عملية شفط الدهون ماذا تعرفي عنها ؟

الطريق إلي الرشاقة ربما يكون صعب وربما يكون غير ممهد للكثير من النساء لذلك يتجه الكثيرون إلي الطريق السهل وهو عمليات التجميل ولهذا أردنا اليوم أن نحدثك عن عملية من أهم العمليات التجميلية لفقدان الوزن ألا وهي جراحة شفط الدهون.

جراحة شفط الدهون
جراحة شفط الدهون

ما هي جراحة شفط الدهون :-

جراحة شفط الدهون نوع من العمليات التجميلية البسيطة ويتم فيها شفط ما يصل الي 8 ليتر من الدهون من مناطق الجسم المختلفة ويمكن استخدام الشفط لأي مكان في الجسم.

وهناك نوعان من جراحات شفط الدهون :-

اولا : شفط الدهون بالمواد المذيبة : ويستخدم فيها أبر معدنية تسمي كانيولات لشفط  الدهون وهي الطريقة التقليدية.

ثانيا : شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية و الليزر : وتستخدم فيها أجهزة حديثة وهي مرتفعة التكلفة أكثر من الطريقة التقليدية.

كيفية اجراء عملية شفط الدهون :-

يتراوح زمن العملية ما بين ساعة ونصف الي ساعتين حسب كمية وحجم الدهون المراد شفطها وتتم تحت تخدير جزئي او كلي حسب رغبة المريض. يتم حقن مادة تقوم بإذابة الدهون المراد شفطها عن طريق فتحة بالجلد حوالي سنتيميتر.

أو بالتفريغ الهوائي في حالة الموجات الصوتية ويتم شفط الدهون من المكان المراد سواء كان الارداف أو البطن أو أي مكان ثم يتم مساواة التعاريج التي تحدث نتيجة لفقدان الدهون.

بعد العملية :-

يتوقف زمن التعافي على المكان المشفوط منه الدهون ولكنة بأي حال من الأحوال لا يزيد عن خمسة ايام. يرتدي المريض حزام ضاغط للمكان المشفوط منه الدهون لمدة ثلاثة اشهر.

تظهر النتيجة النهائية للعملية بعد مدة تتراوح من شهر إلي ثلاثة شهور، وربما يشعر المريض بزيادة الوزن بعد العملية مباشرة و يرجع ذلك الي تراكم الماء في منطقة الدهون المشفوطة ولكنه يتخلص منها سريعا.

المضاعفات المتوقعة لعمليات شفط الدهون:-

يتوقع حدوث بعض المضاعفات مثل تكدم في الجلد أو التهاب في فتحة الشفط او تورم المنطقة المشفوط منها الدهون. وهي أعراض يسهل التخلص منها أن لم تختفي وحدها. كما يمكن حدوث تهدل في الجلد في بعض الحالات ويوصف في تلك الحالات المراهم والكريمات.

مشكلات تمنع العملية :-

المشاكل في القلب او ارتفاع ضغط الدم قد تمنع العملية ويتوقف ذلك على حالة المرض و القدرة علي السيطرة علية. وفي النهاية عملية شفط الدهون عملية تجميلية الغرض منها ليس التخلص من الوزن الزائد ولكن الغرض منها هو تنسيق الجسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق