أسباب وعلاج مشكلة التعرق المفرط للقدمين

من إحدى المشكلات التي تصيب القدمين مشكلة التعرق المفرط للقدمين، فما المقصود بالتعرق المفرط؟ التعرق بشكل عام ظاهرة طبيعية وصحية لتنظيم حرارة الجسم الداخلية، حيث يفرز الجسم كميات من العرق تتناسب مع المجهود البدني والنفسي المبذول ودرجة حرارة المكان. ولكن المشكلة هي فرط التعرق .فما هو وكيف نعالجه هذا ما نحن بصدد الحديث عنه.

التعرق المفرط للقدمين
التعرق المفرط للقدمين – الصورة من موقع sehha

التعرق المفرط :عبارة عن حالة مرضية تبدأ في مرحلة الشباب وتستمر طوال الحياة إذا لم يتم علاجها، وفيها يزيد نشاط الغدد العرقية بنسبة أعلى من التي يحتاجها الجسم لاستقرار درجة حرارته، وهنا تتأثر الكثير من الأحذية نتيجة لتعرق القدمين المفرط، وتولد الرائحة الكريهة للقدمين، وقد يتجنب صاحب هذه الحالة المصافحة نظراً لغزارة العرق في راحة اليد.

الأنواع العامة للتعرق المفرط
1. فرط التعرق الموضعي، والذي يتركز ويقتصر على أماكن خاصة من الجسم، وهذه المناطق هي:
تحت الإبطين. باطن اليدين (وهي الحالة الأكثر انتشارا). باطن القدمين. منطقة الوجه خاصة في منطقة الجبهة.
2. فرط التعرق العام، والذي يصيب مناطق عامة وأوسع من الجسم.
هناك نوعان للتعرق الزائد المفرط
التعرق المفرط الأولي: غالبا ما يكون التعرق المفرط الموضعي تعرقا أوليا، وغالباً ما يكون السبب في إفراز العرق الزائد غير معروف، لكن يرجح أن يكون بسبب:
إثارة عصبية عالية. أو عنصر جيني وراثي.
التعرق المفرط الثانوي: والذي غالبا ما يدل على الإصابة بمرض معين يسبب زيادة في إفراز العرق.

أسباب التعرق المفرط

  1. أسباب وراثية: يرث بعض الناس استعدادا للتعرق بغزارة، وهناك ما يقرب من 50% من المصابين بهذه المشكلة لديهم أقارب مصابون بهذه الحالة، خاصة في مناطق راحة اليدين، وباطن القدمين.
  2. فرط إنتاج الغدة الدرقية.
  3. أمراض الغدد الصماء كزيادة إفراز الغدة النخامية.
  4. انقطاع الدورة الشهرية.
  5. الأدوية، فقد يكون التعرق عرضاً جانبياً لاستعمال بعض الأدوية كأدوية علاج سرطان البروستات أو أمراض سرطانية أخرى.
  6. انخفاض مستوى السكر في الدم أو ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  7. مرض الشلل الرعاشي (باركنسون).
  8. العصبية أو الاضطرابات الانفعالية.
  9. درجات الحرارة الخارجية العالية.

علاج الأقدام المتعرقة

  1. غسل الأقدام جيدا بالماء الدافئ والصابون وتجفيفها جيدا.
  2. ارتداء أحذية مصنوعة من مواد طبيعية، أو ارتداء أحذية تسمح بتهوية الأقدام المتعرقة.
  3. تغيير الحذاء وعدم ارتدائه على مدى يومين متتاليين.
  4. ارتداء الجوارب القطنية لأنها تمتص الرطوبة ويفضل تغييرها مرتين في اليوم.
  5. إخراج القدمين من الحذاء بين الحين والآخر وتعريضهما للهواء.
  6. مسح الأقدام المتعرقة بالكحول ثم رشّها بمسحوق مطهر مثل بودرة التلك.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. تم علاج تعرق اليدين بقطع العصب السمبثاوي بعياده الدكتور الهيفي بالشعب ولكن لم اجد علاج لتعرق القدم والحمدلله

    1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اعاني من حراراة شديدة بباطن القدم والشعور بالبوردة الشديدة في قصبة. الرجل أثناء. النوم…. مع العلم اني لا املك في وقتي هذا الذهاب الي دكتور وعمل تحليل اللزامة…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق