عملية متعددة الجوانب

قام الأطباء في ولاية “تكساس” الأمريكية بأجراء عملية جراحية فريدة ولأول مره حيث تم فيها زراعة ثلاثة من الأعضاء في جسم مريضة تبلغ من العمر 16 عام حيث قاموا بزراعة القلب والكبد والرئتين.

عملية متعددة الجوانب
وقد استغرقت هذه العملية حوالي 13 ساعة وتم اجرائها بمستشفى “تكساس” للأطفال بولاية هيوستن الأمريكية ونجحت العملية. “تيلور شيراوز” وهي المريضة تعتبر هي ثالث حالة من نوعها في الولايات المتحدة و التي يجرى لها عملية زرع من هذا النوع في خلال جراحة واحدة بالعقد الأخير .

والأعضاء الثلاثة التي تم زرعها جاءت من متبرع واحد وقد أجرى الجراحة ثلاث فرق طبية، وأجرى عملية زرع القلب والرئتين البروفسور “جيفري هينلي” المدير لبرنامج زرع القلب والرئتين في المستشفى وقد استغرق هذا الجانب من الجراحة حوالي التسع ساعات ، وبعد الانتهاء منه قام البروفسور “جون جوس”، المدير برامج زرع الكبد في مستشفى تكساس للأطفال بزراعة الكبد في عملية قد استغرقت الثلاث ساعات والنصف ،ويقول”هاينلي”- الأستاذ بكلية بيلور للطب- إن هذه العملية الثلاثية نادرة ما تحدث وأنه سعيد لنجاحها وللتقدم الصحي الذي تشهده المريضة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق