الرئيسية » صحة الأطفال والرضع » أسباب الصداع عند الأطفال

أسباب الصداع عند الأطفال

حتي الطفل الرضيع يصاب بالصداع النصفي والوراثة سبب من بين عدة أسباب تقف وراء إصابة الأطفال بالصداع ، حيث أكد الأطباء أن الطفل يتعرض للصداع النصفي كالكبار تماما ، إن الصداع لدي الأطفال قبل سن الرابعة يكون سببه عضويا أما بعد ذلك يكون سببه إما عضوي أو نفسي نتيجة القلق والتوتر, أو نتيجة إصابة لحقت بالرأس.

الصداع عند الأطفال

الصداع عند الأطفال

أهم الأسباب التي تؤدي لشعور الأطفال بالصداع :

ويتعرض الأطفال لنفس أنواع الصداع التي يتعرض لها الكبار لكن الاختلاف في الأعراض فقط فمثلا نجد أن الصداع النصفي يؤثر علي جانب واحد من الرأس عند الكبار أما الأطفال فيؤثر علي الجانبين كما أنه لا يدوم طويلا. وبحسب جريدة “الأهرام” فإن الطفل الرضيع يصاب بالصداع لكن الطفل ليس بوسعه التعبير عما يدور حوله لذا نجد من علامات اصابته بالصداع الصراخ والإمساك بالرأس مما يشير الي الألم الحاد وتستمر هذه الحالة لساعة أو لأكثر.

وقد يصاب بعض الأطفال بالصداع اليومي الذي يستمر لأكثر من 15 يوما وفي هذه الحالة لابد من الرجوع للطبيب فورا. وعادة ما يحول الصداع دون ممارسة الطفل لأنشطته الطبيعية وقد يستمر لفترة تصل الي ثلاث ساعات علي أقصي تقدير.

إن إصابة الطفل بالصداع قد ترجع الي أسباب وراثية بين أفراد العائلة الواحدة خاصة اذا كان الآباء يعانون من ذلك. وقد يرجع إلي ارتطام رأس الطفل بشئ أو التعرض لبعض الكدمات ويشير الي أنه حتي لو كانت اصابات الرأس بسيطة فلابد من استشارة الطبيب لأنه من الممكن أن يكون الطفل قد وقع علي رأسه ولم تظهر عليه أي اصابات خارجية لكن تكون الإصابة داخلية ناتجة عن النزيف الداخلي الحاد الذي يهدد حياته لذلك لابد من اللجوء الفوري الي الطبيب في حالة شكوي الطفل من الآلام بعد حدوث اصابة الرأس.

وترجع الاصابة بالصداع لدي الأطفال في بعض الأحيان الي الاصابة بالتهابات الآذن أو الجيوب الأنفية أو نزلات البرد الحادة ولابد من اللجوء الي الطبيب اذا كان الصداع يحدث مرة علي الأقل كل شهر أو يكون ظهوره تاليا لإصابة لحقت بالرأس أو مصاحبا لقئ أو تغير في الرؤية أو يصاحبه سخونة وألم في الرقبة لأن ذلك قد يكون علامة علي الإصابة بالتهابات في المخ.

ولوقاية الطفل من الصداع علي الأم الحرص علي حصول طفلها قسط وافر من النوم الجيد وممارسة الرياضة وتناول الطعام والوجبات الصحية بشكل منتظم وتجنب تناول الطفل لمادة الكافيين وتقليل الضغوط علي الطفل وأهم مثيرات الضغوط لديه هي صعوبة أداء الواجبات والأعمال المدرسية وضغوط العلاقات المتمثلة في أصدقاء المدرسة والنادي

تعليقات الفيس بوك

Add Comment Register



اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>