الرئيسية » أخبار طبية » مناظير الجيوب الأنفية الضوئية

مناظير الجيوب الأنفية الضوئية

– تشخيص لحميات الأنف خاصة الصغيرة منها التي لا نستطيع رؤيتها بالكشف العادي. )
– تشخيص أورام الأنف وأخذ عينات منها تحت مخدر موضعي.
– فحص البلعوم الأنفي مما يساعد على الاكتشاف المبكر للأورام به.

 

الاستخدامات الجراحية
يعتمد استخدام مناظير الأنف الجراحية على وجود أشعة مقطعية للجيوب الأنفية فهي تساعدنا على تشخيص المرض نفسه وترسم لنا خريطة تشريحية للجيوب الأنفية فتمكننا من إجراء الجراحة بأمان.

علاج التهابات الجيوب الأنفية المزمنة
الالتهابات المزمنة للجيوب الأنفية تحدث نتيجة وجود التهاب مزمن بسبب وجود عيوب خلقية أو مكتسبة تؤدي إلى ضيق فتحات تهوية الجيوب الأنفية مثل إعوجاج الحاجز الأنفي وعيوب بوضع غضروف الأنف الأوسط أو وجود خلية هوائية به ووجود خلايا هوائية كبيرة تسد فتحات الجيوب الأنفية.

ويكون علاج الجيوب الأنفية المزمنة بداية بعلاج طبي مكثف على مدى شهر فإن لم يحدث تحسن نلجأ للجراحة مثل استعدال الحاجز الأنفي أو مناظير الجيوب الأنفية الجراحية.

وتعتمد مناظير الجيوب الأنفية على تحسين تهوية الجيوب الأنفية من خلال فتحاتها الطبيعية مع المحافظة على الغشاء المخاطي للأنف قدر الإمكان مما يؤدي إلى علاج الالتهابات المزمنة مع الحفاظ على وظيفة الأنف. فدور الجراحات التقليدية اليوم قد انحصر تماما، حيث كانت تعتمد في الماضي على الاستئصال الكلي للغشاء المخاطي مما كان يؤثر على وظيفة الأنف، فاستخدام مناظير الجيوب الأنفية أدى إلى تقليل المضاعفات وتحسين نسبة نجاح الجراحة مع الحفاظ على وظائف الأنف الفسيولوجية (شكل3).

التهابات الجيوب الأنفية الفطرية التحسسية
تساعد مناظير الأنف على علاج الالتهابات الفطرية غير المنتشرة، أما الالتهابات المنتشرة أو ما يسمى بالالتهابات الفطرية الخبيثة فتحتاج لعلاج جراحي خارجي.
– استئصال لحميات الأنف:
تساعد مناظير الأنف والجيوب الأنفية على الاستئصال الكامل للحميات الأنف مما يقلل من نسبة رجوعها مع استخدام العلاج الدوائي بانتظام.
– علاج مضاعفات الجيوب الأنفية مثل حدوث التهابات بالعين أو حدوث خراج بجوار العين وتحتاج هذه الجراحة إلى خبرة كبيرة في مناظير الأنف (شكل4).
– انسداد الفتحة الخلفية للأنف نتيجة عيوب خلقية:
أدى استخدام مناظير الجيوب الأنفية إلى جراحة سريعة وآمنة مع التأكد من الفتح الكامل للانسداد مع التقليل من نسبة ارتجاعه.
– استئصال أورام الأنف والجيوب الأنفية الحميدة بالكامل.
أما الأورام الخبيثة فينحصر دور المنظار الجراحي في أخذ عينة منها.

انسداد القناة الدمعية
تمكننا مناظير الجيوب الأنفية من علاج انسداد القناة الدمعية عن طريق عمل فتحة بالكيس الدمعي بالأنف عن طريق المنظار ما يقلل من نسبة حدوث الضيق.
– استخراج الأجسام الغريبة من الجيوب الأنفية.

علاج نزيف الأنف
تساعدنا مناظير الجيوب الأنفية على تحديد مكان الشريان المسبب لنزيف الأنف وكيه لإيقاف النزيف مما يساعدنا في علاج حالات نزيف الأنف التي لا تستجيب للعلاج الطبي وحشو الأنف.
– علاج تسرب السائل المخي نتيجة وجود ثقب بقاع الجمجمة (csf rhionorrhea) حيث نستطيع باستخدام المنظار من تحديد الثقب بدقة ووضع رقعة لكي نغلقه بإحكام، وعادة تؤخذ من غضروف الأنف ومن الدهون الموجودة بأعلى فخذ الرجل.

وفي النهاية نستطيع أن نقول إن مناظير الجيوب الأنفية أدت إلى جراحة أكثر أمانا ومحافظة على وظائف الأنف ولكنها تحتاج إلى تدريب ومهارة لكي تحقق النتائج المرجوة منها.

د. تامر علي يوسف

تعليقات الفيس بوك