خطر الإصابة بالسرطان الثدى

كثافة الثدي مجرد واحدة من بين العديد من عوامل الخطر لسرطان الثدي، فالشابات تميل إلى كثافة الثدي، ولكن هذا ليس مصدر قلق عموما إذا لم يكن لديهم عوامل خطر أخرى وتزداد كثافة الثدي غالباً بعد انقطاع الطمث عندما يحين دورعوامل الخطر الأخرى مثل العمر والوزن ومستوى النشاط.

إذا كنتي لا تعرفين لو كان لديكي كثافة في الثدي أم لا، فلتسألي في المرة القادمة عن فحص الماموجرام ولم يتم معرفة مقدار معين لكثافة الثدي يتسبب في المرض ولكن طبيبتك قد تكون قادرة على مساعدتك واخبارك أن هناك خطورة تؤخذ في عين الإعتبار أم لا.

ما هي كثافة الثدي؟
الثديين تتكون من الغدة الأنسجة والأربطة والدهون. نسبة هذه الأنسجة يختلف بين النساء. بعض الثديين لها كمية كبيرة من الأنسجة الدهنية، آخرون معظمهم من أنسجة الغدة وضام، هذا وتعتبر كثافة الأنسجة هي التي يتم الكشف عنها عن طريق فحص الماموجرام.

– تمر آشعة الماموجرام السينية خلال الانسجة الدهنية، لذلك تبدو سوداء أو واضحة في فحص الماموجرام.

– لا تخترق الآشعة الأنسجة الكثيفة، لذلك تبدو بيضاء في فحص الماموجرام.

بشكل عام، فكثافة الثدي أكبر عن المرأة الشابة منه عند المرأة المسنة. ونسبة الانسجة الدهنية في الثدي تزيد مع تقدم السن.

لماذا كانت كثافة الثدي مشكلة؟

انها مشكلة لسببين:
– تزيد كثافة الثدي من مخاطر الإصابة بالسرطان.فالنساء صاحبة الكثافة العالية للثدي أكثر عرضة للإصابة بالسرطان من النساء صاحبة الأنسجة الدهنية في الثدي بمعدل أبرع وهذا لا يقطع الشك باليقين في أن هذا هو سبب زيادة خطر الإصابة بالمرض الخبيث ولكن يبدو أن هناك صلة بين الإصابة بالمرض وخصائص الأنسجة الكثيفة .

– انه من الصعب الكشف عن سرطان الثدي في كثافة الثدي. معظم  فمعظم أورام الثدي تنمو على هيئة كتل صلبة والتي تظهر بلون أبيض في فحص الماموجرام، ففي الثدي الدهني النوع، يسهل الكشف عن تلك الاورام حيث انها تظهر في فحص الماموجرام بلون أبيض واضح، ولكن من الصعب الكشف عن الاورام في الثدي الذي يحتوي على أنسجة كثيفة، وبذلك يكون الأنسجة الكثيفة والأورام تظهر بلون واحد ألا وهو الأبيض فيصعب التفريق بين الاثنين وهنا تظهر الصعوبة في الكشف.

ماذا يجب أن تفعله أي امرأة كثيفة الثدي؟
تصوير الثدي بالآشعة السينية العادية مهم جدا إذا كان لديها كثافة الثدي، فإن كان معدل الإصابة بالسرطان متوسط، فلتبدأ بإجراء الآشعة السينية على الثدي سنوياً، وإجراء أختبارات سريرية على الثدي عند سن الـ40، إذا كنت في خطر كبير، فقد تحتاج إلى البدء بتلك الخطوات في فترة سابقة.

ويجب سؤال طبيب مختص إذا ما يجب إجراء فحص الماموجرام أو لا. وبمقارنة الآشعة العادية بفحص الماموجرام، فإن فحص الماموجرام هو الأفضل لأنه يكشف وجود كثافة الأنسجة في الثدي أم لا وللعلم هي أكثر تكلفة.

يمكنك أيضا بذل الجهود لتقليل مخاطر الاصابة بسرطان الكلي من خلال الخيارات الصحية:
– لا للتدخين. هذا هو الرقم واحد وسيلة لتقليل مخاطر الاصابة بالسرطان.
– تمتعي بوزن صحي. في محاولة لتجنب زيادة الوزن، وخصوصا حول الخصر الخاصة بك.
– حاولي الحصول 30 دقيقة من النشاط البدني على الأقل كل يوم.
– الغذاء الصحي عن طريق أكل الكثير من الألياف، القائمة على الأغذية النباتية مثل الحبوب الكاملة والبقول والفواكه والخضراوات. والحد من اللحوم الحمراء والدهون المشبعة والملح.
– إذا كنت تشربين، فلا بد من الحد من تعاطي الكحول على ما لا يزيد عن واحد شرب يوميا.

المصدر : masrawy

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق