ألم البطن بعد أكل الشوكولاتة

ألم البطن بعد أكل الشوكولاتة

بالرغم من أن الشوكولاتة من الأطعمة اللذيذة التي يفضلها الكثير، إلا أن هناك بعض الأشخاص يشعرون بألم البطن بعد أكل الشوكولاتة فما أسباب ذلك؟؛ لذا سنتعرف في مقال اليوم على سبب ألم البطن بعد أكل الشوكولاتة، كما سنتعرف على فوائد الشوكولاتة الصحية الأخرى؛ فتابع معنا…

أسباب ألم البطن بعد أكل الشوكولاتة

تحتوي الشوكولاتة على مجموعة من المكونات التي قد تسبب الحساسية والشعور بالانزعاج عند تناولها، مثل: مسحوق الكاكاو، والسكر، والدهون والمستحلبات، مثل: ليسيثين الصويا، إضافة إلى ذلك يحتوي العديد من أنواع الشوكولاتة على منتجات الألبان.

بالنسبة للأشخاص الذين لديهم حساسية من الشوكولاتة، قد يكون من الصعب تحديد سبب التفاعل بالضبط بسبب المكونات المختلفة للشوكولاتة.

أعراض حساسية الحليب

قد يعاني بعض الأشخاص الذين يظهر لديهم رد فعل تحسسي تجاه الشوكولاتة من حساسية تجاه منتجات الألبان، وتسمى حساسية عدم تحمل اللاكتوز أو سوء امتصاص اللاكتوز، وترجع لعدم قدرة الأمعاء الدقيقة على إنتاج كمية كافية من إنزيم اللاكتاز المسؤول عن هضم سكر الحليب (اللاكتوز).

يساعد اللاكتاز على تحويل سكر الحليب إلى نوعين من السكريات البسيطة، وهما: الجلوكوز والجالاكتوز، إذ تمتص بطانة الأمعاء تلك السكريات في مجرى الدم.

إذا كنت تعاني نقص اللاكتاز، ينتقل اللاكتوز الموجود في الطعام إلى القولون مباشرة دون معالجته وامتصاصه في الأمعاء؛ لذا تتفاعل البكتيريا مع اللاكتوز غير المهضوم، مما يسبب ألم البطن بعد أكل الشوكولاتة.

تظهر بعض الأعراض على الفور، مثل:

الغثيان والسعال ويكون مصحوبًا بصفير، بينما قد تتأخر بعض الأعراض في الظهور تصل عدة ساعات أو أيام، وتشمل:

  • إفرازات مخاطية في الأنف أو الرئتين.
  • آلام البطن.
  • طفح جلدي.
  • سعال.
  • إسهال.

اعتمادًا على السبب الكامن وراء عدم إنتاج الجسم كمية كافية من إنزيم اللاكتاز، قد يكون عدم تحمل اللاكتوز مؤقتًا أو دائمًا.

أعراض حساسية الكاكاو

أحد أسباب حساسية الشوكولاتة والشعور بألم البطن بعد أكل الشوكولاتة احتوائها على الكاكاو. إذا كان الجسم لديه حساسية من الكاكاو، فإن رد فعل جهاز المناعة عند تناول الشوكولاتة يظهر على هيئة عدة أعراض، مثل:

  • سعال، وصعوبة في التنفس.
  • آلام في المعدة.
  • الغثيان أو القيء.
  • الشعور بقشعريرة.
  • تورم اللسان أو الحلق أو الشفة.
اقرأ أيضا:  أعراض مرض السل المعوي

الجدير بالذكر أن تلك الأعراض قد تكون علامات على الإصابة بالحساسية المفرطة، التي قد تكون مهددة للحياة إذا لم تعالج على الفور؛ لذا استشر الطبيب عند الشعور بالأعراض السابقة بعد تناول الشوكولاتة.

إذا كنت تعاني من حساسية تجاه الكاكاو؛ لذا يمكنك تناول كميات صغيرة من الشوكولاتة دون أي مشكلة، لكن يؤدي تناولها بكميات كبيرة إلى حدوث اضطراب في الجهاز الهضمي.

أعراض حساسية الكافيين

تحتوي الشوكولاتة على الكافيين، إذ تقدر وزارة الزراعة الأمريكية (USDA) أن قطعة شوكولاتة التي تزن 100 جرام تحتوي على نحو 43 ملليجرام من الكافيين، أي ما يعادل نصف فنجان قهوة، وتعد هذه النسبة كبيرة بالنسبة للأشخاص الذين لديهم حساسية شديدة من الكافيين؛ مما يتسبب في حدوث أعراض، مثل:

  • اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل: الإسهال والغثيان وآلام المعدة.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • الأرق، والقلق.
  • الدوار والصداع.

ردود أفعال المكونات الأخرى في الشوكولاتة

قد يتحسس بعض الأشخاص من بعض المكونات الأخرى في الشوكولاتة، مثل: الفول السوداني وفول الصويا، وهما من مسببات الحساسية الغذائية الشائعة.

ونظرًا لاحتواء الشوكولاتة على بروتين ليسيثين الصويا؛ لذا قد تسبب حساسية بروتين الصويا أعراضًا، مثل:

  • أعراض تشبه نزلات البرد.
  • اضطراب الجهاز الهضمي، مثل: آلام البطن وتقلصات المعدة والغازات والانتفاخ.
  • أعراض الربو الناتجة عن زيادة الهيستامين في الرئتين.
  • حكة الجلد.

الشوكولاتة وألم المعدة

قد يؤدي احتواء الشوكولاتة على الكافيين والثيوبرومين إلى ارتجاع حمض المعدة؛ مما يتسبب في إفراز الخلايا المعوية للسيروتونين الذي يؤدي إلى ارتخاء العضلة العاصرة للمريء، مما يسمح للحمض بالارتداد إلى المريء.

تأثير الشوكولاتة على بكتيريا الأمعاء

تشير الأبحاث الحديثة أن الكاكاو يعزز نمو بكتيريا الأمعاء المفيدة، مثل: العصيات اللبنية، إذ يشير الباحثون إلى احتواء الكاكاو على مركبات الفلافانول التي تمتص بنسبة قليلة جدًا في الأمعاء الدقيقة، ومن ثم تشق طريقها إلى الأمعاء الغليظة وبمجرد وصولها تتفاعل مع بكتيريا الأمعاء، وتمنع البكتيريا المسببة للأمراض من النمو على بطانة الأمعاء.

خلصت نتائج الدراسة إلى انخفاض مستويات ميكروبات كلوستريديا وهي بكتيريا تتسبب في عدوى الأمعاء الغليظة (القولون).

فوائد الشوكولاتة الصحية 

تحتوي حبوب الكاكاو المكون الرئيسي في الشوكولاتة على أكثر من 300 مركب صحي، إذ تحتوي على الفلافانويد والفلافانول، مثل: الأنثوسيانيدين والإبيكاتشين، وهي من مضادات الأكسدة التي تساعد على منع تأثير الشوارد الحرة التي تسهم في الإصابة بأمراض القلب والسرطان.

اقرأ أيضا:  التهاب القولون

كلما زاد احتواء الشوكولاتة على الكاكاو، مثل: الشوكولاتة الداكنة، زادت فوائدها الصحية للعديد من وظائف الجسم كما سنذكر، إضافة إلى ذلك تحتوي الشوكولاتة الداكنة على نسبة أقل من الدهون والسكر، وتشمل فوائد الشكولاتة الصحية ما يلي:

تقليل مستويات الكوليسترول في الدم

تشير إحدى الدراسات أن استهلاك الشوكولاتة قد يساعد على تقليل مستويات الكوليسترول الضار (LDL).

وخلصت الدراسة إلى أن الاستهلاك المعتدل للشوكولاتة التي تحتوي على الستيرولات النباتية (PS)، وفلافانول الكاكاو (CF) كجزء من نظام غذائي قليل الدسم، قد يدعم صحة القلب والأوعية الدموية من خلال خفض مستويات الكوليسترول الضار وتحسين مستويات ضغط الدم.

تحسين الوظائف الإدراكية

أفادت إحدى الدراسات أن شرب كوبين من الشوكولاتة الساخنة يوميًا قد يساعد على الحفاظ على صحة الدماغ وتقليل تدهور الذاكرة لدى كبار السن، ويرجع ذلك إلى أن الشوكولاتة تساعد على تحسين تدفق الدم إلى بعض أجزاء الدماغ التي تحتاج كمية دم كافية؛ لذا قد تلعب دورًا مهمًا في أمراض، مثل: الزهايمر.

انخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية

يعزي الباحثون ذلك إلى مركبات الفلافونويد الموجودة في الشوكولاتة الداكنة التي تحافظ على صحة القلب، وفقًا لدراسة نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية، إذ تساعد هذه المواد الكيميائية على إنتاج أكسيد النيتريك، مما يؤدي إلى استرخاء الأوعية الدموية وانخفاض ضغط الدم.

خلصت النتائج أن تناول نحو 100 جرام من الشوكولاتة يوميًا قد يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

تحسين الحالة المزاجية

تحتوي حبوب الكاكاو على الدوبامين والفينيل إيثيل أمين والسيروتونين، وهي مركبات تساعد على تحسين الحالة المزاجية وتعزيز الشعور بالرفاهية.

نظرًا لأن العديد من هذه الدراسات قائمة على الملاحظة؛ لذا هناك حاجة للمزيد من الأبحاث لتحديد الكمية الدقيقة وأنواع الشوكولاتة الغنية بالفلافونويد.

ختامًا، إذا كان سبب الشعور بألم البطن بعد أكل الشوكولاتة لاحتوائها على الحليب؛ يمكنك تناول الشوكولاتة الداكنة للتخفيف من آلام البطن، وكذلك تناول كميات قليلة منها، وفي حالة الشعور برد فعل تحسسي ينصح باستشارة الطبيب، ونتمنى لك عزيزي القارئ السلامة.

بواسطة
بقلم: حنان عبدالله
المصادر
Chocolate allergy vs. chocolate sensitivityLactose intoleranceDo I Have a Chocolate Allergy?Is Chocolate Good or Bad for IBS?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.