فحص سكر الدم

تُعد مراقبة جلوكوز الدم ( فحص سكر الدم ) الأداة الأساسية للتحقق من التحكم بمرض السكري. حيث يخبرنا هذا التحقق عن مستوى جلوكوز الدم في أي لحظة. كما أن الاحتفاظ بسجل للنتائج أمر أساسي. وعند إحضار هذا السجل لمقدّم الرعاية الصحية، فتتوفر لدى المريض صورة جيدة حول استجابة الجسم لخطة العناية بالسكري.

فحص سكر الدم

من الذي يجب عليه القيام بفحص سكر الدم ؟

يشمل الأشخاص الذين قد يستفيدون من فحص غلوكوز الدم الذين:

  • يأخذون دواء الإنسولين
  • المرأة الحامل
  • من لديهم صعوبة في السيطرة على مستويات غلوكوز الدم
  • يعانون من انخفاض مستويات غلوكوز الدم
  • يعانون من انخفاض مستويات غلوكوز الدم بدون علامات التحذير المعتادة
  • لديهم الكيتونات الناتجة عن ارتفاع مستويات غلوكوز الدم

كيف يتم فحص سكر الدم ؟

  • بعد غسل اليدين، قم بإدخال شريط الاختبار إلى داخل آلة القياس.
  • استخدم جهاز المشرط على جانب من نهاية الاصبع للحصول على قطرة من الدم.
  • لامس قطرة الدم بحافة شريط الاختبار مع إبقائه في مكانه، وانتظر النتيجة.
  • سيظهر مستوى غلوكوز الدم لديك على شاشة آلة القياس.

ملاحظة: تختلف جميع آلات القياسات قليلاً، لذا ارجع دائماً إلى دليل المستخدم للحصول على التعليمات الخاصة.

كيف يتم فحص سكر الدم ؟

ارشادات أخرى للفحص :

· مع بعض آلات القياس، يمكنك أيضاً استخدام الساعد، أو الفخذ أو الجزء اللحمي من اليد.

· هناك أجهزة مشرط مزودة بنابض لتجعل عملية الوخز أقل ألماً.

· إذا كنت تستخدم نهاية الإصبع، فعليك لصق الجانب في نهاية الاصبع بالظفر لتجنب حدوث نقاط مؤلمةً في الجزء متكرر الاستخدام من الاصبع.

اعلم ما هو المجال الهدف لديك

سيضع الطبيب هدفاً لنتائج فحص سكر الدم مرتكزاً على عديد من العوامل، بما فيها:

  • نوع وشدة مرض السكري
  • السن
  • طول فترة الإصابة بمرض السكري
  • حالة الحمل
  • وجود مضاعفات لمرض السكري
  • الحالة الصحة الكلية ووجود حالات طبية أخرى

بالنسبة للعديد من المرضى المصابين بمرض السكري، فإن الهدف الذي يُوصى به بشكل عام لمستويات السكر في الدم هو:

بين 80-120 ميليغرام/ديسيليتر (ملغ/دل) للأشخاص في سن 59 وأصغر والذين ليس لديهم حالات طبية أخرى مسببة للمرض.

بين 100 و140 ملغ / دل للأشخاص في سن 60 وأكبر، أو هؤلاء الذين يشكون من حالات طبية أخرى، مثل مرض القلب، أو الرئة، أو الكلية.

ماذا تعني النتائج بالنسبة لمريض السكري ؟

عندما تنتهي من فحص غلوكوز الدم، عليك تدوين النتائج ومراجعتها لترى كيف أن الطعام، والنشاط والتوتر تؤثر على سكر الدم لديك. خذ نظرة عن كثب على سجل سكر الدم لديك لعدة أيام متتالية في ذات الوقت تقريباً لترى ما إذا كان المستوى مرتفعاً جداً أو منخفضاً جداً. في حال كانت النتائج ذاتها تحدث بشكل متواصل، فربما حان الوقت لتغير الخطة العلاجية. عليك العمل مع طبيبك لتتعلم ما تعنيه النتائج بالنسبة لك. وهذا يستغرق وقتاً. واسأل الطبيب أو الممرض إن كان عليك التبليغ عن النتائج التي بمجال معيّن فوراً عن طريق الهاتف.

ضع في اعتبارك أن نتائج غلوكوز الدم غالباً ما تثير مشاعر قوية. قد تجعلك أرقام غلوكوز الدم منزعجاً، أو مرتبكاً، أو محبطاً، أوغاضباً، أو كئيباً. ومن السهولة أن تستخدم الأرقام لتحكم على نفسك. ذكر نفسك أن مستوى غلوكوز الدم لديك هو الطريق الذي تسير عليه جودة عمل خطة العناية بمرض السكر. وهو ليس حكماً عليك كشخص. ربما تُظهر النتائج أنك بحاجة لتغيير الخطة العلاجة للسكري.

متى يجب فحص سكر الدم ؟

سينصحك الطبيب حول عدد المرات التي يجب أن تفحص بها مستوى سكر الدم. بشكل عام، يعتمد التكرار على نوع مرض السكري والخطة العلاجية.

مرض السكري من النوع الأول : قد يوصي الطبيب باختبار سكر الدم من 4 إلى 8 مرات في اليوم إذا كنت مصاباً بمرض السكري من النوع الأول . قد تحتاج إلى إجراء الاختبار قبل الوجبات والوجبات الخفيفة، وقبل وبعد ممارسة التمارين، وقبل النوم، وأثناء الليل أحياناً. ربما تحتاج أيضاً إلى فحص مستوى سكر الدم أكثر إذا كنت مريضاً، أو غيرت من الروتين اليومي لديك أو بدأت بدواء جديد.

مرض السكري من النوع الثاني : إذا كنت تأخذ الإنسولين لتدبير مرض السكري من النوع الثاني، فقد يوصي الطبيب بإجراء الاختبار مرتين أو أكثر في اليوم، اعتماداً على نوع وكمية الإنسولين التي تحتاجها. عادةً ما يُنصح بالاختبار قبل الوجبات، وقبل النوم في بعض الأوقات. إذا كنت تدبّر مرض السكري من النوع الثاني بأدويةً غير الإنسولين أو بالحمية والتمارين فقط، فقد لا تحتاج إلى اختبار سكر الدم لديك يومياً.

ما الذي يؤثر على النتائج ؟

إذا كنت تشكو من حالات معينة، كفقر الدم أو داء النقرس، أو إذا كان الجو حاراً أو رطباً أو كنت تعيش على علو مرتفع، فذلك قد يؤثر على مستويات سكر الدم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق