نظريات حول داء السكري

لا شيء أفضل لمريض السكري من إتباع خطة وجبات متوازنة، وأسلوب حياة نشط، وأدوية السكري المناسبة للحفاظ على مستويات السكر في الدم تحت السيطرة. إن كنت قد سمعت عن علاجات السكري الأخرى في محاولة لخفض نسبة السكر في الدم، ولمعرفة ما يصلح وما يجب تجنبه نقدم لكم مجموعة من النظريات الصحيحة والخاطئة:

نظريات حول داء السكري

تقليل وجبات الطعام

يمكن أن يؤدي تقليل وجبات الطعام إلى رفع نسبة الجلوكوز في الدم. فعدم الأكل لعدة ساعات بسبب النوم أو لأسباب أخرى ، فسيقوم جسمك بأخذ الطاقة اللازمة بنفسه من الجلوكوز الصادر من الكبد. وعلى سبيل المثال كثير من الناس يعانون من مرض السكري من النوع 2 ، لا يشعر الكبد لديهم أن في الدم كمية وافرة من الجلوكوز ، لذلك يصبح الجلوكوز فائض عن الحاجة.لكن تناول شيء فيه القليل من الكربوهيدرات يشير إلى الكبد لوقف إرسال الجلوكوز إلى مجرى الدم و بالتالي يقلل من نسبته.

ويمكن أن يؤدي أيضا تقليل وجبات الطعام إلى الإفراط في تناول الطعام ، الذي يمكن أن يسبب زيادة في الوزن . وإذا كنت تأخذ بعض أدوية السكري التي تحفز الانسولين في الجسم نفسه مثل مركبات السلفونيل يوريا المشتركة ، أو كنت تأخذ الأنسولين عن طريق الحقن أو مضخة ، فهناك خطر حدوث انخفاض السكر في الدم .

الحمية منخفضة الكربوهيدرات

الوجبات الغذائية منخفضة الكربوهيدرات ” ليست متوازنة و تحرم الجسم من الألياف المطلوبة ، والفيتامينات ، والمعادن “، بحسب كونستانس براون ريجز مؤلف كتاب الدليل للعيش بشكل جيد مع مرض السكري . حيث ينصح براون ريجز الأشخاص ذوي داء السكري النوع 2 الذين بتناول الفواكه والحبوب و غيرها من الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات  بكميات مناسبة وعلى مدار اليوم،للتخلص من الأعراض كالصداع والخمول لديهم.

تناول المعكرونة مبسطة الشكل

من الأفضل أن تناول السباغيتي بدلاً من المعكرونة مبسطة الشكل، لأن المعكرونة المبسطة والنشويات الأخرى تصبح لينة ، وتفقد شكلها ، ويصبح تفكك الجلوكوز منها أسهل ، مما يتيح لك زيادة أكبر في مستوى السكر في الدم ، كما يقول.

” المشكلة الحقيقية مع المعكرونة هو أنها مستساغة جدا، و بإمكانك أن تأكل أكثر مما كنت تنوي” يقول جينكينز .فالفنجان الواحد من المعكرونة يحتوي على سعرات حرارية وكربوهيدرات تعادل ثلاثة شرائح من الخبز، لذا من الواجب تجنبها وإستبدالها بالسباغيتي.

تناول القرفة يخفض نسبة السكر في الدم

بحسب دراسة نشرت في رعاية مرضى السكري في عام 2003 أن القرفة قد تخفض نسبة السكر و الدهون الثلاثية ، و مستويات الكوليسترول في الدم لمرضى السكري من النوع 2 . ولكن عندما جمع الباحثون نتائج خمس دراسات و ما مجموعه 282 شخصا مع داء السكري من النوع 1 أو من النوع 2، لم يجدوا أي فائدة من القرفة .

شرب الشاي الأخضر

استبدال المشروبات السكرية مع الشاي الأخضر هو وسيلة رائعة لخفض السعرات الحرارية، و حفظ الكربوهيدرات ، والحصول على جرعة جيدة من مادة البوليفينول المضادة للأمراض ، ولكن لا يعنمد عليه بشكل أساسي لخفض نسبة الجلوكوز في الدم . وتشير بعض الدراسات إلى أن الشاي الأخضر قد يساعد على منع مرض السكري من النوع 2 وتحسين حساسية الأنسولين ، ولكن الأدلة ليست قوية بما فيه الكفاية ل تقديم توصيات حازمة .

شرب المياه بكثرة

شرب الكثير من المشروبات الخالية من السعرات الحرارية ، لاسيما المياه ، عند ارتفاع السكر في الدم يعد من الأفكار الجيدة.لأن ارتفاع مستوى السكر في الدم يؤدي الى التبول المفرط ، وشرب الكثير من الماء يساعد على منع الجفاف.

إستخدام الخل هنا وهناك

هل يمكن لملعقة من الخل أن تساعد  في خفض السكر في الدم ؟ الجواب هو نعم، بحسب كارول جونستون،أستاذ ومدير برنامج التغذية في كلية جامعة ولاية أريزونا للتمريض والصحة الابتكار. إن إستهلاك ملعقة إلى ملعقتين من الخل على الطعام قد يؤدي الى ابطاء الإرتفاع في مستوى السكر في الدم بنسبة تصل إلى 40 في المئة ولكن عليك إستخدام الخل بشكل معتدل و عدم الإكثار منه.

مضاعفة  أدوية السكري

هل مضاعفة كمية الدواء جيدة في خفض نسبة السكر في الدم ؟ الجواب هو لا،فهذا أمر خطير لأنه من الممكن أن ينخفض إلى مستوى الجلوكوز في الدم ألى مستويات  خطيرة. إذا كانت مستويات  السكر في الدم الخاص بك يسجل قراءات عالية بإستمرار ، فعليك العمل مع الطبيب المشرف لضبط الأدوية الخاصة بك و وضع خطة وجبات مناسبة .

ممارسة  الرياضة بدلا من النوم

القليل جدا من النوم أو قلة النوم يمكن أن يعطل الهرمونات ، مما يؤدي إلى زيادة الشهية ، وارتفاع مستوى السكر في الدم ، ويصبح محيط الخصر أكثر سمكا. في الواقع، وجد باحثون من هولندا أن ليلة واحدة من الحرمان من النوم يمكن أن تقلل حساسية الانسولين قبل ما يقرب من 25 في المئة.

النوم بدلا من ممارسة الرياضة

اذا كنت تفضل النوم على ممارسة الرياضة أو أنك تحس أنك غير نشيط بما فيه الكفاية خلال النهار فقد يؤدي هذا إلى التقليل من جودة ونوعية النوم ليلاً ، لذا فإن ممارسة التمارين الرياضية لدقائق قليلة، و صعود الدرج بدلا من المصعد ، من الممكن أن يكون له الأثر الكبير في حل هذه المشكلة .

تناول المكملات الغذائية

يظن البعض أن القرع المر أو الحنظل الذي يؤكل والخضروات في الهند وأجزاء أخرى من آسيا، ويخفض مستوى السكر في الدم. وتشير بعض الدراسات إلى أن الفاكهة، على شكل عصير، أو أشكالها الأخرى تعمل على تحسين تحمل الجسم للغلوكوز، لكن نتائج البحوث والدراسات كانت متضاربة و غير دقيقة.

وفقا لقاعدة بيانات الأدوية الطبيعية الشامل، أستخدام صمغ الغار مع وجبات الطعام قد يخفض نسبة السكر في الدم. للنسبة العالية من الألياف فيه فقد يساعد في تقليل مستويات الكوليسترول في الدم كذلك، ولكن من أعراضه الجانبية أيضا أنه قد يسبب اضطراب في المعدة وقد يقلل أيضا من امتصاص البنسلين وغيرها من الأدوية.

د.غيث الزغول

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق