مشكلة تراكم الجير بالاسنان

هل تعتني بأسنانك بشكل دوري؟ عادة ما ننشغل عن مراجعة عيادات الأسنان لإزالة طبقة الجير المتراكمة بدعوي الأنشغال .، والعديد من الأشخاص يجهلون أهمية تنظيف الأسنان الدوري وتتعدد الاسئلة حول أهمية إزالة طبقة البلاك وهل لعملية إزالة الجير أثراً على سلامة الأسنان؟ وما العوامل التي يتوقف عليها تراكم الجير؟

الجير و البلاك يهددان صحة الأسنان
الجير و البلاك يهددان صحة الأسنان

 

كيف نعرف أن هناك جير متراكم بالأسنان؟

تنظيف الأسنان في العيادة دورياً يكون لإزالة الجير المتراكم على الأسنان وعادة تختلف سرعة تراكم الجير من شخص لآخر بناءاً على أمور عدة منها إهتمام الشخص بتنظيف الأسنان في المنزل عن طريق الفرشاة والمعجون وإستخدام خيط الأسنان وأيضا حسب كمية الأملاح الموجودة في اللعاب وكمية اللعاب المتدفق من الغدد اللعابية والذي يختلف من شخص لآخر.

عموماً يمكننا معرفة ما إذا كان الجير متراكماً على أسطح الأسنان بالنظر إلى السطح الداخلي للقواطع السفلية الأسنان الأمامية السفلية من الداخل وكذلك على السطح الخارجي الملاصق للخد للأضراس العلوية. وهذين المكانين عادة يكون تراكم الجير فيهم أكبر بسبب قربهم من مناطق ضخ اللعاب من الغدد اللعابية

لماذا يجب إزالة الجير؟

يجب إزالة الجير في عيادة الأسنان لأن تراكمه يؤدي إلى تراجع اللثة بالإضافة إلى إحداثه موقعا لتراكم فضلات الطعام والتي تؤدي لإلتهاباتها ونزفها ونلاحظ ذلك كلما قمنا بتفريش الأسنان. وهذه الامور تكون سبباً في حدوث رائحة الفم الكريهه والتي تسبب الإنزعاج للشخص نفسه وللآخرين. وللمعلومية فإن تراكم الجير في الحالات المتقدمة يسبب حدوث الجيوب اللثوية والتي عادة تكون شديدة الألم والتي إن تركت دون معالجة تؤدي إلى تخلخل الأسنان ومن ثم سقوطها حتى ولو كانت الأسنان سليمة وخالية من اي تسوس، وذلك نتيجة لذوبان عظم الفك المحيط بالأسنان بسبب هذه الجيوب.

هل لعملية إزالة الجير أثراً على سلامة الأسنان؟

للأسف يعتقد البعض أن عملية تنظيف الأسنان تؤدي إلى تآكل سطح الأسنان وهذا الأمر عاري عن الصحة تماماً فجهاز تنظيف الأسنان الموجود بالعيادة يعمل بمبدأ الذبذبات التي تكسر الجير ولا أثر له على الإطلاق على سلامة الأسنان.

هل للتنظيف في العيادة أثراً على ثبات الأسنان؟

أيضاً فإن البعض يظنون بشكل خاطئ أن لتنظيف الجير بعيادة الأسنان أثراً على ثبات الأسنان والسبب يعود في بعض تلك الحالات شعورهم بحدوث إهتزاز في الأسنان خصوصاً القواطع السفلية بعد عملية التنظيف، وهذا يحدث فقط في الحالات التي تراكم الجير فيها لمدة طويلة مما سبب تراجع اللثة وذوبان عظم الفك، والذي يعمل الجير فيه كصبة إسمنتية تجعل الأسنان متصلة كجزء واحد وبعد إزالة الجير تعود الأسنان لتكون كل سن مستقل عن السن الذي بجانبة فيشعر الشخص بالإهتزاز بأسنانه لكن هذه الأسنان تعود لوضعها الطبيعي في الحالات الغير متقدمة وبعض الحالات تحتاج لتدخل جراحي. ولكن هذه الحالات لو لم تجري هذا التنظيف ستجد نفسها فجأة تفقد مجموعة الأسنان هذه مرة واحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق