حماية المعاقين عقليا من الايذاء الجنسي

أولا : الأسباب التي تؤدي لوقوع الإيذاء الجنسي على الـمعاقين عقليا :
1ـ قدراتهم العقلية منخفضة مما يجعل البعض مـــهم لا يدرك ما يقوم به أو ما يمارس ضده من سلوكيات .
2ـ الانخفاض في مستوى الكفاية الاجتماعية التي تجعلهم لا يعرفون حدودا للقيم والأعراف والتقاليد .
3ـ من الصفات التي يتميز بها المعاق عقليا ضعف الإرادة فيسهل بالتالي انقياده للغير دون مقاومه .
4ـ عدم قدرته على التواصل مع والديه لأســـباب عقلية ولغوية ( خاصة الشديدة ) .
5ـ بقدراتهم البسيطة يصعب عليهم إدانة من يستغلهم جنسياً
6ـ تحت مشاعر الخجل قد يخفي ما يتعرض له من التحرش ومن جانب آخر قد يمثل المعاقين عقلياًـ هم أنفسهم ـ بسـلوكهم غير المقبول والشاذ مصـدر تهديد واعتداء لأقرانهم من المعاقين عقليا أو الأصغر منهم سناً من العاديين ذكـــوراً كانوا أم إناث فيمارسون معهم ألواناً من السلوكيات الجنسية المنحرفة .
 
ثانيا : علامات ودلائل جسمية ونفسية قد توحي بوجود اعتداء جنسي يقع على المعاق عقلياً :
1ـ وجود علاقة غريبة بين المعـاق عقليا واحد الخدم أو السائقين ( نساء ـ رجال ) في المنزل .
2ـ رضوخ المعاق عقليا لطلبات احد أفراد الآسـرة أو غيرهم مع خوفه منه .
3ـ غياب المعاق عقليا لفترات طويلة عن المنزل دون سبب مقبول.
4ـ انعزال المراهقين مع بعضهم وقتاً طويلاً.
5ـ ظهور سلوكيات جنسية غير مناسبة لعمره .
6ـ ظهور علامات القلق والخوف والرغبة للقوية في عدم الذهاب للمدرسة أو المركز أو برفقة احد الأشخاص بعينه .
7ـ فقدان شهية الطعام .
8ـ شكواه من أعراض جسمية في الأعضاء التناسلية .
9ـ خوف المعاق عقليا من أن يلمسه احد عند الاستحمام , أو الخوف من الأماكن النائية أو المغلقة .
10ـ الانعزال والانطواء وعدم أحساس المعاق بالأمن النفسي
11ـ قلة النشاط .
12ـ أن يتوفر في يد المعاق عقليا مال وهدايا أو حلوى بشكل دائم غير معروفه المصدر .
13ـ محاولة المعاق عقليا ممارسة العملية الجنــــسية أو مقدماتها مع احد الأطفال .
14ـ اضطرابات النوم ………….
15ـ قد يتلذذ الطفل بهذا المـوقف ويستمر على ذالك ويؤدي ذالك به إلى الانحراف إذا أهمل ولم يتلقى النصح والحذر من ذالك .
16ـ يشعر بالاهانة من جراء ذالك التحرش وكم من حالات نواجهها في العيادة بان الضحية يبكي اشد البكاء ويسال ماذا اعمل وهذا يدل على المرارة التي يشعر بها
17ـ قد يكون الضحية عدواني انتقام وقد يعتدي على الآخرين مثلما اعتدى عليه وتكون الحلقة مفرغة في هذا الموقف .
18ـ منهم من يصاب باضطرابات نفسية مختلفة كالنكوص أو الكابه وأحيانا الانتحار أو الوسواس القهري …… .
19 ـ يصاب بالشذوذ الجنسي كاللواط والسحاق مما يعزف عن الزواج
20 ـ يعـاني من تأنيب الضمير الشـديد وتسيطر عليه أحلام اليقظة .
وهذه في الحقيقة مؤشرات غير كافية لإصـــدار الحكم النهائي بوجود إيذاء جنسي يتعرض له المعاق .
 
ثالثا : وسائل الحماية :
بغرض حماية المعاق عقليا ودرء الخـطر ودفع الأذى عنه لابد أن يعي كل من له علاقة به إن التعليم و التـدريب هو البداية الحقيقية لآي جهود وقائية تهدف لحفظه وحمايته من الاعتداء الجنسي حتى ولو كان بظننا بعيداً عن الاسـتهواء والتغرير.
"العلاقات الأسرية القوية التي تربط أفراد الأسرة فيما بينــهم ,والحب والحنان والتقبل مما لاشك فيه أنها تمثل وسائل حمــاية رائعة للأبناء ضد الأخطار والانحرافات الجنسية " .
o علم المعاق كيف يتصرف تجاه الغرباء ـ ولا نقصد أن يـشعر المعاق بعدم الثقة والأمان من المحيطين به فالغرباء سيراهم فـي الشارع والمسجد .. ولكننا نقصد انه منن المهم أن يعرف كيـف يتصرف في جال وقوع أمور وتصرفات مريبة " .
o ألا يندمج مع الأغراب ويثق فيهم مطلقاً ما لم يكن بصحبته والده أو درسه أو من يثق به " .
0 أن من الواجب أن يعرف المعاق انه من غير المستحسن يتحدث مع كل شخص غريب .. ألا بموافقة احد والديه أو مدرسيه " .
o  أن يدرك المعاق انه قد يتعرض للإيذاء الجـــنسي حتى من المقربين منه " .
o علمه بان جسده ملك لا يجوز لأحد أن يلمسه فيما عدا والديه أو طبيبه المعالج " .
o المراقبة الأسرية والمتابعة الدائمة والمستمرة للابن" .
 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق