تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية

جميعنا نعلم أنّ الحمل والولادة ليسا بالأمر السهل. فبينما أنت في طور التعافي من الحمل والولادة، خاصةً إن كنت قد خضعتي لولادة قيصرية، قد تتفاجئين بحالة جسمك بعد ولادتك لطفلك. وربما قد ترغبين في البحث عن طرق تمكنك من تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية. لا تقلقي، وربما يستغرق استعادتك لشكل جسمك قبل الولادة مزيداً من الوقت والجهد، لكن هذا لا يعني أنّ ذلك غير ممكن.

ما هي الولادة القيصرية؟

هي ولادة الطفل عن طريق عمل جراحي. حيث يتم إجراء شق جراحي أفقي في بطن ورحم الأم لتوليد الطفل بأمان. في معظم الحالات، يتم إجراء عمليات الولادة القيصرية لأسباب طبية (أمراض مزمنة عند الام، مشاكل المشيمة). ويمكن أن تكون بعض الأحيان قد تكون الولادة القيصرية مبرمجة أو مجدولة، وقد تجرى أحياناً بشكل إسعافي. وخاصةً في الحالات التي تترافق بوجود خطر على الجنين مثل نقص الأوكسجين الوارد للجنين.

طرق تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية

إليك بعض النصائح والطرق التي تساعدك على تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية:

أعط جسمك الوقت الكافي للشفاء

إذا كنت قد خضعت لولادة قيصرية، هذا يعني أنّه تم قطع عضلات البطن لديك للوصول للجنين وإخراجه من الرحم، ولديك جرح لذلك العمل الجراحي. فعليك أن تدركي أنّك بحاجة وقت كي تترمم عضلات البطن لديك ويلتئم الجرح قبل ان تفكري بالقيام بأي إجراء بغرض استعادة شكل جسمك كما كان من قبل. لذلك لا تضغطي أبداً على نفسك بشدة من أجل تنحيف بطنك بعد الخضوع لعملية قيصرية. قد يؤثر ذلك سلباً عليك عن طريق تأخير تعافيك.

بعد الولادة مباشرة، يكون الرحم ما يزال متمدداً بسبب الحمل. ويستغرق الأمر من 6 إلى 8 أسابيع ليعود الرحم إلى حجمه الذي كان عليه قبل الحمل، لذا تحلي بالصبر. يُطلق على انكماش الرحم اسم “الانقلاب”. خلال الوقت الذي يمر فيه رحمك بالانقلاب، قد تشعرين ببعض الانقباضات في البطن.

احصلي على قسط كاف من النوم

أظهرت الدراسات أن الأمهات اللواتي ينمن أقل من 5 ساعات في الليلة يواجهن صعوبة في التخلص من الوزن الزائد مقارنة باللواتي ينمن حوالي 7 ساعات. وغالباً ما يعود السبب لكون قلة النوم يمكن أن تسبب زيادة في إفراز هرمون الكورتيزول. ويمكن أن تؤدي زيادة هذا الهرمون إلى زيادة الوزن. لذلك عندما ينام طفلك، حاولي ايضاً الحصول على قيلولة. سيساعدك ذلك في التخلص من الوزن الزائد وتحسين صحتك العاطفية. الأمر الذي ينعكس إيجاباً على صحتك الجسدية.

الرضاعة الطبيعية أحد وسائل تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية

من المعروف أن الرضاعة الطبيعية هي أفضل طريقة لتوفير كل العناصر المغذية والضرورية لنمو الطفل حديث الولادة. ولكن ما لا يدركه الكثير من الناس هو أن الرضاعة الطبيعية يمكن أن تكون وسيلة فعالة جداً في تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية واستعادة الوزن كما كان قبل الحمل. حيث أظهرت الدراسات أن الرضاعة الطبيعة تساعد في حرق ما يقارب 500 سعرة حرارية يومياً. لذلك باشري بإرضاع طفلك في أبكر وقت ممكن.

اقرأ أيضا:  هل الابيديورا سيكون سببا في الإحجام عن الولادة القيصرية؟

اشربي الكثير من الماء

إن شرب حوالي 8-10 أكواب من الماء يومياً لا يساعد فقط في الحفاظ على توازن السوائل في الجسم. بل له دور أيضاً في التخلص من الدهون المتراكمة في الجسم. ويمكن أن يساعدك شرب الكثير من الماء على الرضاعة الطبيعية بشكل أفضل. وكلما كانت الرضاعة الطبيعية لديك أفضل، كانت فرص فقدان الوزن وتنحيف البطن بعد الولادة القيصرية أفضل.

اتبعي نظام غذائي عالي الكربوهيدرات وقليل الدهون

حاولي قدر الإمكان تناول الأطعمة الغنية الكربوهيدرات، تعتبر الكربوهيدرات في غاية الأهمية للأمهات الجدد لأنها توفر الطاقة اللازمة كي تجعل الرضاعة الطبيعية. حاولي أيضاً تضمين البروتينات والفيتامينات والمعادن في غذائك والابتعاد عن تناول الدهون المشبعة وخاصة الزبدة والحلويات.

تناولي الأطعمة الغنية بالألياف

سيساعدك تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية مثل الخضار والفواكه على تنظيم عملية الهضم والتخلص من تراكم الدهون في البطن. يُنصح أيضاً بشرب كأس من عصير الليمون مع العسل يومياً، قد يفيدك ذلك في التخلص من السموم في جسمك واستعادة وزنك كما كان قبل الحمل.

أهمية المشي في تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية

قد يحتاج جسمك للراحة بعد الولادة القيصرية، لكن ذلك لا يعني أن تستلقي طوال الوقت. حاولي المشي أبكر ما يمكن بعد الولادة القيصرية. من المعروف أن المشي وخاصة المشي السريع، يسرع من عملية الشفاء ويمنع تجلط الدم. لا يؤدي المشي إلى إجهاد جسمك كثيراً أثناء فترة التعافي ويساعدك على تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية. بالإضافة إلى ذلك يعتبر المشي مهم جداً للحفاظ على صحة القلب.

استخدمي حزام ما بعد الحمل

ينصح الأطباء عادةً باستخدام حزام البطن بعد إجراء عملية قيصرية لحماية الشقوق أو الجروح. هذا الحزام له استخدامات أكثر من مجرد توفير الحماية. يمكن أن يساعدك على تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية، فقد يمنع تراكم الخلايا الدهنية الإضافية على البطن. إنّ فقدان الوزن ليس الغرض الفعلي للحزام، إلا أنه يمكن أن يساعد إلى حد ما. وقد تحتاجين إلى ارتداء هذا الحزام في جميع الأوقات إلا عند تناول الطعام أو النوم أو عند الذهاب إلى الحمام. قد يبدو الأمر مزعجاً بعض الشيء، لكنك بالتأكيد سيساعدك في الحصول على النتيجة التي ترغبين بها.

اقرأ أيضا:  تشوهات الحمل كيف تحدث؟ الوقاية والعلاج CONGENITAL ANNOMALIES

تدليك البطن يساهم في تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية

في حال لم يكن جسمك قد تعافى بما يكفي لبدء التحرك أو لم تستطع جمع الطاقة لبدء التمرين بعد الولادة. فيمكنك القيام بتدليك البطن للتخلص من الدهون. يساعدك هذا التدليك في تقوية عضلاتك وعظامك، كما تساعدك على إنقاص الوزن. كما يمكن أن يكون للتدليك دور في تحسين قوة جسمك لممارسة التمارين في وقت لاحق. يمكنك استخدام بعض الزيوت في التدليك مثل زيت الخروع، أو زيت النعناع. لكن احرصي على استشارة طبيبك الخاص قبل القيام بهذه الإجراءات.

ممارسة التمارين بعد الولادة القيصرية

يجب الانتظار لمدة لا تقل عن 6 أسابيع بعد الولادة القيصرية قبل البدء بممارسة أي تمرين. أي انحراف يمكن أن يؤدي إلى فتح الجرح وغيرها من المشاكل الطبية المعقدة. بعد 6 أسابيع، ابدأي بتمارين بسيطة ولا تتجاوز مدتها أكثر من 30 دقيقة. يمكنك زيادة مدة نشاطك البدني بالتدريج. عليك أيضاً الامتناع عن ممارسة الأنشطة البدنية الشاقة مثل تمارين الضغط، ورفع الأشياء الثقيلة. وتعتبر تمارين التنفس والجلوس لتقوية البطن. هذه سوف تساعدك على التخلص من الدهون الزائدة وبالتالي تساهم في تنحيف البطن بعد الولادة القيصرية.

ابق إيجابية

فقط لأنك قد لا تستطيعين ممارسة تمارين البطن المعتادة لفترة بعد خضوعك للولادة القيصرية لا يعني أنه لا يمكنك أبداً الوصول إلى شكل جسمك الذي ترغبين. يجب ألا تستسلمي وتحافظي على التحلي بالصبر. إنّ تمتعك بنظرة إيجابية أمراً في غاية الأهمية لاستعادة وزنك كما كان قبل الحمل مرة أخرى.

الخلاصة

في الختام، بمجرد قبول زيادة الوزن وفهم سبب حدوثها، يصبح من الأسهل التعامل معها واستعادة جسدك كما كان قبل الحمل.
وعلى الرغم من أنه لا يمكنك البدء في ممارسة الرياضة على الفور، لكن تأكد من تجربة طرق أخرى تساعد في تنحيف البطن خاصةً خلال الأشهر الستة الأولى من الجراحة. حيث يستمر الجسم خلال تلك الفترة في إفراز هرمونات الحمل وتبقى الدهون رخوة بما يكفي للتخلص منها. وعتدنا يقل إفراز هرمونات الحمل تتصلب الدهون، فستصبح مهمتك أصعب بعشر مرات.

يمكنك تغيير نظامك الغذائي لتناول أطعمة صحية في أي وقت. إن تغذية جسمك سوف يغذي طفلك أيضاً. الرضاعة الطبيعية شيء آخر تقوم به على الفور يساعد في إنقاص الوزن.
تحلي بالصبر ، واستمتعي بأشهرك القليلة الأولى مع طفلك. وقبل أن تدمري ذلك، سيعود شكل بطنك كما كان قبل الحمل. إذا اتبعت النصائح والتوصيات المذكورة أعلاه ، فستكون عملية إنقاص الوزن أسهل عليك.

المصادر
Losing Baby Weight: How to Tone Your Tummy after a C-section15 Ways to Get Rid of Belly Fat After C-Section DeliveryHow to Lose Weight After a C-section Birth