احذري : هرمونات التوتر تنتقل من الأم إلي الجنين

هل اعتقدت يوما أن يعاني الأطفال الرضع من ألم نفسي، وأن الصغير دون الثلاث أعوام قد يصاب باضطراب إكتئابي، فالاكتئاب حالة عقلية تتميز بالشعور بالحزن والإحباط والخمول وغالبا ما يرتبط الاكتئاب بتقدير الذات المنخفض ولوم النفس وبأعراض جسدية كاضطرابات الأكل والنوم.

 يعاني الأطفال الرضع من ألم نفسي وقد يصابوا باضطراب اكتئابي
يعاني الأطفال الرضع من ألم نفسي وقد يصابوا باضطراب اكتئابي

 

اهمتمي بصحتك النفسية من أجل صحة طفلك

وقد وجدت الدراسات العلمية أنّ الأطفال معرّضين للإصابة بالاكتئاب. حيث يمكن أن يعاني الأطفال الرضع من ألم نفسي. وتبيّن الأبحاث أنّ ذلك يحدث عندما يستنفذ الرضيع جميع الحلول للحفاظ على توازنه النفسي.

فقد تبيّن أنّ الأطفال الذين لم تتجاوز أعمارهم الثلاثة أعوام معرضين للإصابة باضطراب اكتئابي. وغالبا ما يعود ذلك إلى اكتئاب المرأة خلال أو بعد الحمل. حيث بيّنت إحدى الدراسات أنّ 70% من النساء أبلغن عن إصابتهن باضطرابات مزاجية خلال فترة الحمل، هذا وتم تشخيص حالات اكتئاب عديدة بين النساء الحوامل وتتراوح نسبة تلك الحالات بين 10 و15%. هذا وبيّنت دراسات أخرى أنّ ما تتراوح نسبته من 12% إلى 16% من كافة النساء تعانين من اكتئاب ما بعد الولادة.

آثار اكتئاب الأم على الأطفال ..

أثبتت الدراسات التي أُجريت خلال الأعوام الماضية أنّ لاكتئاب الأم آثارا سلبية تؤثر على الصحة النفسية والعقلية للطفل. هذا وأشارت دراسة أُجريت في التسعينيات أنّه يمكن أن تطور حالة الاكتئاب للطفل قبل ولادته. كما وبيّنت بعض الدراسات التي أجريت حول نشاط دماغ الأطفال حديثي الولادة الذين كانت أمهاتهم تعانين من اكتئاب أثناء الحمل أنّ نشاط أجزاء العقل المرتبطة بالسلوكيات الاجتماعية والتعابير الإيجابية أقل فاعلية مما ينبغي لها أن تكون عليه. الأمر الذي يجعل الأطفال أكثر تعرضاً للإصابة باضطرابات عاطفية على مر الزمن. كما ويكون لاكتئاب الأمهات آثارا سلبية على الجوانب المعرفية للطفل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق