ما أسباب الحمى ؟ 221 حالة ممكنة

تعرفُ الحمى أيضا باسم فرط الحرارة أو السخونة أو هي ببساطة ارتفاع درجة حرارة الجسم. وهي تصف حرارة الجسم التي تكون أعلى من الطبيعي، وهي تؤثر على الأطفال والكبار على حد سواء. يساعد ارتفاع درجة الحرارة لفترة قصيرة الجسم على محاربة الأمراض، غير أن الحمى الشديدة قد تشكل حالة طبية طارئة.

feverتسهل معرفة أسباب الحمى العلاج ومراقبة الأعراض بشكلٍ صحيح. ويفيد مركز ميوكلينيك الأمريكي أن درجة الحرارة الطبيعية المثالية عند الإنسان هي 37 درجة مئوية. وهناك تفاوت بسيط في درجة الدرجة الحرارة التي تعد طبيعية بين شخصٍ وآخر.

وفقا للمعهد الوطني الأمريكي للصحة (NIH)، يكون الطفل مصاباً بالحمى عندما تكون درجة الحرارة المقاسة عن طريق الفم أكثر من37.5 درجة مئوية. ويكون البالغ مصاباً بالحمى عندما تكون درجة حرارته أعلى من 37،2 درجة مئوية. ويمكن لدرجة حرارة الجسم الطبيعية أن تختلف قليلا جداً مع تغير الوقت خلال اليوم.

ما أسباب الحمى عادة ؟

تشمل بعض أسباب الحمى على:

• العدوى، وتشمل التهاب الرئة، والزكام، والرشح، وعدوى الأذن، والتهاب القصبات
• التلقيح الحديث للأطفال.
• بزوغ الأسنان عند الأطفال.
• أمراض التهابية معينة أو اضطرابات مناعة ذاتية autoimmune disorders وتشمل التهاب المفاصل الرثواني وداء كرون Crohn’s disease.
• السرطان.
• الخثرات الدموية.
• أدوية وعلاجات معينه.

كيف تعالج الحمى في المنزل ؟

تعتمد الرعاية الطبية للحمى في المنزل على درجة شدتها. فالحمى الخفيفة غير المترافقة مع أعراض أخرى لا تحتاج عادةً إلى العلاج الطبي. ويكون شرب السوائل وأخذ قسطٍ كاف من الراحة كافياً عادةً.

اتخذ تدابير في المنزل لعلاج ارتفاع درجة الحرارة. وهذا يكون صحيحاً خصوصاً إذا كانت الحمى مترافقة مع تعب عام، أو جفاف، أو صعوبة في النوم، أو إقياء.

تشمل التدابير المنزلية:
• تأكد أن تكون درجة حرارة الغرفة التي يستلقي فيها المريض مناسبة.
• اخذ حمام منتظم أو حمام الإسفنج باستخدام الماء الفاتر.
• تناول عقار الاسيتامينوفين (بنادول) أو الايبوبروفين (بروفين) (أو أعطِ هذه الأدوية لطفلك بجرعاتٍ مناسبة).
• تناول الأسبرين (وهو يعطى للكبار فقط، إلا إذا أعطاك الطبيب نصيحة أخرى).
• تناول كمية وفيرة من السوائل.
قد يجري طبيبك فحصاً جسدياً واختبارات طبية. وهذا سيساعده في تحديد أسباب الحمى والكورس العلاجي المناسب.

متى تعد الحمى حالة طبية طارئة ؟

– البكاء غير المبرر للأطفال.
– حالات الارتباك
– عدم القدرة على المشي
– مشكله في التنفس.
– صداع شديد.
– تصلب الرقبة.
– الاختلاجات.

كيف يمكن أن نمنع حدوث الحمى؟

– الحد من التعرض للعوامل المعدية هو واحد من أفضل الطرق لمنع حدوث الحمى. تؤدي العوامل المعدية غالباً إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم.
– اغسل يديك بشكل منتظم وحافظ على يديك بعيدة عن أنفك، وفمك، ومنطقة العين.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ابني لدية حمى مستمره ترتفع الى 39 و38.5لها اكثر من شهرين ولقد جربنا جميع المضادات الحيوية ولم تنفع حيث ان بعض المضادات الحيوية ترفع درجات الحراره عندما يستخدمها وهو يعاني من شلل دماغي منذ الولاده عمره حاليا 17 سنة ووزنه 17 كيلو وطولة 1.20 سم فما هو الحل؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق