عقار يحتال على الجسم ليتخلص من الدهون

ويغير العقار من نشاط البروتين بحيث يتحول إلى نظام لحرق الدهون.
ويقول خبراء مكافحة السمنة إن العقار الجديد نافع لكن ينبغي استخدامه بموازاة مع تغيير نمط العيش.
وقال الفريق العلمي الفرنسي إن الفئران لم يبدُ عليها أي أثر جانبي بسبب تناولها للعقار، لكنهم أكدوا أنه لا يزال في حاجة إلى مزيد من التجارب للتأكد من سلامته قبل يُجرب على بني البشر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق