سباحة الأطفال متعة وصحة وثقة بالنفس

تعليم الطفل السباحة منذ سنوات عمره الأولي تعود عليه بالعديد من الفوائد والتي لا تقتصر فقط علي صحته الجسمانية بل والنفسية أيضا كما تنمى عنده المهارات الذهنية والحركية. فعند تعليم طفلك السباحة، فإنه أكثر تركيزا وإنتباها، كما أن أوقات وأساليب نومه فى الليل أو النهار ستكون أكثر انتظاما.

سباحة الأطفال متعة و صحة
سباحة الأطفال متعة و صحة

ومن الطبيعى أن تشعر الأسرة بالقلق عند تعلم طفلها السباحة لأول مرة مع العلم أنه يمكن البدء فى تعليم الطفل السباحة حتى وهو رضيع أو يمكن الانتظار حتى يبلغ الطفل ثلاثة أشهر.

قوة الطفل البدنية مرتبطة بنمو عضلاته، ولذلك فإن الطفل إذا بدأ فى تعلم السباحة مبكرا فإنه سيستخدم عضلاته مما سيساهم بشكل فعال فى تعلمه للمشى. ويجب أن تعلمي أن طفلك إذا بدأ فى تعلم السباحة مبكرا فإنه سيكتسب ثقة أكبر وسيشعر بالأمان وهو داخل المياه وسيكون أكثر قدرة على السباحة ورأسه تحت الماء. دروس تعليم السباحة تعطى طفلك فرصة التعامل الدائم مع اشخاص بالغين ومع أطفال فى مثل سنه أو أكبر مما سيساعده على تكوين العديد من الصداقات بالإضافة إلى أن احتكاك الطفل بالأطفال الآخرين سينمى مهاراته اللغوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق