أسباب سلس البول – التبول المُتكرر لدى البالغين

يُعتبر سلس البول شائعاً بين البالغين، إلا أنه ليس التفسير الوحيد للحاجة المُستمرة “للذهاب إلى الحمام.” قد تكون فواصل الحمام المُتكررة علامةٌ على العديد من الحالات، والتي تتراوح من مشاكل البروستات إلى داء السكري إلى السرطان.

يختلف عدد المرات التي نحتاج فيها إلى التبول من شخصٍ لآخر، غير أن الذهاب إلى الحمام أكثر من 10 مراتٍ في اليوم مع عدم وجود سببٍ واضحٍ يمكن أن يكون علامةً على مُشكلةٍ ما. تشمل “الأسباب الواضحة للتبول المُتكرر شرب الكثير من السوائل – ولا سيما القهوة، أو الشاي، أو الكحول – وخضوع المريض للعلاج بالأدوية المُدرة للبول.

يعتقد بعض الأشخاص أن حاجتهم المُستمرة للذهاب إلى الحمام هي علامةٌ على امتلاكهم لمثانةٍ صغيرة، إلا أنه، وعلى الأقل في البالغين، نادراً ما تكون السعة الطبيعية هي السبب في تكرار التبول. ويعود التفسير الأكثر احتمالاً إلى وجود قضايا صحيةٌ كامنةٌ.

أسباب سلس البول 

في حال وجود التبول المُتكرر لدى الشخص، فقد يكون ناتجاً عن إحدى الحالات التالية :

عدوى المجاري البولية :

تحدث عدوى المجاري البولية عادةً بسبب البكتيريا التي تدخل إلى المجاري البولية. وتدخل العدوى من خلال الإحليل، وهو أنبوب يربط المثانة إلى القضيب أو المهبل. تدعى عدوى الإحليل بالتهاب الإحليل. وعندما تصل العدوى إلى المثانة فإنها تُسمى التهاب المثانة، وإذا وصلت إلى الكلى فهي تُسمى التهاب الحويضة والكلية. قد تشمل أعراض عدوى المجاري البولية تكرار البول، والإلحاح البولي، والحرقة، وتغير لون البول، والحمى.

داء السكري :

يُدعى تكرار البول الحاصل بسبب داء السكري “البوال”. إن داء السكري هو حالةٌ صحيةٌ يكون فيها الجسم غير قادرٍ على تنظيم مُستوى السكر في الدم. وإحدى الآثار الناجمة عن زيادة مستوى السكر على الكلى هي مرور المزيد من السوائل عن طريق الكلى إلى البول. يُمكن أن تشمل أعراض داء السكري تكرار البول، والعطش، والجوع، والتعب، وخسارة الوزن، ومشاكل بصرية، والتهيج.

الحمل :

يحدث تكرار التبول المؤقت في الحمل مع نمو الرحم وضغطه على المثانة. وقد يُسبب هذا الأمر تسرباً للبول لدى الأم عندما تعطس، أو تسعل، أو تضحك.

حصى المجاري البولية :

قد تتشكل الحصى في الكلى أو المثانة. وعندما تتحرك الحصى من خلال الجهاز البولي، فبإمكانها أن تُسبب الألم الشديد. تُعتبر الحصى أكثر شيوعاً في الرجال وبعد سن 40. يُمكن الشعور بالألم الناتج عن مرور حصى الكلية في الظهر أو في منطقة الفخذ ويُسبب حوالي نصف مليون زيارةٍ لغرفة الطوارىء كل عام. تشمل الأعراض تكرار التبول والرغبة القوية في التبول.

فرط نشاط المثانة :

نستخدم المصطلحات “سلس البول” أو “فرط نشاط المثانة” لوصف عدم القدرة على التحكم بالمثانة. يُصيب سلس البول حوالي 13 مليون أمريكياً وهو أكثر شيوعاً في النساء بكثير. هناك العديد من الأسباب لسلس البول بما فيها داء السكري، وأمراض الأعصاب، وضعف عضلات الحوض بعد الولادة الطفل.

مشاكل البروستاتا :

يُعد تضخم أو التهاب غدة البروستاتا سبباً شائعاً لتكرار البول لدى الرجال. وتُسبب غدة البروستاتا تكرار البول لأنها تقع عند فتحة المثانة. يُعتبر التهاب البروستاتا المشكلة الأكثر شيوعاً في الرجال تحت سن 50، وفي الرجال فوق سن 50، يعتبر تضخم البروستاتا الحميد المُشكلة الأكثر شيوعاً. تشمل أعراض مشاكل البروستاتا الاستيقاظ ليلاً من أجل التبول، وتيار ضعيف من البول، وسيل أو تسرب البول.

التهاب المثانة الخلالي :

تُصيب هذه الحالة أكثر من مليون أمريكي. تُصبح المثانة عند الأشخاص المُصابين بمرض التهاب المثانة الخلالي مُتهيجةً، مما يُسبب سماكةً وتندباً في جدران المثانة في نهاية المطاف. يُعتبر التهاب المثانة الخلالي أكثر شيوعاً في النساء بكثير والسبب مجهول. تشمل الأعراض الحاجة الملحة للتبول جنباً إلى جنب مع الألم والضغط.

السرطان :

يُعد سرطان المثانة من أسباب سلس البول الأقل شيوعا. قد يمتلك سرطان البروستاتا أعراضاً شبيهةً بتلك الخاصة بمشاكل البروستاتا الأخرى، بما فيها تكرار البول. تشمل الأسباب الأخرى المُتعلقة بتكرار البول أنواعاً معينةً من أدوية السرطان والمعالجة الاشعاعية.

قد يكون تكرار البول عرضاً طبيعياً للحمل، أو تأثيراً جانبياً مُتوقعاً للأدوية المُدرة للبول، أو نتيجةً شائعةً لتضخم البروستاتا الحميد – إلا أنه قد يكون أيضاً علامةً على مشاكل صحيةٍ خطيرةٍ. يتعين زيارة الطبيب في حال وجود تكراراً غير مُفسرٍ للبول، لا سيما إذا ما ترافق التكرار مع الألم، أو الحمى، أو التعب، أو خسارة الوزن، أو تغير لون البول، أو التفريغ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق