نصائح عملية لتفادي ظاهرة النسيان وعصبيته الزائدة

هل تشعرين بالحرج بسبب نسيان موعد مع أحد أصدقائك أو أشياء معينة طلبها منك؟ هل تنسي هاتف زوجتك؟ هل تشعرين بالحرج حين تنسى ما طلبته منك؟

هل تنسي المعلومات أو المهام التي يطلبها منك رئيسك في العمل مما يؤثر على ترقيتك أو وضعك الوظيفي؟

إذا كانت إجابتك بنعم على واحد أو أكثر من الأسئلة السابقة وبشكل يؤثر على نجاحك الشخصي والعملي، ويضعك في مواقف محرجة دائمًا، ويجعلك أكثر عصبية، فهذا يعني أنك لا تستخدمين ذاكرتك كما ينبغي.

وهنا سؤال يطرح نفسه ما الذي يجب فعله حتى نستغل ذاكرتنا بأقصى طاقة ممكنة. إذا استبعدنا الأسباب المرضية، والفسيولوجية، وسوء التغذية، فهناك بعض التدريبات التي تساعدك على تقوية الذاكرة والحد من النسيان.

– ركزى تفكيرك على الشيء أو المعلومة أو الموقف الذي تريدين تذكره فيما بعد.

– قمى بتخزين بعض الملاحظات حول هذه الأشياء، مثلاً إذا كنتى في اجتماع فاكتبى الأفكار الأساسية التي نوقشت وتعليقك عليها في الوقت نفسه، أما إذا حدث لك موقف ما فتذكرين الأشخاص الذين تواجدوا معك في الموقف نفسه، ومكانه، وحدث واحد مهم على الأقل.

– اربطى الأشياء التي تريدين تذكرها بأخرى تحبيها.

– كررى ما تريدين حفظه بأكثر من وسيلة، كتابته أو تخيله أو قراءته بصوت عالٍ فينطبع في ذهنك.

– قسمى الأرقام إلى مقاطع يسهل تذكرها أو أوجدى علاقة بينهما، فمثلاً رقم تليفون كالتالي: 4112006 يصلح تذكره كتاريخ 4 شهر 11 عام 2006.

– إذا كنتى تقرئين كتاباً لا تثني الصفحة التي توقفتى عندها أو تضعى بها شيئا حتى يسهل عليكى العودة إليها، إنما يمكنك حفظ رقم الصفحة التي انتهيتى بها.

– إذا كنتى تريدين تذكر شخص، تذكرين ملامح مميزة في وجهه، أو طوله، أو نوع سيارته، أو الشارع الذي قابلتيه فيه، وهكذا.

– دربى نفسك يوميًا على تذكر بعض الأشياء أو التواريخ أو الأرقام أو الأشخاص كتدريب يومي، مثلا انظرى لمدة دقيقتين إلى محتويات الغرفة ثم أغلقى عينيك حاولى استدعائها من الذاكرة.

كررى ذلك مع مجموعة كلمات أو أرقام عشوائية، أو محتويات مكتبك أو سيارتك أو أخر مكان قمت بزيارته.

– اكتبى أسماء الأشخاص الذين قابلتيهم خلال الأسبوع وفي أي مكان قابلتيهم والموضوعات التي تحدثتم فيها.

– احرصى على كتابة قائمة بالأشياء التي تريدين شراءها من السوق وأحفظى عددها (مثلا سبعة أشياء)، حاول أن تشتري ما كتبتيه دون النظر في القائمة إلا في لحظة العجز تماما عن التذكر وبعد عد الأشياء ومحاولة تذكر باقي القائمة.

– إذا كنتى من هؤلاء الذين ينسون الطرق، حاولى أن ترسمى الطريق كصورة ذهنية مرتبطة ببعض العلامات مثل مطعم ما أو مستشفى أو مدرسة توجد في هذا الطريق.

– دائما حاولى أن تحفظى الأشياء على هيئة صورة ذهنية فهذا أقرب للحفظ من المعلومات الجافة، لذلك الأفلام لا تمحى من الذاكرة بقدر ما تمحى المعلومات وهي طريقة نستعين بها في تحفيظ الأطفال وتدريسهم.

ابدئي من الآن، لا تنظرى للغد أو الأسبوع المقبل، فالناجح هو شخص لا يؤجل أفكاره. احرصى على هذه التدريبات مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر متواصلة ولا تخافي من الفشل.

المصدر : masrawy

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “نصائح عملية لتفادي ظاهرة النسيان وعصبيته الزائدة”

أضف تعليق

إغلاق