أفضل روشتة لعلاج جرثومة المعدة

جرثومة المعدة H.pylori هي نوع من الجراثيم التي تدخل في السبيل الهضمي وتستقر فيه لسنوات قبل أن تسبب تقرحات في مخاطية المعدة أو الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة.

يصاب حوالي ثلثي سكان العالم بجرثومة المعدة لكن أغلبهم يكون غير عرضي، أما المرضى الذين تظهر عليهم الأعراض فإنهم دائماً ما يبحثون عن أفضل روشتة لعلاج جرثومة المعدة.

خلال السنوات الأخيرة ومع توافر مصادر أكثر في العالم للمياه النظيفة فإن عدد الإصابات بجرثومة المعدة يستمر بالانخفاض، فالالتزام بالعادات الصحية يمكن أن يحميك ويحمي أطفالك من هذه الجرثومة.

كيف تؤثر جرثومة المعدة على الجسم؟

كان الاعتقاد سابقاً أن السبب الرئيسي وراء القرحات الهضمية هو التوتر والتدخين بينما مع اكتشاف هذه الجرثومة فقد تبين أنها السبب الأول في القرحات الهضمية وما يرافقها من أعراض.

مع دخول الجرثومة في الجسم فإنها تهاجم مخاطية المعدة التي تشكل غطاء واقي من الحمض المعدي المسؤول عن الهضم، وبالتالي يحدث الحمض أذية في جدار المعدة ويتسبب بتشكل التقرحات فيه وما يرافقها من نزف، التهاب واضطراب في حركة الطعام عبر الجهاز الهضمي.

ما هي أشيع مصادر العدوى بجرثومة المعدة؟

يمكن أن تصاب بجرثومة المعدة H.Pylori من الطعام أو الماء الملوث، وهذا شائع في المجتمعات الفقيرة التي تعيش في بيئة تفتقر للمصادر النظيفة للغذاء. بالإضافة إلى ذلك فقد تحدث العدوى بجرثومة المعدة بالاتصال المباشر مع لعاب المريض المصاب بها.

ما هي أعراض الإصابة بجرثومة المعدة؟

عادةً تكون الإصابة بجرثومة المعدة غير مترافقة بأي أعراض واضحة، ولكن قد تسبب أعراض هضمية مثل الألم المعدي والحرقة خاصةً بين الوجبات وفي منتصف الليل وبشكل أقل شيوعاً الغثيان، الإقياء، النفخة الهضمية وفقدان الشهية للطعام.

وقد بينت الدراسات أن الأشخاص المصابون بجرثومة المعدة لديهم خطر أكبر للإصابة بالسرطانات الهضمية واللمفوما.

اقرأ أيضا:  تلوث الغذاء والمياه والاصابة بفيروس الكبد (A)

كيف يتم تشخيص الإصابة بجرثومة المعدة؟

لتشخيص وجود العدوى بجرثومة المعدة يبدأ الطبيب بالسؤال عن الأعراض التي تعاني منها والسوابق المرضية والدوائية، ثم يقوم بإجراء فحص سريري لتحري وجود ألم عند الضغط على المعدة، وقد يلجأ إلى فحوص إضافية لتأكيد التشخيص مثل تحليل الدم وفحص البراز لتحري وجود الالتهاب.

هناك فحص سريع لتحري وجود جرثومة المعدة في السبيل الهضمي وهو فحص اليوريا في الهواء المزفور، وهو أحد الفحوص ذات الفعالية العالية والذي يعتمد على تحويل جرثومة المعدة لليوريا إلى أمونيا وديوكسيد الكربون. وبالتالي يمكن استخدامه في التشخيص وفي تحري فعالية العلاج المستخدم.

ويمكن الكشف عن التقرحات الهضمية بإجراء تنظير هضمي علوي للمريض، تصوير ظليل للمعدة والأمعاء وتصوير طبقي محوي للبطن.

علاج جرثومة المعدة

يعتمد علاج الإصابة بجرثومة المعدة على مجموعة من الأدوية المتنوعة التي تهدف إلى قتل الجرثومة، شفاء مخاطية المعدة ومنع التقرحات الهضمية من الظهور مرة أخرى.

المضادات الحيوية

وهي تعمل على قتل الجرثومة في الجسم مثل:

مثبطات مضخة البروتون PPIs

وهي الأدوية التي تقوم بتثبيط عمل المضخات المسؤولة عن إفراز الحمض المعدي مثل:

البيزموث سابساليسيلات Bismuth subsalicylate

والذي يساعد المضادات الحيوية في قتل جرثومة المعدة.

مضادات الهيستامين

والتي تثبط عمل الهيستامين الذي له دور في تحريض إفراز الحمض المعدي مثل:

  • Cimetidine or Tagamet
  • Famotidine or Pepcid
  • Ranitidine or zantac

ما هي أفضل روشتة لعلاج جرثومة المعدة؟

يقوم الطبيب بوصف روشتة للعلاج تشمل أدوية من مختلف المجموعات الدوائية المذكورة سابقاً لضمان شفاء تام من أعراض جرثومة المعدة والوقاية من عودة الإصابة مرة أخرى. ومن الأمثلة على أشيع الروشتات فعاليةً في علاج جرثومة المعدة نذكر ما يلي:

  • أكثر الروشتات استخداماً هي الروشتة الرباعية التي تتألف من: أحد أدوية مثبطات مضخة البروتون PPIs، amoxicillin ، clarithromycin و metronidazole، وذلك لمدة تتراوح بين 10-14 يوماً.
  • تليها روشتة Levofloxacin الثلاثية التي تتكون من: أحد أدوية PPIs، و Levofloxacin، وAmoxicillin لمدة 10-14 يوماً.
  • ثم تأتي روشتة Bismuth الرباعية التي تضم كل من: أحد أدوية PPIs، Bismuth ، tetracycline و metronidazole لمدة 10-14 يوماً، وهي روشتة مفضلة لمن لديهم تحسس على البنسيلين أو لديهم مقاومة على الclarithromycin.
  • أما روشتة Clarithromycin الثلاثية التي تضم : clarithromycin، أحد أدوية PPIs ومضاد حيوي مثل amoxicillin أو metronidazole لمدة 14 يوماً، فهي تعطى في الحالات التي لم تتعاطى مسبقاً دواء clarithromycin لضمان عدم وجود مقاومة عليه.
اقرأ أيضا:  انخفاض ضغط الدم بعد تناول الطعام Postprandial hypotension

ما هي طرق الوقاية من العدوى بجرثومة المعدة؟

يمكنك وقاية نفسك من الإصابة بجرثومة المعدة بالالتزام بالقواعد الصحية التقليدية مثل:

  • غسل اليدين جيداً بعد الخروج من الحمام وقبل تحضير الطعام وتعليم أطفالك على ذلك.
  • انتبه لعدم تناول الطعام والشراب الملوثين.
  • تجنب تناول أي طعام غير مطهو جيداً.

بالإضافة إلى المحاولة قدر الإمكان التخلص من التوتر والامتناع عن التدخين لما لهم من أثر ضار على مخاطية المعدة والتسبب بآلامها.

المصادر
What Is H. pylori?Helicobacter pylori (H. pylori) infectionACG Clinical Guideline: Treatment of Helicobacter pylori Infection