الحول ( Strabismus ): أسبابه وأنواعه وعلاجه

د. كنان الطرح د. فادي رضوان

الحول هو عدم مقدرة الشخص على محاذاة العينين معاً في نفس اتجاه النظر، وهو اختلال توازن بين العينين، حيث يصبح المصاب يرى في العين الأولى باتجاه مخالف لما يراه في العين الأخرى، ويمكن أن تنتقل الحالة بين العينتين لدى الشخص المصاب.

ويؤدي الحول إلى اضطراب في الرؤية لدى المصاب، فقد تكون الرؤية مزدوجة، أو يحدث اضطراب في رؤية العمق.

الأنواع السريرية للمرضطبيب ع عيون حول انواع

  • الحول التصاحبي (Comitant strabismus): حيث تكون زاوية الحول ثابتة في كل الاتجاهات.
  • الحول اللا تصاحبي (Incomitant strabismus): تختلف زاوية الحول باختلاف اتجاه النظر.
  • الحول الأنسي (نحو الداخل): هو انحراف العين نحو الداخل، وهو أكثر ما يشاهد لدى الأطفال ويتطلب عمل جراحي لإصلاحه.
  • الحول الوحشي (نحو الخارج): هو انحراف العين إلى الخارج، ويشاهد غالباً عندما يقوم الطفل بتركيز بصره إلى شيء ما.

أنواع الحول حسب منشأ الإصابة

· الحول الخلقي: يظهر في أول ستة أشهر من ولادة الطفل أو بعد الولادة مباشرة.

· حول تكيفي جزئي أو كلي: يظهر بعد الإصابة بعيوب في عدسة العين، مثل طول النظر.

· الحول الشللي: يكون نتيجة ضعف جزئي أو شلل كلي في أعصاب العضلات العينية وخاصة الأعصاب المحركة للعين.

أنواع الحول حسب مدة الإصابة

1. الحول الدائم: هو الذي يشعر به المريض بكل الأوقات وفي مختلف الظروف.

2. الحول المتقطع: يظهر بأوقات متقطعة بين الحين الآخر، قد يكون حالة طبيعية لدى الأطفال تحت سنة الرابعة من العمر.

3. الحول المتبادل: في هذه الحال يحصل انتقال للحالى من العين المصابة إلى الأخرى، وتتساوى عندها قوة النظر بين العينتين.

4. الحول المخفي: لا يظهر إلا عند إجراء الفحوص الطبية أو عند التعرض لظروف معينة مثل التعب والتوتر.

العوامل المؤهبة لحدوث الحول:

معظم حالات الحول تكون مجهولة السبب، لكن أغلب الاحتمالات المتوقعة للحول:

· العيوب الانكسارية في العين.

· الساد أو الماء الأبيض لدى الأطفال.

· ضعف الرؤية لإحدى العينين سواء كان بسبب أمراض الشبكية أو العصب البصري أو غيرها.

· الإصابات العينية نتيجة الحوادث أو الرضوض.

· بعض العمليات الجراحية على العين.

· قد يكون سبب الحول أحياناً ذو منشأ وراثي.

يمكن أن ينشأ الحول لدى البالغين بسبب:

· تسمم بالوشيقية (غذائي) Botulism.

· داء السكري.

· داء غريفز (Graves’ disease).

· متلازمة غيان باريه Guillain-Barré syndrome.

· إصابة في العين.

· السكتة الدماغية.

· إصابات في الدماغ.

· فقدان البصر أو أي إصابة عينية من أي مرض.

الأسباب الفيزيولوجية للحول

يوجد حول العين ستة عضلات مختلفة، تعمل كفريق واحد لتسمح للعين بالتركيز على نفس المكان في نفس الزمن، لكن عند حدوث الحول، تصبح هذه العضلات تعمل بشكل منفرد كل منها عن الأخرى، وبالتالي تبدو كل عين بأنها تعمل لوحدها في اتجاه مختلف عن العين الأخرى.

في هذه الحالة تُرسَل صورتان مختلفتان إلى الدماغ، (كل صورة تعود إلى عين)، فيقوم الدماغ بتجاهل الصورة الآتية من العين الأضعف بصرياً (وهي المصابة).

عند إهمال المرض وعدم استكمال المعالجة، يقوم الدماغ تدريجياً بإهمال كلتا الصورتين وبالتالي يحدث فقدان الرؤية أو العمى.

أعراض الحول :

· رؤية مزدوجة غير واضحة.esotropia-copy1

· ميلان الرأس عند الأطفال نحو جهة واحدة يمين أو يسار.

· إغلاق إحدى العينين (العين المصابة) بصورة غير طبيعية وملفتة للنظر، وخصوصاً في ضوء النهار.

· ضعف النظر في العين المصابة.

· عدم محاذاة العينين في نفس الاتجاه.

· عدم تناسق حركات العضلات المحركة للعين.

مضاعفات الحول

· اختلاف في تصحيح البصر (زيادة أو نقصان).

· التهابات عينية.

· شلل إحدى العضلات العينية، أو فقدان الحركة فيها.

· نزوف دموية وخاصة في الملتحمة.

الاضطرابات المرتبطة بالحول عند الأطفال

· متلازمة آبير (Apert syndrome).

· الشلل الدماغي (Cerebral palsy).

· الحصبة الألمانية الخلقية (Congenital rubella).

· ورم وعائي بالقرب من العين في مرحلة الطفولة.

· متلازمة سلس الصباغ Incontinentia pigmenti .

· متلازمة نونان (Noonan syndrome).

· متلازمة برادر ويلي (Prader-Willi syndrome).

· اعتلال الشبكية الراجع للخداجة (Retinopathy of prematurity).

· ورم أرومة الشبكية (Retinoblastoma).

· إصابات دماغية (Traumatic brain injury).

· تثلث الصبغي 18 Trisomy 18 (متلازمة إدوارد).

تشخيص الحول :

· منعكس ضوء القرنية.

· فحص الشبكية.

· اختبار موحد العيون.

· حدة البصر.

· قد يطلب الطبيب فحص الدماغ والجهاز العصبي.

التدبير العلاجي

الهدف من العلاج:

تصحيح الاضطراب البصري في الرؤية (وخاصة الرؤية المزدوجة).

الوصول إلى حالة توازن واستقامة العينين في اتجاه واحد.

يجب معالجة جميع أنواع الحول سواء الولادي أو لدى البالغين لأنه لا يزول تلقائياً، وكذلك يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات تؤثر سلباً على المريض مع تقدم المرض.

تعتمد خيارات المعالجة على السبب المشخص لحدوث الحول:

· يمكن معالجته بوضع نظارة طبية إذا كان السبب في العيوب الانكسارية للعين.

· وكذلك يمكن معالجة الحول الناتج عن ضعف العضلات العينية وذلك بحقن إبر البوتكس.

حقن البوتكسطبيب ع عينية حول حقن بوتوكس

إن حقن البوتكس في عضلة العين، قد يؤدي إلى ضعف وارتخاء مؤقت في العضلة مما يؤدي الى شد العضلة المقابلة وبالتالي تحقيق الاستقامة والتوازن للعين.

من عيوب هذا العلاج أن الدواء يزول تأثيره تدريجياً مع الوقتـ وبالتالي يعود المرض، ومع ذلك قد تستمر استقامة العين لدى بعض المرضى بشكل دائم.

الجراحة

يلجأ المريض إلى الجراحة إذا لم يستفد على العلاجات الطبيعية باستخدام النظارات، أو إذا كان الحول شديد ذو درجة متقدمة من الإصابة، وتستخدم الجراحة غالباً في الحول الخلقي المنشأ.

الجراحة العينية لتقويم العضلات لا تصلح ضعف البصر في العين الكسولة، حيث تفشل العملية الجراحية في العضلات إذا لم يتم علاج العين الكسولة، وقد يستمر الأطفال في ارتداء النظارات بعد الجراحة.

الجراحة في كثير من الأحيان تكون أكثر نجاحاً كلما كان الطفل أصغر سناً.

البالغون الذين يعانون من الحول المعتدل الذي يأتي ويذهب بفترات متقطعة، يمكن أن يشعروا بالتحسن عند استعمال النظارات الطبية أو إجراء تمارين لعضلة العين، ولكن عندما تزداد شدة الحول يجب عندها التوجه نحو الخيار الجراحي.

في معظم الحالات، يمكن تصحيح الحول بشكل ناجح إذا تم تحديد السبب وعلاجه في وقت مبكر، قد يؤدي تأخير العلاج إلى فقدان البصر بشكل دائم في عين واحدة، وخاصة إذا كان المريض أصغر من 11 سنة.

مبدأ الجراحةطبيب ع عيون حول جراحة

تعمل العملية على العضلات العينية فقط دون الأعصاب، والهدف منها زيادة قوة شد العضلات العينية (العضلات المحركة للعين)، وذلك عن طريق قطع جزء من العضلة وربط العضلة بالجزء الباقي مما يزيد قوة الشد.

قد تحدث بعض الأعراض الجانبية الناتجة عن العملية، يمكن أن تستمر ليومين، تشمل:

· احمرار في العينين.

· ألم في العينين (يمكن التغلب عليه باستعمال مسكنات الألم).

· تشوش رؤية.

· دماع، قد يكون مصحوباً بالدم وخاصة في الساعات الأولى بعد انتهاء العملية.

· انزعاجات هضمية وإقياءات (المشاهدة في أغلب العمليات الجراحية نتيجة التخدير).

· قد يواجه الأطفال مشاكل في القراءة في المدرسة.

· قد يكون من الصعوبة قيادة السيارة لدى البالغين بعد إجراء الجراحة.

· قد تؤثر في القدرة على ممارسة الرياضة.

متى ينبغي التوجه إلى طلب الرعاية الطبية

يجب طلب الاستشارة الطبية فوراً إذا شعرت بـ:

  • ضعف بصر.
  • صعوبة في تركيز الرؤية.
  • إذا ظهر لديك عدم تناسق في حركات العينين.
  • إذا ظهرت مشاكل في القراءة والكتابة لدى الأطفال في المدارس.

المراجع

http://en.wikipedia.org/wiki/Strabismus http://www.nlm.nih.gov/medlineplus/ency/article/001004.htm http://www.strabismus.org http://www.aapos.org/terms/conditions/100 http://www.aoa.org/patients-and-public/eye-and-vision-problems/glossary-of-eye-and-vision-conditions/strabismus?sso=y

 

اترك تعليقاً

إغلاق