أسباب ثبات الوزن وعدم نقصانه

إذا كنت تعمل على التخلص من الوزن الزائد في جسمك فإنك غالباً ما تلاحظ نتائجاً رائعةً في الأشهر الأولى، مما يحفزك للاستمرار في النظام الغذائي وأسلوب الحياة المتبع لخسارة الوزن.

وإذ وبشكل مفاجئ يثبت الوزن على قيمة محددة وتصبح خسارة بضع كيلوجرامات إضافية أمر صعب جداً عليك.

ونذكر لكم في هذا المقال مجموعة متنوعة من أسباب ثبات الوزن وعدم نقصانه والذي قد يكون سبباً في إحباط معنوياتك والحد من عزيمتك للوصول للوزن المثالي التي تحلم به.

ما هي أهم أسباب ثبات الوزن وعدم نقصانه؟

يجب فهم الأسباب الكامنة وراء ثبات الوزن وعدم فقدانه على الرغم من الالتزام بنفس النظام الغذائي وأسلوب الحياة، فذلك يساعد على تجنب هذه الأسباب أو إيجاد الحلول المناسبة للاستمرار في الطريق نحو الوزن المطلوب.

سعرات حرارية قليلة جداً

يحتاج الجسم إلى السعرات الحرارية كمصدر للطاقة لحرق السعرات الحرارية التي نرغب بالتخلص منها، فعندما تنقص من الوارد الغذائي اليومي فإن الجسم يعمل على إنقاص معدل الاستقلاب في الجسم. إذا كنت لا تتناول القدر الكافي من السعرات الحرارية أو أنك لم تلتزم بنظام ثابت فإن هذا يصل بك إلى استقلاب غير منتظم.

إذا استطعت الحصول على وارد مناسب من السعرات الحرارية يكون أقل بنسبة بسيطة من السعرات الحرارية المستهلكة، فإنك تحافظ على معدل استقلاب ممتاز في الجسم. تذكر دائماً أن الفرق بين الوارد والمستهلك من السعرات الحرارية إذا ما تجاوز 500-700 سعرة حرارية سيجعل من الصعب على الجسم التحكم بوزن الجسم.

حساب خاطئ للسعرات الحرارية

قد تكون بدأت رحلة فقدان الوزن بحساب السعرات الحرارية والغذاء الوارد باستخدام برنامج خاص أو جدول مكتوب، ومع الوقت قد تكون اعتمدت على ذاكرتك لحساب السعرات الواردة وبالتالي أصبح هناك مجال كبير للخطأ في الحساب.

ولتجنب ذلك حاول دائماً استخدام البرنامج أو التطبيق الخاص بحساب السعرات الحرارية على جوالك، أو إذا رغبت بإضافة بعض الملاحظات عن ذلك فيمكنك حمل مفكرة ورقية صغيرة تسجل فيها كل تفاصيل الوارد اليومي من السعرات الحرارية دون نسيان أي منها.

عدم الانتباه لحجم الوجبات اليومية

مع مرور الوقت على التزامك بالنظام الغذائي فإنك غالباً ما تسهو أو يقل اهتمامك بمقدار وحجم وجبات الطعام اليومية، فهو أمر وارد جداً أن يحدث زيادة صغيرة غير ملحوظة في مقدار الطعام المتناول أثناء سكبه أو تناوله.

اقرأ أيضا:  علاج السمنة بالاعشاب البصل يعالج السمنة المفرطة

احصل على وقت كاف لإعادة تنظيم والحساب الدقيق لحجم الوجبات الغذائية اليومية المتناولة كما كنت تفعل في بداية رحلة خسارة الوزن الزائد. يمكن اللجوء إلى ميزان رقمي للحصول على قياسات دقيقة وخاصةً بالنسبة لكل من اللحوم والمعجنات والمواد التي يصعب قياسها بدقة بالملعقة أو الكوب.

أسباب ثبات الوزن
عدم الانتباه لحجم الوجبات من أهم أسباب ثبات الوزن

سعرات حرارية زائدة عن حاجة الجسم

إذا نجحت حتى الآن في التخلص من مقدار معقول من الوزن الزائد، فإن مقدار السعرات الحرارية التي يحتاجها جسمك يومياً سينخفض تبعاً لوزنه الجديد. لأن الوزن المنخفض ينعكس على مقدار السعرات الحرارية المحروقة خلال النشاطات اليومية الاعتيادية.

تابع التغيرات المستمرة في حاجة جسمك اليومية من السعرات الحرارية تبعاً لوزنك الجديد، واحسب السعرات الحرارية اللازمة لاستمرار رحلتك في التخلص من الوزن الزائد عن رغبتك. وكن واقعياً في تقدير مقدار السعرات الحرارية التي تستهلكها خلال نشاطاتك اليومية.

مقدار غير كافي من التمارين الرياضية

إذا كنت تمارس التمارين الرياضية المناسبة وفي المقابل تمضي باقي ساعات النهار بشكل خامل وكسول فإنك تعارض بذلك فوائد هذه التمارين.

يمكنك لحل ذلك زيادة الحركة في النشاطات اليومية والابتعاد عن الحياة الخاملة قدر الإمكان. كأن تقف وتسير قليلاُ خلال عملك على الكومبيوتر، أو تستخدم السلالم عوضاً عن المصعد أو مرافقة مشاهدة التلفاز مع بعض النشاط الرياضي.

جسمك قد اعتاد على التمارين التي تمارسها

مع مرور الوقت على ممارسة برنامج التمارين الرياضية التي بدأت فيها رحلتك لخسارة الوزن، فإن جسمك يعتاد عليها شيئاً فشيئاً وتنخفض مع ذلك فائدة هذه التمارين. الكتلة العضلية في الجسم تحتاج إلى حرق عدد من السعرات الحرارية لتتشكل وتنمو. ولكنها تقف عند حد معين إذا استمريت على برنامج رياضي ثابت.

المفتاح الذي يجب أن تلجأ إليه لضمان عدم اعتياد الجسم على روتين التمارين الرياضية الذي تتبعه هو أن تبدأ بتغيير كثافة، فترة ونوعية التمارين الرياضية التي تتبعها في رحلة محارية الوزن الزائد. يمكنك الاستعانة بمدرب خاص لمتابعة ذلك.

مقدار غير كافي من البروتين في نظامك الغذائي

أظهرت الأبحاث أن البروتينات لها دور هام وأساسي في تحقيق التوازن في العملية الاستقلابية في الجسم أثناء فقدان الوزن، حيث وجد الباحثون أن البروتينات تعمل على التحكم بالنسيج العضلي في الجسم وبناء كتلة عضلية إضافية.

حافظ على التوازن الغذائي في وجبات الطعام واحرص على حصولك على مقدار كافي من البروتينات لضمان بناء عضلي سليم ووظيفة استقلابية فعالة.

اقرأ أيضا:  عملية شفط الدهون ماذا تعرفي عنها ؟

قد تكون فقدت الحافز للاستمرار

عندما تبدأ في برنامج خسارة الوزن تكون معنوياتك مرتفعة وحماستك عالية مع ملاحظة التغيرات في شكل جسمك، لكن مع مرور الوقت وثبات الوزن شيئاً فشيئاً فإنك قد تفقد الحافز والحماس للاستمرار، وهو أمر شائع الحدوث خاصةً في الرحلة طويلة الأمد.

كن على دراية تامة لما أنجزته وكن فخوراً بالتغيرات التي وصلت إليها، واعتبر ثبات الوزن وعدم نقصانه مؤشراً على وصولك لمرحلة هامة من رحلتك. جرب أن تضع هدفاً معقولاً للوصول إليه وابحث عما يزيد من حماسك للاستمرار في رحلتك.

عدم الحصول على قدر كاف من النوم

في العديد من الدراسات تبين أن النقص في عدد ساعات النوم التي يحصل عليها الشخص يومياً قد يسبب مشكلة وثبات في الوزن حتى مع الالتزام بالنظام الغذائي والتمارين الرياضية المناسبة، فقد ثبت أن الأشخاص الذين يحصلون على أقل من ست ساعات من النوم يومياً يعانون من بطء في التغير بمحيط الخصر مقارنة بمن ينالون القدر الكافي من ساعات النوم اليومية.

لذا حاول تحسين جودة النوم والحصول على القدر الوافر منه لتجاوز الثبات الحاصل في الوزن.

التعرض للقلق والتوتر المستمر

حيث أن التوتر المستمر والحياة القلقة ثبت دورها في اكتساب الوزن وتغير أسلوب الحياة، فقد يكون سبب رئيسي في ثبات الوزن وعدم نزوله .

وقد يكون التوتر بسبب ظروف العمل أو المشاكل العائلية ويترافق مع خلل في النظام الغذائي وأسلوب الحياة المتبع لخسارة الوزن الزائد في جسمك.

يمكن التخلص من التوتر والقلق باتباع تقنيات خاصة أو برامج متخصصة في محاربتها، ومن الأمثلة على هذه التقنيات التنفس الهادئ العميق، الاسترخاء العضلي وتأمل المناظر الطبيعية.

الخلاصة

إذاً فإن الدخول في مرحلة ثبات الوزن وعدم نقصانه قد يكون محبطاً للمعنويات وقد يقود الشخص نحو الاستسلام، لكنه إذا ما أدرك السبب في ثبات الوزن يمكنه اتباع الإجراءات اللازمة لكسر هذا الثبات والعودة لخسارة الوزن الزائد.

احرص على الحساب الدقيق للسعرات الحرارية الواردة وتنظيم مقادير الوجبات المتناولة بحيث تناسب وزنك الحالي والنظام الغذائي المتبع لإنقاص الوزن، ولا تهمل الحصول على القدر المناسب من ساعات النوم وعيش حياة صحية يتخللها التمارين الرياضية اليومية والنشاط الدائم.

المصادر
25 Ways to Overcome a Weight Loss Plateau3 Reasons You've Hit a Weight-Loss Plateau14 Simple Ways to Break Through a Weight Loss Plateau

مقالات ذات صلة