Altinac cream)، وأدابالين Adapalene ( اسمه التجاري ديفيرين Differin)، وتازاروتين Tazarotene (اسمه التجاري تازوراك Tazorac).
تُدهن هذه المستحضرات عادةً على الجلد مرة واحدة يومياً، ويجب الحذر من الاقتراب من مناطق العين والفم وتحت فتحات الأنف، كما يجب عند استعمالها عدم التعرض للشمس أو استعمال مُستحضر قوي واقٍ من أشعة الشمس، لأن هذه الأدوية تزيد من خطورة التعرض لحروق شديدة بأشعة الشمس.
تُحذر السيدات الحوامل أو اللاتي يرغبن في الحمل من استعمال تازاروتين Tazarotene لأنه يمكن أن يسبب تشوهات جنينية.

o الريتينويدات التي تؤخذ عن طريق الفم (أيزوتريتينوين Isotretinoin):
تُسوق تحت اسم أكيوتان Accutane أو غيره من الأسماء التجارية ويُمكن استعمالها لمُعالجة حَبّ الشباب المُتكيس الشديد والذي لم تنفع معه العلاجات الأخرى.
يؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم مرة واحدة يومياً لمدة 15 -20 أسبوع. لهذا الدواء آثار جانبية خطيرة على الإناث حيث أنه يؤدي إلى تشوهات جنينية، وقد يُسبب الإجهاض، لذا يحظر على السيدات الحوامل تناوله أثناء فترة الحمل وقبل الحمل بشهر، كما تُنصح السيدات اللاتي يتلقين العلاج بالأيزوتريتينوين باستعمال نوعين من موانع الحمل لضمان منع الحمل تماماً أو التوقف عن ممارسة الجنس أثناء العلاج، ويجب تطبيق ذلك قبل البدء بالعلاج بشهر وبعد التوقف عن العلاج بشهر أيضاً.
وهناك احتمال لحدوث أعراض جانبية خطيرة أخرى، لذا يُنصح بمراقبة الأشخاص الذين يتلقون هذا العلاج مراقبة طبية دقيقة.

o مانعات الحمل Contraceptives أو العلاج الهرموني:
يمكن أن تُحسن حبوب منع الحمل النموذجية الحاوية على الإيستروجين Oestrogen والبروجيستوجين Progestogen أعراض حَبّ الشباب عند النساء، إلا أنّها قد تزيد الأمر سوءاً عند البعض الآخر.
ويفيد السايبروتيرون Cyproteroneوهو مُضاد للتيستوستيرون في تقليل مستويات الأندروجين، وهذا ممكن أن يكون فعّالاً في علاج حَبّ الشباب في مثل هذه الحالات.

o حقن الكورتيزون:
إذا كان حجم الإصابة كبير أو أنها لم تستجب للعلاجات الأخرى فإنه يمكن لأخصائي الجلدية أن يحقنها موضعياً بإبرة كورتيزون الذي يُساعد على تخفيف الاحمرار والالتهاب بطريقة شبه آنية.

ماذا عن استعمال الأعشاب والأقنعة العشبية؟

تتوفر في الصيدليات منتجات تُسوق لعلاج حَبّ الشباب يُكتب عليها ” مستحضر من الأعشاب الطبيعية” أو مُستحضر عضوي” أو ” مستحضر طبيعي” تُباع بدون وصفة، إلا أن معظم هذه المركبات لم تُختبر فعّاليته بواسطة التجارب السريرية، كما أن قيمتها العلاجية غالباً ما تكون مجهولة.

ما هي مدة العلاج؟
يحتاج العلاج من 6- 8 أسابيع لتظهر نتائجه، يُستحسن عند تحسن الحالة أو اختفاء الحبوب تماماً استمرار العلاج لمنع عودة ظهور حَبّ الشباب.
وإذا لم تتحسن الحالة خلال 6- 8 أسابيع فإن الخطة العلاجية قد تحتاج إلى تعديل، حيث أنه ليس من الضروري أن يكون كل علاج لحَبّ الشبابش افياً لكل الحالات.

ما هي العمليات الطبيعية التي يُمكن أن تُساعد في علاج حَبّ الشباب؟

هناك عدة عمليات طبيعية يقوم طبيب الجلدية باستعمالها لمُعالجة حَبّ الشباب، وإن تجربتها في المنزل قد تؤدي إلى الالتهاب، أو تطور الحالة نحو الأسوأ أو ترك ندبات. من بين هذه العمليات:

o التقشير الكيميائي باستعمال حمض الغلايكوليك glycolic acid أو مواد كيميائية أخرى.

o تنظيف الزوان Comedo Extraction: حيث يقوم طبيب الجلدية وباستعمال جهاز معقم خاص بتنظيف الرؤوس السوداء والبيضاء.

o التنظيف والتصريف الجراحي Drainage and Surgical Extraction:
تُطبق هذه العملية في حالة الأكياس الكبيرة والتي لم تستجب للأدوية. تقوم هذه العملية والتي تسمى أيضاً ” عملية حَبّ الشباب” بتخفيف الألم المُرافق لوجود الأكياس وتقلل من فرص حدوث ندبات.

o العلاج الضوئي Phototherapy (علاج بأشعة الليزر والضوء):
تتوفر عدة علاجات بالليزر والضوء، منها من يستهدف نوع خاص من حَبّ الشباب يُدعى حَبّ الشباب – بي ( بروبيوني باكتيريوم Propionibacterium acnes ). لا يشمل العلاج الضوئي كل الحالات والطبيب وحده هو الذي يُقرر مدى فائدته للمريض.

2 تعليقات

  1. mawedou3 fi ghayat aldi9a……………

  2. حب الشباب عقدني طفشني شوهني تعبت وتعقدت نفسيا وكرهت نفسي ودنيتي وكرهت بشرتي واقرف منها اسنخدمت كل شي مافاد ريتن آي اكريتين بنزاك روكيتان ميداسين بروأكتف واشياء كثيره بس مافي حل نفسي بس لو مرا وحده بس اشوف وجهي صافي قهر غيري بشرات صافيه بدون شي وانا استخدم واتعب واخسر فلوس عرفوني كل اطباء الجلديه بس مافاد اش اسوي بعمري انا كيف اتزوج ووجهي كذا وش ذنب اللي بيتزوجني اقرفه كل شوي كل ماخطبني احد واهل مايوافقوا مازعل اقول احسن اذا راحت الحبوب اتزوج بعدين بس مافي امل تروح ياربي سامحيني اللهم لاعتراض ياربي ياحبيبي اشفيني

Add Comment Register



اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>