كشف السرطان مبكراً عن طريق منظار البطن المتطور

أصبح من الممكن لأطباء الباطنة إكتشاف الأورام السرطانية في أولي مراحلها، وهذا عن طريق منظار طبي خاص يقوم بفحص الكبد، وفي إستطاعته بسهولة أن يتعرف الورم السرطاني.

“المسبار الليزري” هذا هو المنظار المنشود و الذي يعد أصغر مجهر في العالم، وهذا المجهر يتميز بالمرونة العالية، بجانب أنه يقوم بإعطاء صورة مجهرية من داخل أنسجة الجسم، ما يتيح للأطباء التعرف على الخلايا السرطانية في نفس اللحظة و من دون الحاجة لأخذ عينة أو الحاجة لعمل فحص معملي.

و عمل المنظار يعتمد على إشعاع لضوء الليزر الأزرق، يعمل على تكبير الصورة لحوالي الـ 1000 مرة اذا ما قورنت بالصورة التقليدية، ثم تبث لجهاز الكمبيوتر ليتم فحصها.

ويشير “مايكل خلي”  -طبيب وجراح- إلي أنه عند إستخدام هذا المنظار فأننا نختصر مراحل الكشف علي الأورام السرطانية لمرحلة واحدة، بجانب أن هذا المنظار يتيح للأطباء مشاهدة الخلية الواحدة وكذلك مراقبتها و تحديد ما إذا كانت سليمة أو مصابة بالسرطان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق