الرئيسية » أمراض شائعة وعلاجها » البواسير: ملف متكامل عن أسباب ، أعراض ، وعلاج البواسير

البواسير: ملف متكامل عن أسباب ، أعراض ، وعلاج البواسير

البواسير عبارة عن أوردة متورمة أي (أنتفاخات في الأوردة الموجودة بالجزء السفلي من المستقيم أو فتحة الشرج) حيث يتجمع الدم في هذه الأوردة مسببا ارتفاع الضغط داخلها.. وأكثر الحالات ألما تحصل عند الجلوس حيث تتمدد وتنتفخ هذه الأوردة مما تسبب ألما عند المصاب..

البواسير: ملف متكامل عن أسباب ، أعراض ، وعلاج البواسير

أسباب الإصابة بمرض البواسير:

•  المعاناة من الإمساك المتكرر فكلما زادت مدة الإمساك أو تكررت الإصابة به ارتفعت احتمالات الإصابة بالبواسير.
•  عدم الاهتمام بالنظافة يؤدي إلى التهابات في منطقة الشرج والمستقيم وهذا يسبب البواسير .
•  النساء الحوامل هن الأكثر عرضة للإصابة بالبواسير وذلك بسبب الضغط على البطن الذي يسببه نمو الرحم وكبر حجمه.
•  الجلوس لساعات طويلة (خاصة على الأرض) تسبب الإصابة بالبواسير وآخر بحث قام به باحثون بين طلبة العلم تبين أن طلبة كلية الطب هم الأكثر عرضة للإصابة بالبواسير من غيرهم بسبب جلوسهم لفترات طويلة للدراسة؛ والسبب بالإصابة عند كثرة الجلوس يعود إلى زيادة تجمع الدم في الأوردة المتواجدة في منطقة الشرج وبسبب الكمية الكبيرة من الدم الداخلة إلى هذه الأوردة وكذلك صعوبة عودة الدم إلى أوردة البطن  الرئيسة مولدا بذلك ضغطا على تلك الأوردة  تسبب الآلام.
•  أن تضخم غدة البروستات عند الرجال يساعد كثيرا على الإصابة بالبواسير.
•  تقدم السن.
•  الوزن الزائد.
•  المعاناة من تليف الكبد.

عزيزي القارئ ، عزيزتي القارئة: أذا أحسست بالحاجة لدخول الحمام فلا داعي لتأخير الدخول لأن تأخيره يعتبر من أكثر العوامل المسببة للبواسير..حيث أن تأخير الإخراج يؤدي إلى تصلب البراز وبالتالي إلحاق الضرر بالأوردة الدموية أثناء عملية الإخراج.

هل البواسير نوع واحد أم عدة أنواع؟

البواسير نوعان:
1.    نوع داخلي:- حيث تتواجد البواسير داخل فتحة الشرج والمستقيم.
2.    نوع خارجي:- وتتكون البواسير خارج فتحة الشرج وتوصف علميا بأنها عبارة عن تجمع دموي متجلط في الأوردة..تتدلى البواسير في هذا النوع إلى الخارج من فتحة الشرج.

ولا ننسى أن الإصابة بالبواسير درجات:
•    الدرجة الأولى: تكون البواسير متواجدة داخل قناة الشرج.
•    الدرجة الثانية: وفي هذه الدرجة تظهر البواسير أثناء عملية الإخراج وتعود إلى الداخل بعد الانتهاء.
•    الدرجة الثالثة: وفي هذه الدرجة تبرز البواسير إثناء عملية الإخراج أيضا ولكن يمكن أن تعود للداخل بالضغط عليها.
•    الدرجة الرابعة: وفي هذه الدرجة المتقدمة جدا تكون البواسير بارزة للخارج ولا تعود للداخل ولا يمكن للشخص إعادتها.

وربما يخطر على بالنا السؤال: هل يمكن التنبؤ بالإصابة بالبواسير؟
نعم؛ حيث أن هناك عدة مراحل من الإصابة بالبواسير وينصح للمصابين وخاصة المرحلة الأولى من الإصابة بالابتعاد عن مسببات المرض الأنفة الذكر.

والآن نتعرف وإياكم على كيفية التنبؤ بالمراحل المختلفة للبواسير:-

1. المرحلة الأولى:- ويتم التعرف إليها  وذلك بحصول حالة النزف الدموي مترافقا مع عملية الإخراج,والسبب في حصول ذلك أن العقد الباسورية في هذه المرحلة ما زالت صغيرة وتتواجد داخل الشرج وأن حصول حالة النزف الدموي هو مؤشر لوجود مثل هذه العقد.

2. المرحلة الثانية:- وفي هذه المرحلة تصبح العقد الباسورية أكبر حجما من المرحلة السابقة:حيث تظهر عند عملية الأخراج إلى الخارج وتعود إلى الداخل بعد الانتهاء بفترة قصيرة وأن ظهورها يؤذي المريض كثيرا لذا ينصح بعلاجها قبل أن تصبح أكبر.

3. المرحلة الثالثة:- وفي هذه المرحلة يحصل احتقان الدم داخل الحلمات الباسورية حيث يؤدي هذا أحيانا إلى حدوث جلطة في الأوردة ويؤدي إلى تلون المنطقة بلون أسود حيث تظهر كمنطقة ميتة وفي هذه المرحلة تكون البواسير خارج فتحة الشرج.

أعراض البواسير:-

• يشكو المصاب من الحكة الشرجية والهرش وشعور بالاحتراق ويصحب ذلك ألم في فتحه الشرج ويحصل الأخير خاصة عند الجلوس بسبب حدوث التهاب أو احتقان داخل الحلمات الباسوريه..وأيضا من أعراض البواسير هو خروج دم احمر مع البراز أثناء عملية الإخراج (الدم غير مختلط بالبراز).
• معاناة الشخص من الإمساك الحاد الذي قد يكون سبب من أسباب وجود البواسير أو ناتجا عنها.
ومن الإعراض أيضا إن يحس الشخص بأن ثمة كتل تتدلى على فتحه الشرج وذلك دال على وجود الحلمات الباسوريه.

العلاج : تقليل التعرض للتوتر النفسي والغضب وممارسه رياضه المشي ….. تناول المياه بكثرة وخاصة إذا كنت ممن يقطنون في مناطق معتدلة المناخ ( وتثبت الدراسات إن أقل كميه في التقدير يجب بشربها هي حوالي ثمانية أكواب من الماء على اقل تقدير )
ومن المهم في هذا الصدد تخفيف حده الإمساك ومعالجته عن طريق تناول كميات من الألياف
وكذلك الحرص على ارتداء ملابس مصنوعة من القطن وليست أي ماده أخرى..وتشير بعض الأبحاث إلى أن الجلوس في ماء دافئ يوميا و مرات متكررة مدة تتراوح مابين (10-15) دقائق وذلك بعد عملية الإخراج يخفف من الآلام المصاحبة للبواسير.

علاج البواسير: يجب ألا ننسى في هذا الصدد أن علاج البواسير يعتمد على نوعها لأن الإصابة بالبواسير تحدث على مراحل فإليكم علاج كل درجة:

1) البواسير من الدرجة الأولى والثانية: ينصح باستعمال كريمات مثل كريم ماده (الهايدرو كورتيزون) حيث يعمل على تخفيف الانتفاخ والشعور بالألم لدى المريض وهذا النوع من العلاجات يحتاج الصبر من الشخص المصاب وكذلك بالنسبة لاستعمال التحاميل الشرجية والادويه المقبضة للأوعية الدموية فهي تساعد على التخلص من البواسير بعونه تعالى.

وحينما تلاحظ أن حالتك لا تستجيب للعلاجات الآنف ذكرها ولم تخفف من معاناتك من حده الألم فالجا إلى العلاجات الاتيه:
1. عمليه الكي الحراري: باستخدام  الاشعه تحت الحمراء التي تبعد عنك اللجوء إلى العملية الجراحية  للتخلص من البواسير ….. وتعمل هذه العملية على انكماش في كتله البواسير الداخلية وهكذا تتخلص منها بكل سهوله.

2. وسيله الربط : وهي وسيله جراحيه علاجيه حيث يتم استعمال الرباط المطاطي فيها وتربط فيها  قاعدة هذه  البواسير وعاده تختفي البواسير بعد بضعة أسابيع من اللجوء إلى هذه الوسيلة واهم ما تؤديه  عملية الربط هو أنها تمنع وصول الدم الذي يغذي البواسير؛فبذلك تذبل ويتم التخلص منها بعونه تعالى.

3. حقن البواسير أو الانسجه التي تحيطها بماده كيمائية تؤدي إلى تكوين جلطه دمويه غير مؤذيه وهذا يساعد على إن تذبل البواسير وتختفي بعد بضعة أسابيع حيث تعمل هذه ألعمليه على منع وصول الدم للبواسير وبذلك تساعد على اختفاءها إن شاء الله  حيث تساعد جميع العمليات أعلاه على ضمور هذه البواسير.

2) الدرجة الثالثة والرابعة: إن الطريقة المثلى للقضاء على البواسير في مراحلها المتقدمة هي العملية الجراحية التي تعمل على استئصال الأنتفاخات. واستعمال الأجهزة الحديثة المكتشفة في الوقت الحالي لتقليل الألم حيث أنها تساهم في المعالجة بسرعة ان شاء الله.

• طريقة الربط لا تحتاج لأي مخدر أما طريقة الحقن فتحتاج إلى مخدر موضعي.
• عدم استعمال المسهل لأنه يضر بالأمعاء ويصيبها بالكسل ولا تستخدم المحارم المعطرة لأنها تساعد على التهيج.

كتبت المقال /  د.ماريا الجاف

تعليقات الفيس بوك