الأعراض المبكرة لسرطان الغدد الليمفاوية

سرطان الغدد الليمفاوية هو سرطان الجهاز الليمفاوي، وكجزء من الجهاز المناعي، يقوم الجهاز الليمفاوي بمراقبة الجسم و الدفاع عنه ضد غزو الجراثيم و الميكروبات ،وهو يتألف من شبكة من الأنسجة المتخصصة التي تخزن خلايا مدربة لمقاومة الغزاة، و عند تطوير سرطان الغدد الليمفاوية، تصبح الخلايا الليمفاوية غير طبيعية و يصبح نموها خارج نطاق السيطرة ، و يعتبر التعرف على الأعراض المبكرة لسرطان الغدد الليمفاوية في محاربة السرطان في المراحل المبكرة، و يصبح احتمال نجاح العلاج أكبر.

photos.demandstudios.com-getty-article-251-162-87600876_XS

تضخم الغدد الليمفاوية
الغدد الليمفاوية هي عبارة عن عقد منتشرة فى كل أعضاء الجسم ، البعض منها يوجد بالقرب من سطح الجلد و البعض الآخر متأصل في أعضاء الجسم والأنسجة، و عند الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية،تتراكم الخلايا الليمفاوية السرطانية في العقد، مما يؤدي إلى تضخمها ، ويمكن الشعور بتضخم الغدد الليمفاوية تحت الجلد في منطقة الإبط والعنق وأعلى الفخذ ، و يعتبر وجود تضخم واحد أو أكثر من الغدد الليمفاوية السطحية أحد الأعراض المبكرة الأكثر شيوعا من سرطان الغدد الليمفاوية، و التي عادة ما لا تسبب أي ألم إلا أنها يمكن أن تسبب أعراض أخرى ، فمثلا تضخم الغدد الليمفاوية في الرئة يمكن أن يسب السعال.

 الحمى الغير المبررة 
الحمى التي تتطور في الغدد الليمفاوية هي مماثلة لتلك المرتبطة بالعدوى ، و تصبح الحمى في سرطان الغدد الليمفاوية عادة أكثر وضوحا في المساء ، وبمرور الوقت فإنها تصبح مستمرة وأكثر شدة ، ويمكن اعتبار الحمى الدورية التي تتكرر على فترات مختلفة على مدى عدة أسابيع من أعراض سرطان الغدد الليمفاوية.

انخفاض الوزن
يمكن لفقدان الوزن دون سبب واضح أن يكون عرضا مبكرا لسرطان الغدد الليمفاوية، خاصة في حال فقدان أكثر من 10٪ من وزن الجسم على مدى فترة 6 أشهر، ويرجع هذا الأمرجزئيا إلى فقدان الشهية ، و إلى زيادة نفقات الطاقة الذي يحدث مع النمو غير المنضبط للخلايا ، و يعتبر فقدان الوزن أحد الأعراض للعديد من الأنواع الأخرى من السرطان.
التعرق الليلي
التعرق الليلي الغزير قد يدل على وجود سرطان الغدد الليمفاوية دون تشخيص ،وهو من الأعراض التي تسبب الإزعاج حيث يستيقظ الشخص ليجد ملابسه مبللة بالعرق ،وهناك عدد من الشروط الأخرى التي يمكن أن تسبب التعرق الليلي و منها الإلتهابات ،وعدم التوازن في الهرمونات، إلا أن هذا الشرط أكثر انتشارا في حال سرطان الغدد الليمفاوية، ولذلك فمن المهم مراجعة الطبيب للحصول على التشخيص الدقيق.
الأعراض الأخرى
يعتبر التعب على مدار عدة أيام و كذلك الإحساس بالحكة من بين الأعراض المبكرة لسرطان الغدد الليمفاوية ، و لأن أعراض هذا المرض ليست محددة ، ويمكن أن تتشابه إلى حد كبير مع أعراض الكثير من الأمراض الأخرى يجب مراجعة الطبيب إذا كنت تعاني من أي من هذه الأعراض، وخاصة إذا استغرقت فترة من الوقت و لا تزول.

المصدر 

تعليق واحد

  1. انا منذو الصغر كان لدي غدد لمفاويه كثيره جدآ وكان حجمها ايضآ كبير في الرقبه وأختفت وقبل سنتين ظهرت لدي غده في وسط الفخذ وغده في الذراع وقبل شهر ظهرت لدي غده خلف الرقبه والآن عمري 31 عام فهل هناك أي خوف

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى