نقطة دم واحدة قد تتيح الاكتشاف المبكر للاصابة بأمراض السرطان

وأضافت فان في الدراسة، التي نشرتها مجلة نايتشر مديسين، "إننا لا نعرف الآن ما الذي يحصل للخلايا السرطانية عند المرضى".

مضيفة " لا نستطيع معرفة ما إذا كان العلاج سيكون مفيداً إلاّ بعد مضي أسابيع على تناول المريض له وتقلص حجم أورامه السرطانية".

وتابعت أنه إذا تبين أن التقنية الجديدة كانت ناجحة، فإن ذلك سوف يعد "قفزة كبرى إلى الامام لأن ذلك سوف يتيح لنا الكشف عن الخلايا السرطانية في وقت مبكر".

المصدر : masrawy

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق