ارتفاع ضغط الدم والمشاكل الصحية التي تصاحبه

نتحدث عن ارتفاع الضغط او ارتفاع ضغط الدم عندما يكون قياس الضغط الدموي مرتفعا نسبيا عن المستوى الطبيعي الذي هو 140/90 ملم/زئبق ،و وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض و الوقاية منها،يعتبر ارتفاع ضغط الدم سببا لواحدة من كل سبع وفيات في الولايات المتحدة، و هناك العديد من المشاكل الصحية المرتبطة بارتفاع ضغط الدم تاتي مباشرة من الضرر الذي يمارسه على القلب و الأوعية الدموية اضافة الى ان هناك  امراض اخرى مثل السكري يمكن ان تؤدي فعلا الى تفاقم ارتفاع ضغط الدم من خلال الآليات التي لا تزال غير مفهومة بشكل جيد .

images

مشاكل الشرايين

الشرايين الصحية تكون عادة مطاطة و مرنة و مع كل نبضة قلب تتوسع و تنعقد لاستيعاب تغيرات الضغط و المساعدة في دفع الدم إلى الأمام ، و وفقا لتقرير نشر عام 2011 في ” المجلة الدولية ل ارتفاع ضغط الدم ، ” فعندما يكون ضغط الدم مرتفع جدا ، فإنه يضر البطانة الداخلية للشرايين ، مما يؤدي إلى تصلب الشرايين و هذا التصلب يضيق الشرايين في جميع أنحاء الجسم و يدفع ودائع من الدهون و الكولسترول الى التمسك بجدران الشرايين ،لذلك فان الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم هم أكثر عرضة لتطوير ضعف الدورة الدموية في الأطراف و تمدد الأوعية الدموية الأبهري او ما يسمى ايضا الشريان الأورطى البطني و هو تضخم في الوعاء الدموي او الوريد الذي يحمل الدم من القلب و الذي يؤدي تمزقه غالبا الى الموت.

مشاكل القلب

لنقل الدم إلى الأمام، فان القلب ملزم بالتغلب على الضغط في الشرايين في كل مرة تنعقد فيها و ضغط الدم العالي يؤدي الى ارتفاع الطلب على القلب ، و لا سيما في حالة الاصابة بتصلب الشرايين. فالقلب الذي يبدل أكثر من طاقته يطالب بمزيد من تدفق الدم،الذي قد يصعب توفيره في حالة تصلب الشرايين التي تغذي القلب و حتى لو كانت  الشرايين التاجية طبيعية فان ارتفاع ضغط الدم يزيد من خطر الاصابة بالنوبة القلبية عن طريق زيادة عبء عمل القلب الذي يتجاوز قدرة الشرايين على تزويده بالدم و بالإضافة إلى المخاطر المرتفعة للاصابة بنوبة قلبية فان الاشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم هم أكثر عرضة لتطوير قصور القلب الاحتقاني ممن هم ذوي ضغط دم طبيعي فالقلب هو مجرد مضخة عضلية ، و الإجهاد المزمن على جدرانه  يؤدي في النهاية إلى التعب و انخفاض قدرته على الضخ و هذا ، بدوره، يمكن أن يؤدي إلى فشل القلب .

السكتة الدماغية و الخرف

ارتفاع ضغط الدم هو أحد عوامل الخطر المعروفة للسكتة الدماغية . ومن الثابت أيضا ان هناك علاقة بين ارتفاع ضغط الدم و الخرف ورغم ان  ما يسمى بالخرف الدماغي مرض يصيب كبار السن فان دراسة نشرت 2012 في مجلة علم الأعصاب لانسيت كشفت أن ارتفاع ضغط الدم يسبب إصابات خفية في الدماغ حتى عند صغار البالغين و هذا يعني ان المصابين بضغط الدم المرتفع من الشباب معرض للاصابة بالخرف في وقت لاحق  من حياته.

مرض الكلى

إذا كان لديك ارتفاع ضغط الدم فانت معرض اكثر لخطر الإصابة بأمراض الكلى المزمنة ، بما في ذلك الفشل الكلوي، ذلك ان آليات الترشيح الدقيق في الكليتين حساسة للغاية لضغط الدم المرتفع ، و قد كشفت  دراسة لأرشيف الطب الباطني سنة 2009 و التي شارك فيها حوالي 180،000 شخص  أن الاشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم اكثر عرضة لتطوير مرض الفشل الكلوي من الاشخاص ذوي ضغط الدم الطبيعي .

التهابات الشرايين

كل الامراض التي يمكن ان تسبب التهاب الشرايين، مثل مرض السكري، يمكن أن تسهم في ارتفاع ضغط الدم و بالإضافة إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم و شذوذ الدهون و تلف الأعصاب و مشاكل في العين، فالعديد من مرضى السكري يضطرون أيضا للتعايش مع ارتفاع ضغط الدم خلال حياتهم. و على الرغم من أن العلماء لا يزالون يدرسون الأسباب الكامنة وراء ارتفاع ضغط الدم لدى مرضى السكري ، فان دراسة نشرت في عدد أكتوبر 2012 من مجلة القلب والأوعية الدموية ذكرت ان التهاب الشريان ، وزيادة تصلب الشرايين و خفض أكسيد النيتريك مساهمين هامين في هذه المسالة.لان أكسيد النتريك ، الذي يتم انتاجه عادة من قبل خلايا بطانة الشرايين ،يخفض ضغط الدم و ذلك بدفع الأوعية الدموية الى الاسترخاء و هو عادة يكون ضعيفا في الشرايين الملتهبة .

السيطرة على ضغط الدم هي المفتاح

النتائج الصحية السلبية المرتبطة بارتفاع ضغط الدم ليست حتمية و يمكن للغالبية العظمى من المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم  أن يخفضوا ضغط الدم و ذلك بالالتزام بتناول اثنين أو أكثر من الأدوية بالإضافة إلى تغيير نمط الحياة، مثل التقليل من الملح و تقييد الكحول ، وفقدان الوزن، و الحد من التوتر و ممارسة التمارين الرياضية بانتظام ،اما مرضى السكري الذين يسيطرون على نسبة الجلوكوز في الدم فذلك  عادة ما يؤدي الى تحسين السيطرة على ضغط الدم الخاص بهم أيضا.

اخيرا اذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم فيمكن لطبيبك ان يضع  الخطوط العريضة لنظام علاجي يناسب احتياجاتك.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق