الرجفان الأذينى و الفشل القلبي

إعداد: د. يحيى الموسى10-Essential-Facts-About-Heart-Failure-722x406

قد يؤدي الرجفان القلبي المخيف الذي يحدث في الرجفان الأذيني، إلى مضاعفات إضافية – وخصوصاً الفشل القلبي، وهي حالة تؤثر في 5 ملايين أمريكي وفقاً للمراكز الأمريكية لضبط الأمراض والوقاية منها (CDC). U.S. Centers for Disease Control and Prevention.

هذا وإن الرجفان الأذيني لا يزيد فقط من خطر الإصابة بالفشل القلبي، بل إنه من الممكن أن يزيد هذه الحالة سوءاً، كما أظهرت الأبحاث التي نشرت في مجلة “وورلد جورنال أوف كارديولوجي ” World Journal of Cardiology.
وهنا سنورد عشرة أشياء يجب أن تعرفها حول الفشل القلبي:

1. عندما تعاني من رجفان أذيني، فمن الممكن أن تصاب بالفشل القلبي لأن قلبك يعمل بصعوبة

عندما تعاني من الرجفان الأذيني، فإن قلبك لا ينبض بشكل طبيعي. وبدلاً من الضربات القوية المنتظمة، فإن قلبك يرتجف، وينبض بشكل غير منتظم، وبشكل أقل فعالية وكفاءة. ومع مرور الوقت، من الممكن أن يؤدي ذلك إلى تراجع الوظيفة القلبية، وتدهور حالته الصحية، حيث يتضخم قلبك تدريجياً، ويزداد حجمه بالتزامن مع ضعفه، وبداية ظهور السكتة أو الفشل القلبي.
هذا وإن حوالي 30% من الأشخاص المقبولين في المشافي، والذين يعانون من الفشل القلبي يكون لديهم رجفان أذيني أيضاً، وفقاً لنتائج الأبحاث التي نشرتها هذه المجلة.

2. الإعياء، وقصر النفس المتزايد، والوذمات (الانتاخات) حول الكاحل، وانتفاخ القدمين يمكن أن تشير إلى الفشل القلبي

عندما يعاني قلبك من الرجفان الأذيني، ربما لن تظهر أية أعراض لديك. وإذا ظهرت هذه الأعراض فمن الممكن أن تتضمن: الإعياء أو التعب، الخفقان السريع للقلب، صعوبة في التنفس، الارتباك، والدوار. وإذا كان الرجفان الأذيني غير مضبوط بشكل جيد لديك، فإن تدفق الدم يمكن أن يتراجع إلى داخل القلب والرئتين، مؤدياً بذلك إلى الفشل القلبي.
كما أن أعراض الفشل القلبي تتضمن صعوبة متزايدة في التنفس، والإعياء، والوذمات نتيجة تراكم السوائل في الأنسجة.

3. ارتفاع الضغط الدموي، والداء السكري، والبدانة هي عوامل خطورة للفشل القلبي

من الأمثلة على عوامل الخطورة المشتركة بين الرجفان الأذيني، والفشل القلبي هي: ارتفاع الضغط الدموي، وأمراض الشريان التاجي Coronary Artery disease ، وشذوذات الصمامات القلبية heart valve abnormalities والداء السكري والتقدم بالعمر، وانقطاع النفس النومي sleep apnea، والبدانة.
حيث أن هذه العوامل المشتركة تساعد في توضيح لماذا يمتلك الأشخاص الذين يعانون من الرجفان الأذيني خطراً متزايداً للإصابة بالفشل القلبي. وبالإضافة إلى ذلك فإن إصابتك بالفشل القلبي يزيد خطورة الرجفان الأذيني لديك.

4. الأدوية التي تجعل قلبك ينبض بشكل أكثر انتظاماً يمكن أن تساعد في تدبير الفشل القلبي

إن الأدوية المستخدمة في إبطاء القلب عندما تعاني من رجفان أذيني تدعى أدوية ضبط النظم. وهذه الأدوية تستخدم لجعل قلبك ينبض بشكل أكثر انتظاماً. وإن كلاً من هذه الأدوية تساعد في تدبير أعراض الفشل القلبي، بالإضافة للرجفان الأذيني، لأنها تجعل قلبك ينبض بشكل أكثر فاعلية. كما أن امتناعك عن التدخين يقصي خطر الإصابة بالرجفان الأذيني والفشل القلبي.

5. إن عملاً جراحياً يدعى الاستئصال بالجراحة (الاجتثاث) ablation يمكنه أن يساعد في الوقاية من الفشل القلبي

أظهرت العديد من الدراسات تحسناً ملحوظاً في حالة الفشل القلبي للأشخاص الذين يعانون من الرجفان الأذيني عندما أجري لهم عمل جراحي يدعى الاستئصال بالقثطرة. وإن هذا الإجراء يتضمن إدخال أنبوب طويل مرن يدعى القثطار إلى داخل القلب عبر الوعاء الدموي في الفخذ أو الذراع. حيث ترسل أمواج صوتية عالية الطاقة عبر القثطار لتدمر جزءاً محدداً من القلب حيث تنشأ النبضات القلبية الشاذة للرجفان الأذيني منه.

6. حتى إذا كان الرجفان الأذيني لديك مضبوطاً، فإنه يبقى عليك التفكير في الوقاية من الفشل القلبي

Congestive-Heart-Failureبإمكانك أن تضبط الرجفان الأذيني لديك، وحتى إذا كنت لا تعاني من الرجفان الأذيني فسوف تبقى معرضاً للإصابة بالفشل القلبي. وفقاً للدراسات التي أوردتها المجلة، فإن أمراض الشريان التاجي، وارتفاع الضغط الدموي، والداء السكري كلها حالات مرضية يمكنها أن تؤدي إلى فشل القلب.

7. الامتناع عن التدخين يمكنه أن يساعد في الوقاية من كل من الرجفان الأذيني والفشل القلبي

إن الامتناع عن التدخين يخفض خطر إصابتك بالرجفان الأذيني، والفشل القلبي، بالإضافة إلى تمتعك بوزن صحي، وقيامك بممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
فإذا كنت تدخن، فحاول أن تمتنع عن التدخين. وإذا كنت تعاني من وزن زائد، تحدث إلى طبيبك لوضع خطة لإنقاصه. ومارس تماريناً رياضية حتى لو كان ذلك لفترات محدودة، فإن ذلك جيد لصحة قلبك، وينقص عوامل خطورة إصابتك بالفشل القلبي.

8. النظام الغذائي الصحي للقلب يمكن أن يخفض خطورة إصابتك بالفشل القلبي

إن النظام الغذائي الصحي للوقاية من فشل القلب يجب أن يتضمن الخضار، والفواكه، والحبوب الكاملة ، والبروتينات منخفضة الدهون. كما يجب تجنب الأغذية مرتفعة الدهون، والتي تحتوي كميات إضافية من السكر والحبوب المعالجة. وتتضمن الحبوب المعالجة الخبز الأبيض، والرز الأبيض، والمعكرونة البيضاء، والتي قد أزيلت قشورها الخارجية ( أي الحبوب المقشورة بشكل عام). حيث أنها تهضم بشكل أسرع، وترفع مستويات السكر بسرعة أكبر، وهي أقل صحية للقلب
.
9. تجنب الإفراط في المشروبات الكحولية يساعد في الوقاية من الفشل القلبي

إن الإفراط في تناول الكحول يحرض الرجفان الأذيني، وإن أي شيء يحرض الرجفان الأذيني يسبب ضغطاً أكبر على القلب. لذا فإن الامتناع عن شرب الكحول يساعد في حماية قلبك.
كما أن النظام الغذائي عالي المحتوى من الملح يزيد الضغط على القلب، لأنه يسبب احتباس سوائل أكبر داخل أجهزة الجسم. لذا حاول أن تتخلص من المحتوى الزائد للملح والأطعمة المالحة من نظامك الغذائي.

10. استراتيجيات الوقاية من الفشل القلبي تتضمن اختياراً صحياً لنمط الحياة

إن الرجفان الأذيني والفشل القلبي يرتبطان بشكل وثيق. حيث أن الإصابة بأحد هذين المرضين يزيد من خطر الإصابة بالمرض الآخر. وإنه للوقاية من الفشل القلبي، حاول أن تعمل مع طبيبك لضبط أعراض الرجفان الأذيني، وإنقاص عوامل خطورة الفشل القلبي لديك. ووضع خيارات صحية لنمط حياتك واختياراتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق