13 نوع من الأغذية لزيادة الخصوبة عند المرأة

هناك عدة أشياء يمكن للمرأة القيام بها لتحسين فرصها في الحمل وإنجاب طفل بصحة جيدة حيث يمكن زيادة الخصوبة عن طريق أكل متوازن، واتباع نظام غذائي صحي غني بهذه الأطعمة .

 

1- البروتين الخالي من الدهون

غالبا ما تسمى البروتينات لبنات بناء الحياة، مما يجعلها مثالية للمرأة التي ترغب في الحمل ، كما أن اللحوم الخالية من الدهن مثل الديك الرومي والدجاج أو اللحوم  الحمراء الخالية من الدهون غنية بالحديد، و لذلك يُنصح بتناول وجبتين  من البروتينات في اليوم، كما أظهرت الدراسات أن النساء اللواتي لديهن مستويات أعلى من الحديد هن أكثر خصوبة من النساء اللواتي يفتقرن إلى هذه المغذيات الضرورية.

2- المأكولات البحرية

المأكولات البحرية غالبا ما يُعتقد أنها سيئة عندما يتعلق الأمر بالحمل و الإنجاب، ولكن الأسماك مثل السلمون والرنجة غنية بالأوميغا 3، التي هي الأحماض الدهنية التي يمكن أن تنظم الهرمونات و تحد من التوتر.

3- الحليب

كل أصناف الحليب غنية بالكالسيوم،وفيتامين D ،والتي يمكن أن تلعب دورا رئيسيا في الصحة الإنجابية، كما يمكن للنساء اللواتي يعانين من مشاكل الإباضة أن يستفدن خصوصا من حصة واحدة من الحليب كامل الدسم في اليوم ،ومن المهم أن نشير أن هذا النوع من الحليب هو كامل الدسم، لذلك يجب الإلتزام بحصة واحدة لتجنب زيادة الوزن، والتي يمكن أن تؤثر سلبا على الخصوبة .

4- الحبوب الكاملة

الحبوب المكررة مثل الأرز الأبيض أو الوجبات الخفيفة السكرية تؤثر على الهرمونات و الخصوبة من خلال التسبب في ارتفاع نسبة السكر في الدم،وبدلا منها يُنصح بتناول الحبوب الكاملة و التي من شأنها أن تبقي نسبة السكر في الدم مستقرة وتزودك بجرعة جيدة من حمض الفوليك الضروري للخصوبة.

5- التوت

من المعروف أن أنواع التوت مثل العنب البري غني بالمواد المضادة للاكسدة التي تلعب دورا في حماية خلايا الجسم من الأضرار،ويمكن لها أيضا تعزيز سلامة الحيوانات المنوية و قوتها، مما يجعلها وجبة خفيفة مثالية لكلا الزوجين.

6- اليام البري

وقد تم ربط اليام البري ليس فقط بالتبويض، ولكن أيضا بالولادات المتعددة، وقد وجد الباحثون أن ولادة التوائم تنتشر أكثر في البلدان و المجتمعات التي تستخدم فيها النساء هذا النبات.

7- المحار

المحار منشط جنسي، ويمكن أن يلعب دورا أكبر في عملية الخصوبة لأنها غنية بالزنك ، ويمكن لنقص الزنك أن يبطئ من إنتاج البويضات و يسبب مشاكل في الدورة الشهرية، كما يمكن الحصول على الزنك منالحبوب الكاملة والمكسرات والبيض.

8- الفيتامينات

الفيتامينات مهمة جدا عندما يتعلق الأمر بالخصوبة و قد كشفت دراسة لجامعة هارفارد أن النساء اللائي تناولن بانتظام تكملة الحديد وكذلك الفيتامينات المتعددة التي تشملحمض الفوليك يعانين من مشاكل أقل مع العقم ،و تتمثل الجرعة الانموذجية من حمض الفوليك التي يُنصح بها في 400mcg كما يمكن استشارة الطبيب المعالج للحصول على الجرعة المناسبة.

9- البيض

كمصدر جيد للبروتين، يحتوي البيض أيضا على الكولين، وهو من المغذيات الأساسية التي يجب الحصول عليها من الطعام الحقيقي وليس على شكل فيتامين ، والناحية العلمية يتحول الكولين إلى البيتين عندما يُستهلك،و يقوم البيتين بمنع مستويات الحمض الاميني من أن تصبح مرتفعة جدا، حيث أن ارتفاعها يمكن أن يؤدي إلى سوء التبويض وتطور الجنين وكذلك خطر متزايد للإجهاض.

10- القرنبيط 

الخضراوات الورقية تحتوي على مادة مغذية تسمى indolylmethane، و التي تساعد في عملية استقلاب هرمون الاستروجين ، وهذا أمر مهم خاصة بالنسبة للنساء اللواتي يعانين من التهاب بطانة الرحم أو الأورام الليفية، لأن هذه الظروف غالبا ما ترتبط بارتفاع مستويات هرمون الاستروجين.

11- الجزر

الأطعمة الصفراء والبرتقالية مثل الجزر والبطاطا الحلوة والشمام غنية بالبيتا كاروتين، مما يساعد على تحقيق التوازن في الهرمونات،كما أنها تمنع الإجهاض، و الإكثار من تناولهذه الأطعمة يشجع نمو الخلايالأنها قلوية و بالتالي تساعد في خلق التوازن في جسمك.

12- الأناناس

الأناناس من الفواكه الغنية بالبيتا كاروتين،بالإضافة إلى بروميلين، وهذه المواد الغذائية لديها خصائص مضادة للالتهابات، و قد أظهرت الأبحاث أنه يمكن أن تساعد المرأة على الحمل، ولا يوصي الخبراء بتناول البروميلين كمكمل لأن الجرعة قد تكون مرتفعة للغاية، وبالتالي قد تؤدي إلى نتائج عكسية.

13- الموز

يعتبر الموز مصدرا ممتازا للفيتامين B6، و الذي يمكن أن ينظم الهرمونات، وقد تم ربط نقص في هذا الفيتامين بدورات الحيض غير المنتظمة و كذلك فقر الحيوانات المنوية .

14- الأطعمة التي يجب تجنبها

هناك بعض الأصناف من الأسماك مثل سمك أبو سيف، شريحة لحم التونة وسمك القرش، التي تكون محملة بالزئبق، والتي تم ربطها مع العقم ، كما أن تجنب الدهون غير المشبعة أمر لا بد منه، وتظهر الدراسات أيضا أن تجنب الكافيين ضروري عند محاولة الحمل لأنه قد يجعل مخاط عنق الرحم يرفض الحيوانات المنوية، كما أن الحموضة الموجودة في الأطعمة المصنعة يمكن أن تفعل الشيء نفسه.

يبقى أن تناول وجبات متوازنة والاستماع إلى الطبيب أشياء ضرورية عند محاولة الحمل و الإنجاب كما أن تناول ما يكفي من السوائل ضروري حيث أن عدم الحصول على ما يكفي من المياه يمكن أن يسبب بطئ الحيوانات المنوية، بالإضافة إلى أن اتباع نظام غذائي صحي يعني صحة الجسم، الأمر الذي يمهد الطريق لتحسين الخصوبة و التمتع بحمل صحي.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق