العلامات الأولى لظهور سرطان المثانة

يحدث سرطان المثانة عندما تبدأ الخلايا الخبيثة في التطور والتكاثر في المثانة، والتشخيص المبكر أمر حيوي للغاية لبدء العلاج في المراحل الأولي. وأولى علامات ظهور سرطان المثانة تتشابه مع أعراض بعض الأمراض الأخري في المثانة أو عدوي الكلي، ولحسن الحظ فمن الممكن علاج سرطان المثانة بصورة تامة والشفاء منها، وتحديد علامات سرطان المثانة في المراحل الأولي هو مفتاح الشفاء.

العلامات الأولى لظهور سرطان المثانة

الأعراض الأولية لسرطان المثانة :

الدم في البول :

يمكن أن تكون آثار الدماء في البول هي مجموعة من المشاكل البولية، بما في ذلك سرطان المثانة وقد يكون الدم في هذه الحالة أحمر أو بني غامق. وبدلاً من تجاهل هذه الأعراض أو نسبها لأمراض أقل خطورة، يجب الاتصال بالطبيب وعمل بعض التحاليل.

التبول المؤلم :

علامة أخرى أولية من علامات سرطان المثانة هى التبول المؤلم، ويمكن للأشخاص الذين يعانون أيضاً من هذا النوع من السرطان أن يكون التبول بالنسبة لهم متكرر أكثر من الطبيعي أو يكون افراغ المثانة غير متاح، ويمكن أن تستمر الحرقة بعد التبول لعدة دقائق أو ساعات بعد أفراغ المثانة.

التهاب المسالك البولية :

يتم تشخيص بعض حالات سرطان المثانة بعد الإصابة وأثناء العلاج بأنها التهابات مزمنة بالمسالك البولية. ويمكن أن تساعدنا التحاليل والاختبارات التصويرية لاكتشاف وجود الخلايا السرطانية في المثانة، تحدث مع طبيبك عن سرطان المثانة إذا كنت تعاني باستمرار من التهابات في المسالك البولية.

الألم في أسفل البطن أو الحوض :

المثانة تقع في منطقة الحوض، وبالتالي فإن الأفراد الذين يعانون من مشاكل المثانة مثل سرطان المثانة من المحتمل أن يتعرضوا لألم في الحوض أو أسفل البطن، وقد تعتقد النساء بطريق الخطأ أن هذه الآلام خاصة بآلام الدورة الشهرية ، ويجب التحدث مع الطبيب إذا كانت الآلام فى الحوض وأسفل البطن مستمرة ولأكثر من أسبوعين.

آلام الظهر :

آلام الظهر يمكن أن تكون مؤشراً على عدوى في الكلى، ولكن في حالة مرضي سرطان المثانة فإن آلام الظهر تكون خفيفة إلى متوسطة، وهناك عدة أسباب لآلام الظهر. لهذا فمن الواجب أن تتأكد من أن هذه الأوجاع في الظهر يتبعها أعراض أخري مثل أوجاع أسفل البطن أو مشاكل التبول للتأكد من أنها علامات سرطان المثانة الأولية. المصدر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق