زيت الخزامى لعلاج الإلتهابات الفطرية

أكد بحث برتغالي أن زيت الخزامي في مقدورة أن يساعد في علاج الأمراض الفطرية في البشرة والأظافر، وقد أشار الباحثون البرتغاليون أن هذا الزيت في إستطاعته أن يدمر الجدار الخلوي للفطريات مما يقضي على هذه الفطريات. 

زيت الخزامى للالتهابات الفطرية

ويشير العالمان “ليجيا سالجويريو” و “اوجينيا بينتو” من جامعة “قلمريه” البرتغالية إلى أن السنوات الماضية قد شهدت تزايدا في حالات الإصابة بالفطريات وخاصة عند الأشخاص المصابين بضعف المناعة وأن الفطريات طورت في الوقت لديها مناعة من الوسائل العلاجية المضادة لها.

و الفطريات الجلدية تتغذى على البشرة والشعر والأظافر وهذا قد يؤدي إلى الإصابة بالتهابات في فروة الرأس والأظافر وحكة واحمرار في الفروة.

والفطريات الخميرية لا تضر الشخص السليم في العادة ولكنها يمكن أن تؤدي إلى التهابات في البشرة والأغشية المخاطية ويمكن أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة عند المرضى ضعاف المناعة وذلك في حالة وصولها إلى مجرى الدم.

وبجانب هذا يعتبر زيت الخزامي مهدئا للعضلات وهو موجود في العديد من مستحضرات التجميل و وسائل العناية بالبشرة، ومن المتوقع أن تجرى الآن اختبارات اكلينيكية على الزيت لمعرفة ما إذا كانت هذه النتائج المعملية صالحة للتطبيق على المرضى.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق