الأطعمة الممنوعة لمرضى حصوات الكلى‬‎

الحصى هي كتل صلبة من الترسبات التي تتكون في داخل الكلية وهي تتشكل عندما يرتفع تركيز المعادن والأملاح كا الكالسيوم والأكسالات أو الفوسفور في سائل البول،وتعتبرحصى الكلى واحدة من اضطرابات المسالك البولية الأكثر شيوعا ويمكن أن تكون مؤلمة للغاية عند خروجها. وقد وجدت الأبحاث أن بعض الأطعمة والمعادن والسوائل قد تشجع فعلا على تشكيل حصوات الكلى، خصوصا عند الأفراد العرضة للإصابة، وفي السطور التالية نتعرف على الاطعمة الممنوعة على مرضى حصوات الكلى والتي تساعد على منع تكرار تكون الحصى.

الاطعمة الممنوعة لمرضى حصوات الكلى‬‎

تحديد حصى الكلى

قد تتأثر نوعين من حصى الكلى بالنظام الغذائي وهي حصى الكالسيوم، والتي تشمل أكسالات الكالسيوم وفوسفات الكالسيوم  وحصى حمض اليوريك.وتعتبر حصى أكسالات الكالسيوم هي الأكثر شيوعا ويمكن أن تتكون بسبب ارتفاع الكالسيوم وإفراز الأوكسالات، ويمكن أن يكون سبب حصى فوسفات الكالسيوم ارتفاع مستويات الكالسيوم أو الحموضة العالية في البول. بينما تتشكل حصوات حمض اليوريك بسبب ارتفاع كمية أنواع معينة من البروتينات المتناولة في الغذاء، أو عندما ترتفع حموضة البول بسبب تركيز حمض اليوريك.

الأطعمة الممنوعة لمرضى حصوات الكلى‬‎

الحد من البروتين الحيواني

البروتين الحيواني قد يزيد من خطر الإصابة بحصى الكالسيوم وحصى حمض اليوريك. والبيورين هو مركب موجود في البروتين الحيواني والذي يتحول إلى حمض اليوريك في البول ويمكن أن يؤدي تركيز حمض اليوريك الى تشكيل الحصى ومن الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من البيورينات نجد اللحوم، مثل الكبد والقلب والكلى، الأنشوجة، السردين، الماكريل، سمك القد؛ الرنجة؛ بلح البحر؛ الاسكالوب؛ الروبيان؛ لحم العجل؛ والمرق.

ولابد من  تجنب هذه الأطعمة إذا كنت في خطر الاصابة بحصى حمض اليوريك إضافة الى أن الحمض الموجود في البروتين الحيواني يمكن أيضا أن يؤدي الى زيادة الكالسيوم وانخفاض إفراز السيترات في البول، والتي قد تترافق مع زيادة خطر الاصابة بحصى الكالسيوم. ولمنع تكرار الاصابة بحصى حمض اليوريك والكالسيوم يجب الحد من البروتين الحيواني إلى 6 أونصات يوميا.

تجنب الصوديوم

الصوديوم قد يزيد من خطر تكون حصى أكسالات الكالسيوم والفوسفات من خلال تحفيز الكليتين على إفراز مزيد من الكالسيوم في البول.حيث ان الكالسيوم يمكن أن يتحد مع الأكسالات والفسفور لتكوين الحصى.لذلك يجب التقليل من الصوديوم إلى 2،300 ملليغرام يوميا، وتجنب الأطعمة عالية الصوديوم مثل الوجبات السريعة والحساء والخضروات المعلبة والأطعمة المملحة، والوجبات المجمدة المصنعة واللحوم المقددة، والوجبات الخفيفة.إضافة الى البحث عن مصادر خفية من الصوديوم على لائحة المكونات، مثل الغلوتامات أحادية الصوديوم ونترات الصوديوم أو النتريت، ومسحوق الخبز، وصودا الخبز.

تجنب الأكسالات وفيتامين C

لابد من الحد من الأكسالات في نظامك الغذائي إذا كنت معرضا لخطر الاصابة بحصى أكسالات الكالسيوم،حيث يمكن للأطعمة التي تحتوي على الأكسالات ان تزيد مستوياتها في البول. وعندما تتحد أكسالات الكالسيوم تتشكل حصى أكسالات الكالسيوم. وتشمل الأطعمة عالية الأكسالات-السبانخ، البنجر، والراوند، والمكسرات، نخالة القمح، الحنطة السوداء والشوكولاته. وهناك أيضا بعض الأدلة على أن تناول فيتامين C أو جرعات مكملات حمض الاسكوربيك أكبر من 2،000 ملغ قد يزيد من خطر تشكيل الحصى

تجنب السوائل التي تزيد من خطر تكون الحصى

تناول السوائل أمر مهم للغاية بالنسبة لمرضى حصى الكلى لان السوائل تخفف من البول وتحد من تركيز المعادن التي تشكل الحصى ولكن لابد من اختيار السوائل المفيدة حيث تظهر بعض الأبحاث أن سوائل معينة، مثل الكولا الداكنة، تحتوي على حامض الفوسفوريك ويمكن أن تزيد من خطر حصى الكلى. ويرتبط تناول الصودا بصفة عامة مع زيادة الوزن، مما يزيد أيضا من خطر حصوات الكلى لذلك يجب تجنب المشروبات الغازية تماما للمساعدة في تقليل تكرار الحصى و التركيز على تناول باقي السوائل وخاصة شرب الماء وينصح باستهلاك ما بين ثمانية إلى 12 كوبا من السوائل يوميا للمساعدة على منع جميع أنواع حصى الكلى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق