حسن صحتك مع خمائر البروبيوتك

تواجه اجسامنا الاف التحديات العدائية يومياً : البرد ، تغيرات الطقس ، منظومات الجراثيم المسببة للامراض ، والضغط والتوتر … ومع ذلك ، فإننا نعمل على أن نعيش حياة فعالة صحية . اجسامنا ذات أنظمة معقدة مركبة بآليات دفاع ومناعة تحارب البكتيريا، لحمايتنا من الامراض والعلل .. , وقد ظهر هناك حليف جديد نصير لجهازنا الدفاعي ، .. بكتريا البربيوتك .. بكتيريا! عندما نسمع هذه الكلمة، نخاف من مضارها على الصحة.

خمائر البروبيوتك صديقة الصحة
خمائر البروبيوتك صديقة الصحة

خمائر البروبيوتك تحسّن صحتك تساعد الجسم في التخلص من البكتيريا الضارة .

معنى كلمة بكتيريا الموجودة في أذهاننا هو سيء ومضر بالصحة. لكن لحسن الحظ، ليس كل أنواع البكتيريا سيئاً ومضراً. بل هناك أنواع من البكتيريا المفيدة جداً لصحة الإنسان كالبروبيوتك الموجودة في عدد لا بأس به من الأطعمة في عالمنا العربي. وكلمة بروبيوتك تعني “من أجل الحياة”. إليك الأسباب التي منحت هذه البكتيريا الحية الصديقة للجسم هذا الإسم الذي تستحقه بامتياز.

صديقة للثة ..
أظهرت دراسة جديدة لعلماء جامعة ليبزك الألمانية أن استهلاك حليب البروبيوتك ( Probiotics ) و الذي يحتوي على سلالة ( Shirota ) من بكتريا ( Lactobacillus casei ) قد يؤدي لتحسن صحة الفم و اللثة و يخفض التهاب اللثة و نزيف الفم .
و تضمنت الدراسة 50 فرد غير مصابين بأمراض الفم و اللثة حيث تم إعطاء نصفهم 65 مل من حليب البروبيوتك يوميا و هو ما يعادل 100 مليار بكتريا ب100 مل يوميا و النصف الأخر عقار وهمي .
و أظهرت النتائج بعد 8 أسابيع عدم وجود اختلاف بين المجموعتين بالنسبة لنزيف الفم .
و لكن تحليل السائل بين اللثة و الأسنان ( gingival crevicular fluid ) اظهر ارتباط البروبيوتك بانخفاض مستوى إنزيم ( elastase ) و ( matrix metalloproteinase-3 ) المرتبطين بالالتهاب .

صديقة الرشاقة
تعاني سيدات كثيرات من مشكلة السمنة وخصوصاً تلك المرتكزة في منطقة البطن. الدهون تتجمع بشكل كبير في هذه المنطقة وتؤدي إلى ظهور الكرش لدى الكثيرات بطريقة مزعجة. إذا كنت تعانين من هذه المشكلة وتجمع الدهون في منطقة البطن فيمكنك إستخدام البروبيوتك التي تساعد في منع تراكم الدهون في منطقة البطن وتخلصك من مشكلة الكرش. ولذلك تناولي الحليب المدعّم بالبروبيوتك الموجود على شكل عبوات صغيرة مرتين في اليوم ولكن احرصي على أن يكون خالي الدسم لضمان الرشاقة الأكيدة.

صديقة للمسالك البولية

تشكو كثيرات في أيامنا هذه من إلتهاب في المسالك البولية. فهذا الإلتهاب قد يصيب معظم السيدات لأسباب عدة. ولأن الوقاية خير من ألف علاج، أنصحك بتناول خمائر البروبيوتك المفيدة لك. هذه البكتيريا تساعد في حماية المجاري البولية لدى السيدات من الإلتهاب. والبروبيوتك تعمل على التخفيف من عدد البكتيريا السيئة والمضرة بالمسالك البولية. عزيزتي للحصول على هذه النتائج المفيدة لك، أنصحك بشراء البروبيوتك الموجود على شكل مكملات غذائية في الصيدليات وتناولها بشكل يومي.

صديقة الجهاز الهضمي
تعد منتجات البروبيوتك التي انتشرت كثيراً في أوروبا وأميركا، العلاج الفعّال لمعظم أمراض الجهاز الهضمي، هذه البكتيريا الحية الصديقة للجسد تحميك من الإنتفاخ الذي يصيب السيدات بعد الأربعين، تخفف من الإمساك الذي يتكاثر عند الفتيات مؤخراً، تساعد في هضم الحليب الذي يزعج الأكثريات، وتحمي جدار المعدة بأفضل الوسائل. إذن خمائر البروبيوتك تحسّن صحة الجهاز الهضمي وتساعد الجسم في التخلص من البكتيريا الضارة. لذا تناولي اللبن الذي يُعدّ المصدر الأساسي للبروبيوتك والموجود بكثرة في أسواقنا العربية وسيساعدك في الحصول على جهاز هضمي صحي طوال حياتك.

هذه البكتيريا الموجودة في بعض الأطعمة كاللبن الزبادي، الحليب المدعّم بالبروبيوتك، التوفو (جبنة الصويا) وأنواع الجبنة المعتّقة كالبارميجان والرومي وهي أيضاً موجودة على شكل مكملات غذائية، تساعدك في الحصول على حياة مفعمة بالصحة والحيوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق