فوائد عشبة المورينجا

المورينجا أو المورينجا أوليفيرا نوع نباتي نطلق عليه بالعربية أحياناً اسم غصن البان أو شجرة الحب أو البان الزيتوني أو الشوع ينتمي إلى عائلة البان النباتية. المورينجا شجرة سريعة النمو يمكن أن يصل طولها إلى 10-12 متر وقطر جذعها إلى نصف متر.

تنمو شجرة المورينجا بشكل أساسي في المناطق الاستوائية والمدارية، ويمكن أن تنمو المورينجا بسهولة في المناطق الجافة لأنها تحب الشمس والحرارة ولا تحتاج لسقاية مستمرة.

استفاد البشر منذ قرون بعيدة من الخصائص الطبية الفريدة للمورينجا، وجاء العلم الحديث ليثبت أن المورينجا تملك خواص مضادة للفطور ومضادة للفيروسات والاكتئاب بالإضافة إلى خصائصها المضادة للالتهاب.

فوائد المورينجا كثيرة ومذهلة ولا تقف عند استخدامها الأكثر شيوعاً كعشبة تفيد في تخسيس الوزن، وهنا سوف نقدم لك أهم الفوائد التي أثبتها العلم.

ما هي المورينجا ؟

تحتوي المورينجا على الكثير من المواد والمركبات الصحية من مثل:

  • الفيتامين A
  • الفيتامين ب 1
  • الفيتامين ب 2
  • الفيتامين ب 3 وب 6
  • الفولات وحمض الأسكوربيك (فيتامين سي)
  • الكالسيوم
  • البوتاسيوم
  • الحديد
  • المغنسيوم
  • الفوسفور
  • الزنك

علاوة على أنها فقيرة جداً بالدهون ولا تحتوي على الكولسترول السيء.

ما هي فوائد عشبة المورينجا ؟

تملك عشبة المورينجا العديد من الفوائد وتدخل في مجالات واسعة صحية وجمالية، وتساعد على الحماية من الأمراض ومعالجتها. تشمل فوائد عشبة المورينجا.

حماية البشرة والشعر وتغذيتهما

يفيد زيت بذور المورينجا في حماية الشعر من الجذور الحرة ويبقيه نضراً ومعافى. كما تحتوي المورينجا على البروتينات، ما يعني أنها مفيدة في حماية خلايا البشرة من الأذية. فضلاً أن المورينجا تحتوي على عناصر مميهة ومبطلة للسموم، الأمر الذي يعزز صحة ونضارة الشعر والبشرة.

تفيد المورينجا في علاج الالتهابات والتقرحات الجلدية.

علاج الوذمة (الانتفاخ)

الوذمة اضطراب مؤلم يحدث بسبب تجمع السوائل في أنسجة معينة في الجسم. الخصائص المضادة للالتهاب التي تملكها المورينجا مفيدة في منع تطور الوذمة.

حماية الكبد

لقد ثبت أن المورينجا تحمي الكبد من التأذي الذي يحدث بسبب الأدوية المضادة للسل وتسرع عملية تعافيه.

علاج السرطان والوقاية منه

تملك خلاصة المورينجا خصائص تساعد في الوقاية من الإصابة بالسرطانات. كما يحتوي على مادة النيازيميسين التي ظهر أنها تكبح نمو الخلايا السرطانية.

علاج مشاكل الجهاز الهضمي

تساعد خلاصة المورينجا على معالجة بعض الاضطرابات التي تصيب الجهاز الهضمي، من مثل الإمساك والتهاب المعدة والتهاب القولون التقرحي. كما تساعد الخصائص المضادة للبكتيريا التي تملكها المورينجا على تعطيل نمو الكثير من الكائنات الممرضة المجهرية، علاوة على أن غناها بالفيتامين ب يساعد على تحسين عملية الهضم.

تخفيض مستوى الكولسترول

يرتبط ارتفاع مستويات الكولسترول في الدم مع الإصابة بأمراض القلب. وأظهرت الكثير من الدراسات على البشر والحيوانات أن خلاصة المورينجا فعالة في تخفيض مستويات الكولسترول في الدم.

محاربة الأمراض الجرثومية

تساعد المورينجا بفضل خصائصها المضادة للبكتريا والفطور والكائنات الممرضة المجهرية الأخرى على مقاومة حالات العدوى التي تحدث بفعل جراثيم السالمونيلا والإشريشية القولونية وفطور الرازبة وغيرها.

تعزز صحة العظام

تحتوي المورينجا على الكالسيوم والفوسفور أيضاً، الأمر الذي يجعل المورينغا مفيدة في الحفاظ على صحة العظام وجعلها أقوى. وتساعد العشبة بفضل خواصها المضادة للالتهاب على علاج أمراض مثل التهاب المفاصل وتساعد في علاج العظام المكسورة.

علاج اضطرابات المزاج

تفيد المورينجا في علاج العديد من حالات اضطراب المزاج مثل الاكتئاب والقلق والتوتر.

حماية الجهاز القلبي الوعائي

تساعد مضادات الأكسدة القوية الموجودة في المورينجا على الوقاية من الأمراض القلبية وتبين أنها تحافظ على صحة القلب.

المساعدة على التئام الجروح

ثبت أن خلاصة المورينجا تساعد على اندمال الجروح علاوة على تخفيف ظهور الندبات بعد الإصابة بجروح.

علاج مرض السكر

تعمل المورينجا على تقليل كمية الغلوكوز في الدم، علاوة على تقليل السكر والبروتين في البول. يساعد هذا على تحسن مستويات الهيموغلوبين ومستويات البروتينات في فحوص الدم.

علاج الربو

تساعد المورينجا على تخفيف شدة هجمات الربو وتحمي من تضيق القصبات. كما ثبت أن المورينجا تحسن الوظائف الرئوية والاختبارات التنفسية.

الوقاية من الأمراض الكلوية

يقل احتمال إصابة الناس بحصى الكلى وحصى المثانة والحالب في حال تناول خلاصة المورينجا. تحتوي المورينجا على مستويات عالية من مضادات الأكسدة التي تقلل خطورة السموم على الكليتين.

خفض ضغط الدم المرتفع

تحتوي خلاصة المورينجا على مركبات الإيزوثيوسينات والنيازيمينين التي تساعد على إيقاف ازدياد ثخن الشرايين وهو الأمر الذي يؤدي إلى الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

المحافظة على صحة العين

تملك المورينجا خصائص تحافظ على صحة العين بفضل غناها بمضادات الأكسدة. توقف المورينجا توسع الشرايين الدقيقة الموجودة في الشبكية، وهذا يحمي من تثخن الغشاء في الأوعية الدموية المجهرية ويقي من خلل وظيفة الشبكية.

علاج الأنيميا وفقر الدم المنجلي

تساعد المورينجا الجسم على امتصاص المزيد من الحديد وبالتالي تزيد عدد كريات الدم الحمراء. وتشير أبحاث أن خلاصة المورينجا تساعد في علاج حالات الأنيميا وفقر الدم المنجلي.

الآثار الجانبية للمورينجا

ننصح أي شخص ينوي أن يتناول المورينجا بأن يتحدث مع طبيبه أولاً.
ننصح الحوامل بعدم تناول المورينجا لأنها تملك خولص مضادة للخصوبة.
لا تملك المورينجا إلا القليل جداً من الآثار الجانبية، ويمكنك قراءة الإرشادات المرفقة مع عبوات المورينجا.

التداخلات الدوائية للمورينجا

يجب الحذر في حال كنت تتناول بعض أنواع الأدوية من مثل:

  • الليفوثيروكسين Levothyroxine: نستخدم هذا الدواء لعلاج مشاكل الغدة الدرقية. يمكن أن تحسن المركبات الموجودة في أوراق المورينجا وظائف الغدة الدرقية، لكن يجب عدم تناولها بالمشاركة مع أدوية الغدة الدرقية الأخرى.
  • الأدوية التي يفككها الكبد: يقلل المورينجا سرعة تفكيك الكبد لتلك الأدوية، ما يؤدي لظهور الآثار الجانبية لتلك الأدوية.
  • أدوية مرض السكر: تعمل أدوية السكر على خفض الغلوكوز في الدم وهذا نفس ما تفعله المورينجا بفعالية، لذلك يجب الحرص على عدم انخفاض مستويات السكر بدرجة كبيرة عند أخذهما معاً.
  • أدوية ارتفاع ضغط الدم: ثبت أن المورينجا فعالة في تخفيض سكر الدم. لذلك قد يؤدي تناول المورينجا مع الأدوية الأخرى لارتفاع ضغط الدم إلى حدوث انخفاض شديد في ضغط الدم.

كيف تساعد المورينجا على تخسيس الوزن ؟

ثبت أن خلاصة المورينجا فعالة في تخفيف وزن الجسم وضبط الوزن ضمن الحدود الصحية. يساعد غنى المورينجا بالفيتامين ب على أن يكون الهضم سهلاً ويساعد الجسم على تحويل الطعام إلى طاقة.
ثبت أن المورينجا:

  • تقلل ازدياد الوزن.
  • تساعد على تخفيف ضغط الدم والكولسترول.
  • تقي من الالتهاب.
  • تساعد الجسم على تحويل الدسم إلى طاقة.
  • تخفف التعب والإنهاك وتحسن حيوية الجسم وطاقته.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق